اغلاق

حركة المبادرة الوطنية – أبو ديس تصدر بيانا للأهالي

أصدرت حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية – منطقة أبو ديس، بيانا وصلت نسخة منه موقع بانيت وصحيفة بانوراما، جاء فيه:

"ها هو الكيان الصهيوني العنصري يشدد من هجمته الشرسة على القدس الشريف ومقدساتها الإسلامية والمسيحية، ويسابق الزمن لتهويدها والسيطرة على اكبر مساحات من أراضيها والأراضي المحيطة بها، ليفرض بالقوة العسكرية سياسة الأمر الواقع، ويحول بلدات القدس وقراها إلى سجون محاطة بالجدار العنصري والحواجز العسكرية والطرق الالتفافية، من خلال تنفيذ مخططاته التوسعية الاستيطانية على أراضيها ضمن ما يعرف بمشروع القدس الكبرى ومشروع E1، ويقسم الضفة الغربية إلى شطرين ويدمر الحلم بإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف".
"
إن خطورة هذه المشاريع والتي بدأت فعليا سلطات الاحتلال بتنفيذها ستؤدي إلى مصائب كبرى سيعاني منها أهالي بلدتنا ابوديس والبلدات المجاورة بشكل مباشر، ناهيك عن المغازي السياسية الواضحة والهادفة إلى الاستيلاء على 62% من أراضي الضفة الغربية، بعد تهجير التجمعات البدوية من الأراضي المسماه "ج" وتوطينهم على أراضي ابوديس والنويعمه في أريحا، وإلغاء حق عودتهم الى أراضيهم التي هجروا منها أيام نكبة 1948، وتهويد القدس وتوسيع المستوطنات الواقعة حول مدينة القدس".
"
إن هذه المخططات ستؤدي الى:1- الاستيلاء على ما يقارب 26 ألف دونما من أراضي بلدة ابوديس، ناهيك عن أراضي بلدتي السواحرة الشرقية والعيزرية، لتوطين البدو وإقامة المقطع الشرقي للجدار وتوسيع مستوطنتي معاليه ادوميم وكيدار وربطهما بمستوطنات القدس. 2- إنشاء شبكات طرق التفافية وحواجز عسكرية تربط بين هذه البلدات ومناطق الضفة الغربية، لزيادة صعوبة التنقل بين هذه المناطق وزيادة معاناة الناس بهدف تهجيرهم منها وتفريغها من ساكنيها. 3-   تدمير النسيج الاجتماعي وزيادة الاكتظاظ السكاني ومنع التوسع الجغرافي لأهالي هذه المناطق وبالتالي تعقيد حياة السكان وزيادة نسبة البطالة".
وتوجه الى الأهل بدعوتهم "الى التوحد، أهال وفصائل وقوى وفعاليات ومؤسسات للتصدي لمخططات الاحتلال وإفشالها، والى التواجد على أراضيكم المهددة بالمصادرة وإعادة الحياة إليها، والمشاركة الواسعة في فعاليات التضامن في بوابة القدس، بوابة التحدي والصمود، والتي هدمها الاحتلال عشر مرات. كما ندعوكم إلى عدم الانجرار وراء مهاترات وإشاعات الطابور الخامس وأعوان الاحتلال والهادفة لخدمة المحتل وتهبيط عزائمكم وخلق نوع من الفتن والنزعات المدمرة للمجتمع. كما ندعو السلطة الوطنية الفلسطينية والقيادة الفلسطينية إلى الالتفاف حول شعبهم وعدم تركهم يخوضون معركتهم وحيدين بلا دعم أو مؤازرة، وتعزيز صمود الناس وتوفير مقومات الصمود لهذه المناطق".

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق