اغلاق

توأمة مدارس البطريركية اللاتينية مع مؤسسة فرنسية

وقع مكتب مدارس البطريركية اللاتينية في فلسطين، اتفاقية تعاون أكاديمي مؤسسة Reseau Barnabe التربوية الفرنسية.


وعقب الأب الدكتور فيصل حجازين، مدير عام المدارس في فلسطين والجليل أنه "ولأول مرة وفي المجال التربوي نرى أن هناك مؤسسة تجمعنا معها علاقات ودية وتعاونية واخوية، وتنتمي لإحدى أعرق الدول في مجال التربية والتعليم والعلوم لا بل هي من حملت شعلة مبدأ الحرية والإخاء والمساواة الى العالم، وبهدف البحث عن الدعم والإسناد الفني والتربوي للإفادة من الخبرات".
وأضاف "تمخض عن هذه العلاقة الكثير من الزيارات بالاضافة الى استضافة معلمين وطلاب، وتنظيم المخيمات الصيفية. ولكن ما يميز النقلة النوعية في تطور هذه العلاقة مما يدعونا للفخر والإعتزاز هي الزيارة الأخيرة التي تمت لمدارسنا في بيت جالا وبيت ساحور وضمت جون فرنسوا وأليس بالاضافة الى نتالي المسؤولة عن تعيين المدراء في المدارس الكاثوليكية الفرنسية، والتي وبعد اطلاعها المسبق على العمل الجبار الذي تقوم به الادارة العامة والمدارس واستماعها بعمق لما قمنا ونقوم به، تم التوقيع على اتفاقية تتضمن ولأول مرة وهذا الخاص والمميز استقبال مديرة جديدة سيتم تعيينها في إحدى المدارس الكاثوليكية الفرنسية للحضور الى مدرستنا في بيت جالا، والعيش معنا للإطلاع واكتساب الخبرة العملية لأسلوب العمل التربوي والروحي والانساني وكيفية التربية على القيم في مدارسنا". 
وقدم سهيل دعيبس، مدير مدرسة البطريركية اللاتينية في بيت جالا الشكر الى الأب فيصل حجازين، لكل ما يقوم به من عمل، "ودعمه الكبير لكل التطوير والتغيير وايمانه الصادق بأهمية الطالب كعلامة رجاء، والشكر والتقدير الى إداريي ومعلمي وطلاب وأولياء أمور مدرسة بيت جالا، لايمانهم بدورهم وانتمائهم لمدرستهم ورغبتهم في التطوير بتكاتف وتكامل عمل مع الجميع ولولا ذلك لصعب الانجاز وانطفأت الغيرة، وتلاشت الامال".
ومن الجدير بالذكر أن هذا التعاون مع هذه المؤسسة العريقة، يأتي ضمن طريق التبادل الثقافي الاكاديمي من بين مدارس البطريركية اللاتينية في فلسطين وهذه المؤسسة، من اجل النهوض وتبادل الخبرات من حيث صقل المدراء في إدارة المدارس وكذلك المعلمين والطلاب في سعي مشترك للتطوير الاكاديمي على المستويين التربوي والبشري.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق