اغلاق

عرض مسرحية ‘عندما تمطر الشمس‘ في غزة

عرضت على خشبة مسرح الهلال الاحمر الفلسطيني في غزة، مسرحية "عندما تمطر الشمس" انتجها ورعاها المركز الثقافى التابع لجمعية الثقافة والفكر الحر.


مجموعة صور من العرض المسرحي

المسرحية من بطولة مجموعة من الشباب الموهوب: مفيد سويدان، فؤاد الشيخ عيد، اسامة الفقعاوى، محمود سلطان، وفاء العرفان، جاسر ابو شبيكة، عبير عبود، محمد ابو الروس، حنان سليمان. ديكوراسراء صادق ومحمد الشربينى، ازياء رائد ابو عبدو، تصميم وتصوير محمود الحاج، مساعدة ادارية امانى نعيم، اضاءة طارق حميد، تأليف وتوزيع موسيقى جبر الحاج، مخرج مساعد مفيد سويدان، الانتاج لجمعية الثقافة والفكر الحر والعرض من تأليف واخراج نعيم نصر. 

"العرض يعري الساسة والقادة التى افضت سياساتهم ومصالحهم الحزبية الضيقة الى هذا الواقع المزري الذي نعيشه"
واوضح الفنان فؤاد الشيخ عيد ان "العرض يعري الساسة والقادة التى افضت سياساتهم ومصالحهم الحزبية الضيقة الى هذا الواقع المزري الذي نعيشه، والتى اشغلتنا بمفردات الازمات اليومية وابعدتنا عن القضية الاساسية التى استشهد واسر  فى سبيلها الالوف، واننا نحاول من خلال هذا العرض توجيه رسالة قوية للكل الفلسطيني لاعادة البوصلة لطريقها الصحيح ".
وقال الممثل اسامة الفقعاوى:" معظمنا اتينا من مسرح الهواة، وهذه التجربة الحقيقية مع مخرج مخضرم صقل مواهبنا وطور قدراتنا وخاصة لغة الجسد، واثرى معلوماتنا خلال ثلاثة شهور فترة الاعداد والتحضير والبروفات للمسرحية في اروقة المركز الثقافي التابع لجمعية الثقافة والفكر الحر" .
واعتبرت الفنانة الصاعدة، حنان سليمان ان "النص بين انعكاسات الحروب والازمات والحصار ومردودها السيء على المرأة فى فلسطين، والتى وقعت بين فكي عنف الاحتلال وعنف المجتمع واضهاده لها" .

"حاولنا خلال العرض الوصول للفكرة الرئيسية بعيدا عن الاستغراق فى الواقع بتغليفه بالفانتازيا وأللامعقول"
وأفاد مؤلف ومخرج العرض المسرحي، الفنان نعيم نصر والذى يعد من رواد المسرح بقطاع غزة:" حاولنا خلال العرض الوصول للفكرة الرئيسية بعيدا عن الاستغراق فى الواقع بتغليفه بالفانتازيا وأللامعقول، مع الاختزال الشديد فى النص والاستعاضة عنه فى كثير من البناء الدرامي عبر لوحات معبرة" .
واعتبر المخرج التلفزيوني، عبد الرحمن الحمران ان "اختيار اللون الاحمر كزي موحد لشخصيات المسرحية  نظرة تهكمية من مخرج العمل على حال الانسان العربي وكأنه ينتظر حكم الاعدام كإنعكاس للحالة السيئة التى تشهدها الحالة العربية والفلسطينية كجزء منها"  .
وبين حسام شحادة، مدير المركز الثقافي إلى أن "المركز يسعى من خلال انتاجه لهذه العروض وتنظيم الورش الفنية والدورات المتخصصة فى فن المسرح، الى تحفيز الطاقات الكامنة لدى الشباب، واحتضان وتشجيع المواهب المسرحية وتنميتها ودعمها، بما يسهم فى تعزيز رسالة المسرح الثقافية والفكرية المهمة فى التنوير والتثقيف وفى تطوير المجتمع والارتقاء بالذائقة الفنية والوصول إلى عقل ووجدان المتلقي ،فى  اطار الهدف الاساسى المتمثل في تفعيل الحركة المسرحية بالقطاع". 
 

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق