اغلاق

مجموعة خليل الرحمن تختتم أعمالها في غرفة المساندة

رغم الثلوج المتراكمة هنا وهناك ودرجات الحرارة المتدنية، اختتمت مجموعة خليل الرحمن الكشفية أعمالها في غرفة المساندة التي أقامتها في ظل المنخفض الثلجي الأخير



والتي استمرت على مدار يومين ، وكان اليوم الثاني بقيادة القائد إياد أبو اسنينة .
ولأن الكشافة شعارها ووعدها القيام بواجبها نحو الله ثم الوطن ومساعدة الناس في كل وقت، استهلت المجموعة نشاطها في مستشفى عالية الحكومي حيث قامت بمساعدة الممرضين في نقل المرضى القادمين إلى المستشفى, وتهيئة مداخل المستشفى التي أغلقت بعد هطول الثلوج مرة أخرى ، ومن ثم انقسمت المجموعة إلى عدة طلائع لخدمة المواطنين ومساعدتهم حيث بقيت طليعة في مستشفى الخليل الحكومي وأخرى انطلقت باتجاه باقي المستشفيات في المدينة كالأهلى والميزان والهلال الأحمر لمباشرة تنظيف وإزالة الثلوج من أمام مداخلها وممراتها الخارجية بينما توجهت طليعة أخرى إلى منطقة وسط المدينة- باب الزاوية والبلدة القديمة والحرم الابراهيمي الشريف ومستشفى محمد علي المحتسب في المنطقة الجنوبية من المدينة، حيث بدأت الطليعة بإزالة الثلوج من الطرقات لتسهيل حركة المواطنين ابتداءً من المناطق المذكورة حتى منطقة عين العسكر أول البلدة القديمة، حيث تضررت المنطقة بفعل تراكم الثلوج مما أدى إلى حصول فيضانات وفيها وصل ارتفاع منسوب المياه إلى حوالي 60 سم، لذا حاولت الطليعة جاهدة تخفيف كمية المياه بفتح غطاء العبارات المغلقة.
ومن ثم انطلقت الطليعة باتجاه الحرم الابراهيمي، ومن ثم إلى المحكمة الشرعية وقامت بإزاحة الثلوج وفتح الطرقات المؤدية إلى مبنى المحكمة وبعدها اتجهت الطليعة الى مستشفى محمد علي المحتسب وبدأت بفتح مداخل المستشفى، وقامت أيضاً بمساعدة المواطنين الذين علقت سياراتهم في المنطقة الجنوبية من المحافظة .
يجدر بالذكر مشاركة أعضاء الهيئة الإدارية لمفوضية كشافة ومرشدات محافظة الخليل في هذا النشاط وهم كل من القائد زين الدين التكروري مسؤول رواد الحركة الكشفية والقائد نعمان سلهب أمين سر المفوضية، والقائد حسام دنديس نائب رئيس المفوضية وقائد مجموعة خليل الرحمن الكشفية، وانطلاقاً من أهمية هذه المشاركة قدمت مجموعة خليل الرحمن جزيل شكرها للقائد إياد أبو اسنينة قائد النشاط والقائد نعمان سلهب على الجهود التي بذلها في الإشراف على النشاط وانجاحه والقائد حسام دنديس لتسهيل سير عمل النشاط التطوعي والتنسيق المستمر لدعم المشاركين وتحفيزهم والقائد زين الدين التكروري على إصراره ليكون أباً وأخاً للمشاركين الشباب ومصدر طاقة إيجابية تحفيزية لهم والذي أبى إلا أن يشاركهم عملهم التطوعي، واصلين شكرهم إلى إذاعة دريم على الجهود المتواصلة في تغطية نشاط المجموعة طوال فترة المنخفض بواسطة القائد الإعلامي كريم القاضي التميمي ومدير البرامج في الاذاعة الأستاذ بهاء الحداد .
بدوره، قدم القائد حسام دنديس نائب رئيس المفوضية الشكر الجزيل نيابة عن رئيسها القائد أحمد العمصي وأعضاء هيئتها الإدارية لقادة ومنتسبي مجموعة خليل الرحمن الكشفية على جهودهم الجبارة وتطوعهم المتفاني في خدمة مجتمعهم وبلدهم وأبناء شعبهم وتركهم بيوتهم ودفئها للتطوع في البرد والثلج ومن الصباح الباكر خدمة وتطوعاً سائلاً الله عز وجل أن يجزيهم خير الجزاء .
وفي سياق متصل عبّر د.جهاد محمود شاور القائم بأعمال المدير العام للمستشفى الأهلي عن امتنانه للمجموعة شاكراً جهودها قائلاً:" بوركت جهودكم و جزاكم ربي كل خير على ما قمتم به من عمل رائع في المستشفى الاهلي .. تحياتي لكم جميعاً". بدوره قدم المدير الإداري لمستشفى الخليل الحكومي السيد سعيد أبو اسنينة جزيل شكره للمجموعة وما قدمته من خدمة وتطوع ومساعدة للطواقم الطبية و المرضى في ظل هذا المنخفض، مبدياً امتنانه لهذا العطاء.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق