اغلاق

الحركة الاسلامية:العليا تكرس الإساءة للنبي الكريم

أصدرت الحركة الاسلامية ، بيانا في أعقاب قرار محكمة العدل العليا قبول استئناف حزب " يسرائيل بيتينو " للسماح له بنشر صحيفة " شارلي ايبدو " التي تحتوي على رسومات ،



مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم .
وجاء في البيان : " نستنكر وندين ، في الحركة الإسلامية، قرار المحكمة الإسرائيلية العليا والذي من خلاله تشرعن وتكرس الإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم عبر قرارها بالسماح للأحزاب الإسرائيلية بتوزيع المجلة الفرنسية " شارلي هيبدو" المسيئة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ".

" هذه المرة نوجه حديثنا للمؤسسة الإسرائيلية بشكل خاص "
وأضاف البيان : "
نؤكد في هذا المقام على ما قلناه عندما أساءت المجلة سيئة الذكر لحبيبنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم، ولكن هذه المرة نوجه حديثنا للمؤسسة الإسرائيلية بشكل خاص: إن اختباء المؤسسة اإسرائيلية ، ممثلة بذراعها القضائي،  وراء ''حرية الرأي والتعبير'' هو تماما كاختباء الأحمق وراء إصبعه ، وهي ذريعة مرفوضة ، فمنذ متى ينظر للإساءة كحرية رأي أو حرية تعبير ، وكيف والحديث يدور عن سيد الخلق أجمعين والرحمة المهداة للعالمين سيدنا رسول الله خاتم الأنبياء والمرسلين صلى الله عليه وسلم ، وان كان البعض يدعي انه لا يعرف معنى هذا النشر ولماذا يُستفز المسلمون ،فهذا أيضا تغابي مردود على أصحابه ".

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق