اغلاق

جمعية الفلاح تنهي استعداداتها لإقامة عرس جماعي بغزة

أنهت جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين استعداداتها لإقامة عرس جماعي في قطاع غزة بمشاركة 50 عريسا من جميع أطياف الشعب الفلسطيني، الذي سيقام على ارض الشاليهات


مجموعة صور خلال الاستعدادات

غرب مدينة غزة يوم الجمعة المقبل، ويستهدف مشروع أفراح الفلاح رغم الجراح تزويج 50 عريسا من قطاع غزة بدعم من الوجيه القطري علي بن حسين السادة " أبو بدر "، وتحت رعاية ومشاركة الدكتور إسماعيل هنية رئيس الوزراء السابق .
وقال الشيخ الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين :" ان جمعيته شكَّلت لجانًا فنيةً لإقامة هذا العرس وإخراجه في أبهى صورة"، وأضاف: "نقيم هذا العرس لنُثبت للعالم أجمع أن شعبنا الفلسطيني لديه القدرة على الفرح، رغم الجرح النازف، وتقديرًا لشعبنا على عطائه غير المحدود الذي نتشرَّف أن نكون خدمًا له".
وأشار الشيخ طنبورة "أن سعادة الوجيه علي بن حسين قدم مبلغا ماليا قدره 3 آلاف دولار لكل عريس وعروس يشمل غرفة نوم فاخرة و2000 دولار نقدا مع تغطية كافة مصاريف حفل الزواج"، شاكرا مئات المتطوعين الذين يشاركون في تنظيم هذا الاحتفال .
ومن المقرر أن يبدأ حفل الزفاف بزفة العرسان من الميناء ومن ثم للمكان الذي سيقام فيه الحفل، حيث سيتم توزيع الهدايا والمال على العرسان وستكون هناك العديد من الفقرات الفنية الإسلامية .
بدوره، شكر العريس محمد العلي من جباليا شمال غزة جمعية الفلاح على اقامة مثل هذا العرس الجماعي والذي يدل على حب الجمعية على مساعدة الشباب الفلسطيني ومساعدة المجتمع لبناء الأسرة الإسلامية المحافظة على دينها. 
وأشار أحمد أنه ينتظر اليوم الذي سيقام به الزفاف الجماعي بفارغ الصبر، معبراً عن شكره لمن ساهم وسيساهم في إنجاح وإتمام هذا الحدث الذي أسماه بالمهم والكبير.
ومن المتوقع أن يشهد الحفل حضورًا رسميًّا وشعبيَّا واسعًا من قِبَل القيادات والمؤسسات وأبناء الشعب الفلسطيني بكل فئاته، ويحظى بتغطية إعلامية واسعة؛ لما يميِّز هذا العُرْس من احتوائه على عُرُسٍ من جميع ألوان الطيف الفلسطيني، يرتدون الكوفية الفلسطينية تجسيدًا لمعاني الوحدة.



























لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق