اغلاق

تشييع جثمان الشهيد جهاد الجعفري في بيت لحم

شيعت جماهير غفيرة من محافظة بيت لحم، الثلاثاء، جثمان الشهيد جهاد الجعفري (19 عاما)، وذلك في مقبرة الشهداء بقرية ارطاس جنوب بيت لحم.وكان موكب التشييع


مجموعة صور التقطت خلال تشييع جثمان الشهيد ، تصوير: أحمد مزهر

 انطلق من شارع القدس-الخليل، وصولاً الى منزل الشهيد في مخيم الدهيشة حيث ألقيت عليه نظرة الوداع الأخير قبل أن يتم نقله إلى مدرسة ذكور الدهيشة التابعة لوكالة الغوث، حيث تم الصلاة عليه هناك، بعد ذلك انطلق الموكب مجددا إلى مقبرة الشهداء، حيث ووري الثرى هناك.
وأفادت مصادر فلسطينية أن "الشاب الجعفري كان قد استشهد صباح الثلاثاء، اثر اقتحام الجيش الاسرائيلي لمخيم الدهيشة واندلاع مواجهات مع شبان المخيم".

د. صابر العالول :"نتائج التشريح أظهرت أن سبب استشهاد الجعفري نجم عن نزيف دموي شديد جراء اصابته في الرئتين برصاصة من نوع إم 16"
وقررت النيابة الفلسطينية تحويل جثمان الشهيد جهاد الجعفري (19عاما) للتشريح في معهد ابو ديس، وذلك بناء على رغبة العائلة.
وقال شحادة الجعفري والد الشهيد:"طالبت بتشريح جثة ابني لتوثيق الجرائم الاسرائيلية واعتداءاته بحق المواطنين الفلسطينيين".
وأضاف:"كان نجلي واقفاً على سطح المنزل خلال المواجهات التي كانت تدور في المكان، وقام  جنود الاحتلال باطلاق الرصاص الحي بشكل كثيف باتجاه منازل المواطنين ما ادى الى استشهاده على الفور".
 وتابع:"كان جهاد يدرس في قسم الفندقة بكلية طاليتا قومي".
وقال د. صابر العالول مدير الطب الشرعي في فلسطين ان "نتائج التشريح أظهرت أن سبب استشهاد الجعفري نجم عن نزيف دموي شديد جراء اصابته في الرئتين برصاصة من نوع "إم 16" اخترقت كتفه الايسر وخرجت من جسده، وتسببت بنزيف في الشرايين والعمود الفقري."


الشهيد جهاد شحادة الجعفري


اقرا في هذا السياق:
بيت لحم: استشهاد شاب في الدهيشة برصاص الجيش

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق