اغلاق

الرئيس عباس يختتم زيارة رسمية الى السعودية

غادر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اول امس الاثنين، العاصمة السعودية الرياض، في ختام زيارة رسمية للمملكة. وكان في وداع الرئيس عباس بمطار الملك خالد الدولي،


تصوير ثائر غنايم
 
ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء الأمير مقرن بن عبد العزيز آل سعود، وأمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز، ونائب رئيس المراسم الملكية خالد بن صالح العباد، وسفير فلسطين لدى المملكة باسم الأغا، وعدد من المسؤولين المدنيين والعسكريين.
وكان الرئيس وصل الرياض الاثنين في زيارة رسمية، حيث كان في استقبال سيادته في مطار الملك خالد الدولي في الرياض، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد الأمير مقرن بن عبد العزيز، وأمير منطقة الرياض والأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز، ورئيس المراسم الملكية محمد بن عبد الرحمن الطبيشي، وأمين منطقة الرياض إبراهيم بن محمد السلطان.

مراسم استقبال رسمية للرئيس عباس
وأجريت للرئيس مراسم استقبال رسمية، حيث عزف النشيدان الوطنيان للبلدين ثم استعرض حرس الشرف. وبعد استراحة قصيرة في صالة التشريفات بالمطار، صحب خادم الحرمين الرئيس عباس، في موكب رسمي إلى القصر الملكي، حيث أقام خادم الحرمين مأدبة غداء تكريما له لمناسبة الزيارة.
كما اجتمع الرئيس في القصر الملكي في العاصمة، مع خادم الحرمين الشريفين. وعبر الرئيس خلال الاجتماع عن تقديره البالغ لمواقف المملكة الداعمة لفلسطين، وما يحظى به الشعب الفلسطيني من دعم ورعاية واهتمام من قيادة وشعب المملكة العربية السعودية.
وأكد خادم الحرمين "المواقف الثابتة للمملكة العربية السعودية تجاه القضية الفلسطينية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في قيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس، وتحقيق السلام العادل والدائم لهم".
وقالت مصادر في الرئاسة الفلسطينية انها "زيارة هامة، حيث تم بحث كافة القضايا، واستعراض الأوضاع الراهنة في الأراضي الفلسطينية، وإن خادم الحرمين أكد استمرار الدعم لفلسطين على جميع الأصعدة".













لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق