اغلاق

جداريات بغزة واعتصام بإيطاليا تضامنا مع الاسير الشيخ

نشرت حملة الحرية للطفل المريض الأسير خالد الشيخ عشرات اللوحات الجدارية في الشوارع والمفترقات الرئيسية في قطاع غزة.



وتشمل اللوحات التي تأتي ضمن حملة الحرية لأصغر أسير في العالم التي أطلقها النائب جمال الخضري والفعاليات الشعبية مؤخراً صوراً ومعلومات حول الأسير الطفل البالغ من العمر (14 عاماً) والذي اعتقلته إسرائيل قبل شهرين من القدس رغم مرضه بفقر الدم، فيما سيعرض على المحكمة الأربعاء المقبل للمرة السادسة على التوالي.
وتلقى حملة الحرية للشيخ تفاعلاً كبيراً جداً من الآلاف من كبار المغردين مشاهير مواقع التواصل وفي الميدان حيث نظمت مؤخراً العديد من الفعاليات والأنشطة داخلياً وخارجياً، وتفاعلت أخباره ومطالبات بحريته عبر وسائل الإعلام المحلية والعربية والدولية مؤخراً.
وأصدرت الحملة صورة خاصة للأسير الطفل خالد الشيخ وتم توحيد صورة (البروفايل) لآلاف المشاركين في الحملة على مواقع التواصل الاجتماعي.
ونظمت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار وقفة للأطفال النجوم من رسامين وشعراء وفنانين، إلى جانب عدد من الأطفال في ساحة الجندي المجهول ورفعوا صور الطفل الأسير وطالبوا بحريته.
وخارجياً نظم عدد من النشطاء في إيطاليا فعاليات ترفض محاكمة الطفل خالد وتطالب بالإفراج الفوري عنه وتدعو للاستمرار حتى حريته وكل الأسرى، فيما أعلن نشطاء من أوروبا أنهم سيوسعون الحراك الأوروبي ورقعة المشاركة في فعاليات تطالب بحرية الطفل خالد.









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق