اغلاق

ابو ميالة تشارك بندوة سياسية بذكرى رحيل جورج حبش

شاركت السيدة زهور ابو ميالة في الندوة الحوارية السياسية التي عقدتها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في الذكرى السابعة لرحيل المؤسس للجبهة الشعبية وحركة القوميين العرب،


صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال الندوة السياسية الحوارية

حيث ناقش المتحدثون "البديل الوطني الديمقراطي لخيار أوسلو وسبل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية".
وجاءت مداخلة ابو ميالة ليس لانتمائها للجبهة الشعبية بل بدعوة من رئيس تحرير مجلة الهدف عمر شحادة المنظمة للندوة، وبسبب اجتهادها ايضا في رسالة الماجستير من جامعة الخليل والتي حملت عنوان "جورج حبش ... حياته ونضاله" ومسيرته منذ العام 1948 وحتى العام 2000، وخلال رسالتها للماجستير التقت بالعديد من الشخصيات الفلسطينية خارج الوطن وداخله ومن جميع الفصائل الوطنية الفلسطينية دون استثناء او تحيز.
وقالت ابو مياله خلال مداخلتها: "انه وبعد اطلاعي على العديد من المراجع واللقاءات التي قمت بها واستطعت الوصول اليها، يمكن لي التأكيد على ان الجميع اعتمد بان الحكيم كان محافظاً على ثباته الوطني والانساني في القضية الفلسطينية على مدار العصور السابقة، وانه على مدار مسيرته النضالية كما اكد اصدقاؤه من حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" والتي كانت اغلب اللقاءات معها على همه الدائم "الحفاظ على الدم الفلسطيني" وعدم التنازل عن مبادىء القضية الفلسطينية".
واضافت ابو ميالة : " ان العديد من  الشخصيات التي قابلتها اكدوا ان الهزات التي تعرضت لها الجبهة الشعبية – النقطة المهمة بالنسبة اليَّ- في رسالة الماجستير حيث ان تلك الهزات حاولت اضعاف القضية الفلسطينية، والراي انه كلما كان هناك تماسكا اكثر كلما كانت قوة اكبر لتحرير فلسطين ولكن ذلك ادى الى زعزعة الجبهة الشعبية في العام 1969، حيث نتج عن ذلك انشقاق الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ".
 


لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق