اغلاق

المفتي العام يدين حرق مسجد الهدى في بيت لحم

القدس: أدان سماحة الشيخ محمد حسين – المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية –خطيب المسجد الأقصى المبارك " الاعتداء الآثم الذي قامت به مجموعة ،


الشيخ محمد حسين – المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية

من المستوطنين، على مسجد الهدى في قرية الجبعة غرب بيت لحم فجر اليوم الأربعاء حيث قاموا وفق نهجهم الإجرامي بإحراقه وكتابة شعارات عنصرية على جدرانه تدل على مدى الحقد الدفين في نفوسهم ضد العرب والمسلمين، والذين يعبرون عنه باعتداءاتهم المتكررة تحت حماية سلطات الاحتلال الإسرائيلي".
 وبين سماحته :" أن هذا الاعتداء يأتي تزامناً مع ذكرى مذبحة المسجد الإبراهيمي في الخليل ومع تواصل الانتهاكات والاعتداءات على المسجد الأقصى المبارك"، وأضاف :" أن سلطات الاحتلال أصبحت تجعل من المقدسات الفلسطينية ورقة انتخابية للمتطرفين المستوطنين، وأن الاعتداء على المساجد يأتي ضمن سياسة مبرمجة تهدف إلى تأجيج الصراع وتظهر مدى الاستهتار بالقيم الدينية والإنسانية للآخرين".
وأكد سماحته : أن المساجد في فلسطين تتعرض لحملات شرسة من قبل سلطات الاحتلال ومستوطنيها، في إطار مسلسل منظم، منوهاً إلى أن الأديان السماوية تحرم الاعتداء على أماكن العبادة، وتنأى بها عن دائرة الصراع، ودعا المواطنين إلى إعمار المساجد والدفاع عنها أمام سياسة الأرض المحروقة التي يقوم بها المستوطنون على المساجد الفلسطينية وأماكن العبادة، ودعا إلى وقفة عالمية وإسلامية وعربية فاعلة لثني سلطات الاحتلال عن الإمعان في سياستها المتغطرسة، وإلا فالقادم أصعب وخطير"، محملاً" سلطات الاحتلال عواقب هذه الاستفزازات والتطاولات والاعتداءات الغاشمة".


مجموعة صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما




أقرا في هذا السياق:-
مستوطنون يحرقون مسجدا في قرية جبعة قضاء بيت لحم

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق