اغلاق

كهرباء القدس تقدم تقريرا عن عملها أثناء المنخفض الجوي

أكد المهندس هشام العمري، مدير عام شركة كهرباء محافظة القدس أنّ "الشركة نجحت في اجتياز المنخفض الجوي الأخير رغم إمكانياتها المحدودة للمرة الثالثة منذ بداية هذا العام،


وتمكّنت من تأمين التيار الكهربائي لكافة مشتركيها بنسبة 97% خلال المنخفض، وذلك على الرغم من قيام شركة كهرباء إسرائيل بقطع الكهرباء عن بعض المناطق، وخصوصاً في محافظة رام الله والبيرة، إلا أن الطواقم الفنية للشركة تعاملت مع 1808 أعطال بكفاءة عالية وأعادت التيار الكهربائي للمشتركين بالاعتماد على الإمكانيات المتوفرة".
وأشار العمري إلى أنّ "مركز استعلامات الشركة استقبل خلال المنخفض 13 ألف مكالمة من المشتركين في مناطق امتياز الشركة، وتشمل محافظات أريحا والقدس ورام الله وبيت لحم، ونجحت طواقم الشركة التي كانت على أهبة الاستعداد في التعامل مع هذه الأعطال وإعادة الكهرباء إلى آلاف المشتركين، ولفت إلى أن طواقم الشركة تعاملت مع بلاغات الأعطال خلال فترات قياسية".
وأشاد العمري بالتزام المشتركين في ترشيد استهلاك الكهرباء خلال المنخفض، ما يعكس إحساسهم العالي بالانتماء والمسؤولية تجاه أحد أهم مقدرات الشعب الفلسطيني، مؤكداً أن التزام عدد كبير من المشتركين بعدم الإسراف في استخدام الكهرباء خلال المنخفض ساهم في عدم رفع الأحمال الكهربائية على الشبكة عن الحدّ الأقصى، وبالتالي تجنّب انهيار التيار الكهربائي. كما ثمّن العمري عالياً رسائل الشكر والمكالمات الهاتفية التي تلقتها كهرباء القدس من مشتركيها ومن المواطنين والمؤسسات المختلفة خلال المنخفض الجوي، وعلى سرعة استجابة الطواقم الفنية والهندسية بالشركة لاتصالات المشتركين، والتعامل مع الأعطال الكهربائية.
وثمن العمري جهود رئيس مجلس إدارة الشركة، يوسف الدجاني ومجلس الادارة على دعمهم المتواصل لإدارة الشركة وموظفيها وتوجيهاتهم المستمرة خلال المنخفض. كما شكر العمري مدراء الفروع ونقابة العاملين وطواقم الشركة لاسيما الطواقم العاملة في الميدان على جهودهم وإخلاصهم في العمل خلال أيام المنخفض بعيداً عن عائلاتهم وأطفالهم، وكان همّهم الأول إيصال الكهرباء إلى كافة المشتركين وإن كان في ذلك مخاطرة كبيرة على حياتهم لاسيما في الظروف العاصفة والصواعق الرعدية.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق