اغلاق

المركز التقني الطيرة يعقد اجتماعا بمناسبة الانترنت الآمن

بمشاركة رئيس بلدية الطيرة المحامي مأمون عبد الحي، أقام المركز التقني في الطيرة ظهيرة يوم امس السبت ندوةً خاصة بمناسبة الانترنت الآمن بحضور أهالي الطلاب المشتركين،



بهذا المشروع التعليمي التكنولوجي المتطور، الذي بدأ في مدينة الطيرة بشهر آب من السنة الماضية، بالتعاون بين بلدية الطيرة وجمعية تبوح، وتمويل مكتب رئيس الدولة وشركة سيسكو ووزارة العلوم. تخلل هذا اليوم عرض توضيحي للأهالي عن المشروع وعن ما يتعلم أبناؤهم خلاله، ومدى الفائدة الكبيرة التي سيجنونها بعد أربع سنوات مدة الدورة. وقد شارك في هذا اليوم بالإضافة إلى رئيس بلدية الطيرة، د. وليد ناصر نائب رئيس البلدية، وحسام سلطان عضو البلدية ونائب رئيس البلدية، ومديرة الوسط العربي لجمعية تبوح الآنسة عُلا أبو شقرة، كما وشارك العديد من الضيوف والأهالي والطلاب.
مركزة المشروع ومديرة الوسط العربي لجمعية تبوح الآنسة عُلا أبو شقرة تحدثت في بداية الاجتماع عن برنامج القيادة التكنولوجية الشابة "نيطع" الذي يهدف إلى تغيير مسار حياة الشباب من جيل 13 وحتى 17 من أجل  وضعهم على مسار جديد لبناء مستقبلهم، وتكوين فريق الأحلام الخاص بهم للعمل في مجال صناعة التكنولوجيا العالية Hi-Tech، حيث يجمع بين تدريب المشتركين على تقنيات الكمبيوتر IT وشبكات الاتصالات CCNA ، واكتسابهم الخبرة في شركات التكنولوجيا الرائدة. إضافة إلى غرس القيم الاجتماعية فيهم من خلال الأعمال التطوعية التي سيساهمون فيها في مساعدة بعض المؤسسات والشركات المحلية، كما وتحدثت الأنسة أبو شقرة عن تركيز الدورة على القيم المختلفة مثل التفوق، المسؤولية الشخصية والجماعية ، القيادة ، التعددية الثقافية، الديمقراطية والتطوع في المجتمع، كما وأضافت أن اساس الدمج والتطوير الاقتصادي للمجتمع العربي يبدأ من التعليم، ولهذا كان لا بد ان يُبدأ بالشباب الذين هم عماد المجتمع، وتزويدهم بالمضامين والقيم الاجتماعية إلى جنب القيم التعليمية من خلال مشروع "نيطع"، لأنهم بمثابة بوابة الدخول للعالم التكنولوجي ولعالم التشغيل المعاصر للشباب، وقد تمنت ان يتمكنوا من انجاح زيادة عدد الشباب المشاركين بهذا المشروع في السنوات المقبلة لما فيه دعم لمسيرتهم وفائدة لهم على الصعيد الشخصي وللمجتمع العربي بشكل عام.

" اليوم يُعتبر الحاسوب والانترنت مهنة تكنولوجية راقية ومتطورة، تؤمّن لمن يدخل مجالها عملاً محترماً وتساعد على رفع مجتمعنا كمجتمع وكأشخاص "
رئيس بلدية الطيرة المحامي مأمون عبد الحي تحدث قائلاً أمام اهالي الطلاب والضيوف: "أولاً أرحب بجميع الأهالي والطلاب الذين يشاركون بهذا اللقاء الهام الذي يصب في صالح أبناؤكم، نحن نعرف اليوم اهمية هذه المواضيع ومستقبلها، ونعلم ان الآخرين سبقونا بهذا المجال، وللأسف الشديد نحن ما زلنا نجتهد في مجال كيفية استخدام الحاسوب والذي يُعتبر عند الاغلبية مواقع تواصل وأشياء أخرى. اليوم يُعتبر الحاسوب والانترنت مهنة تكنولوجية راقية ومتطورة، تؤمّن لمن يدخل مجالها عملاً محترماً وتساعد على رفع مجتمعنا كمجتمع وكأشخاص، ولهذا توجهنا منذ البداية للطلاب والأهالي بخوض هذا المجال، للدخول إلى كبرى الشركات المتخصصة في الهايتك والبرمجيات المختلفة. البرنامج يمتد لأربع سنوات وهو غير بسيط، ولهذا ارتأينا اختيار طلاب نخبة لدخول هذا المجال، ونتمنى أن تستمروا ضمنه لتحقيق هذا الهدف، ونحن نؤكد لكم أن هذا البرنامج ما هو الا اساس قوي جداً لمتابعة تعليمكم الجامعي. انّ بلدية الطيرة ستضع كل قدراتها المتواضعة أمامكم، وستسعى جاهدةً لتذليل العقبات التي قد تواجهكم، ومن هذا المنطلق تأتي مشاركتي هذه اليكم للاطلاع والاطمئنان على هذا المشروع ونتائج العمل المستمر معكم، وفقكم الله". 

مشاركة 38 طالبا وطالبة من 19 بلدة من كافة انحاء البلاد
المجموعات المشاركة في هذا المشروع القطري والذي يُقام في 19 بلدة من ايلات وحتى كريات شمونة منذ ثلاثة عشر سنة، يشارك بها 38 طالباً وطالبة من صفوف التاسع وحتى الثاني عشر على مدى أربع سنوات، ويديرها المرشدان فادي عراقي وتامر عازم الذي تحدث بدوره بإسهاب أمام الحضور عن أهمية المشروع، الذي يتيح فرصة ذهبية لهؤلاء الأولاد ليكونوا في المقدمة ويكسبوا معرفة تكنولوجية متطورة تساعدهم في الانخراط بحياتهم المهنية. وقد عرض السيد عازم على الأهالي والحضور ماهية التعليم الذي يتلقونه خلال هذه الدورات، والمجالات التكنولوجية التي يقومون بتدريسها وتدريب الأولاد عليها، والشهادات التي سيحصلون عليها بعد أربعة سنوات والتي ستفتح أمامهم العديد من المجالات التكنولوجية المختلفة.
ايضاً خلال الاجتماع قدّمت الطالبة هديل خاسكية  محاضرة قيّمة كنوع من احد التدريبات العملية للطلاب بالمبادرة والقيادة المجتمعية، عن الانترنت الامن ومدى خطورته على الطلاب الذين يبالغون في استخدامه في كل مكان، وينشرون المعلومات الخصوصية التي يمكن أن تُستغل من قبل أشخاص وجهات عديدة. ( حارث عيسى - الطيرة )

































































لمزيد من اخبار مدينة الطيرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق