اغلاق

بيت لحم: استشهاد شاب في الدهيشة برصاص الجيش

افادت مصادر فلسطينية انه "استشهد فجر اليوم الثلاثاء، الشاب جهاد شحادة الجعفري 19 عاما جراء اصابته برصاص الاحتلال الذي توغل في مخيم الدهيشة". وقالت المصادر


المرحوم جهاد شحادة الجعفري

"إن الشهيد الجعفري اصيب برصاصة واحدة اخترقت كتفه الايسر وتسببت له بنزيف داخلي، نقل على اثرها الى مستشفى اليمامة لتلقي العلاج ولكن الاطباء أكدوا أنه وصل إلى المستشفى مستشهداً".
وأضافت المصادر "أنه تم نقل جثمان الشهيد إلى مستشفى بيت جالا الحكومي".
وأكد شهود عيان "أنه وخلال اقتحام قوات الاحتلال لمخيم الدهيشة في محاولة منها لاعتقال أحد المواطنين اندلعت مواجهات عنيفة استخدام خلالها الجيش الرصاص الحي بشكل مكثف، وتم استهداف الشاب الجعفري اثناء تواجده على سطح منزله المطل على الشارع الرئيسي".

"منع سيارات الاسعاف من الوصول إلى موقع استشهاد الشاب"
وأشار الشهود إلى "أن جيش الاحتلال منع سيارات الاسعاف من الوصول إلى موقع استشهاد الشاب، ما تسبب باستشهاده بعد وقت قصير من اصابته جراء النزيف الحاد الذي تعرض له".
وقال الشهود "إنه وخلال المواجهات اصيب جندي اسرائيلي بحروق من زجاجة حارقة القاها شبان المخيم على الجنود".
ومن المتوقع أن يتم تشييع الشهيد بعد اداء صلاة الظهر على جثمانه في مسجد الدهيشة الكبير ومن ثم ينقل إلى مقبرة الشهداء في المخيم ليوارى الثرى هناك.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق