اغلاق

ابو ليلى: الشعب الفلسطيني يقاوم بعزيمة لا تلين

أكد النائب قيس عبد الكريم "أبو ليلى" القيادي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ونائب أمينها العام ، على "المضي قدما في مقاومة الاحتلال حتى الحرية والاستقلال


صور من المسيرة

وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس ، داعيا في الوقت ذاته دعم صمود المواطنين وتثبيتهم على أرضهم لتمكينهم من مقاومة عمليات الترحيل" .
وقال النائب أبو ليلى خلال مسيرة أقامتها الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في قرية بوابة القدس بمناسبة الذكرى 46 لانطلاقتها، "رغم بطش الاحتلال وقمعه ، ورغم هدمه بوابة القدس 10 مرات خلال الأيام الماضية ، إلا أن إصرار وتحدي شعبنا اقوي من جبروت الاحتلال وبطشه ، شعبنا يقاوم بعزيمة لا تلين" .
وأضاف النائب أبو ليلى "نقف اليوم على أرض قرية بوابة القدس التي أقامها أبناء شعبنا في تحدي وإصرار جديد لقوات الاحتلال ، ليؤكد شعبنا تمسكه بأرضه ورفضه الاستسلام لإملاءات الاحتلال وسياساته الرامية لفرض الأمر الواقع من خلال إقامة وتوسيع المستوطنات على أرضنا المحتلة" .
وتابع النائب أبو ليلى "إن أعمال القمع والتنكيل التي قامت بها قوات الاحتلال في قرية بوابة القدس لن تثني شعبنا عن مواصلة مسيرته في دفاعه عن أرضه وسعيه نحو الحرية والاستقلال والتخلص من الاحتلال" .
وأشار النائب أبو ليلى إلى أن شعبنا مصمم على إفشال كافة مخططات الاحتلال الهادفة لتهجيره عن أرضه وإفشال مخططه الهادف إلى مصادرة مئات الدونمات من أراضي المواطنين شرق أبو ديس تهجير آلاف البدو وعائلاتهم من عرب الجهالين والقاطنين منذ أكثر من نصف قرن في محيط القدس المحتلة لتنفيذ المخطط الاستيطاني التوسعي الأخطر المسمى [E1] ".
وشدد القيادي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، على "ضرورة دعم صمود المواطنين وتثبيتهم على أرضهم لتمكينهم من مقاومة كافة عمليات التهويد التي تحاول سلطات الاحتلال من خلالها اقتلاعهم من أرضهم" .







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق