اغلاق

د. غنام تتفقد مجد وجنى طفلي الأسير فادي مطر

تفقدا محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام اليوم الثلاثاء زوجة الأسير فادي مطر (35 عاما) من مخيم طولكرم، والتي رزقت بمولودين توأمين (ذكر وأنثى) ،



من نطفة مهربة لزوجها الأسير،"  لينضما إلى 33 طفلا للأسرى ولدوا للأسرى بهذه الطريقة التي تعتبر تحديا للإحتلال وبوابة أمل للأسرى ".
ووضعت المواطنة رولا مطر، زوجة الأسير فادي، مولوديها في المستشفى العربي التخصصي بمدينة نابلس، وأطلقت على الذكر اسم "مجد" وعلى الأنثى اسم "جنى"، بناء على رغبة والدهما المعتقل منذ قرابة الثماني سنوات.
وأكدت المحافظ غنام " أن الفرحة الحقيقية هي بالإفراج عن كافة أسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات ليحتضنوا فلذات أكبادهم عنوة عن الإحتلال وسجانيه".
وعبرت المحافظ عند احتضانها للطفلين عن " فخرها واعتزازها بشعبنا الذي يخلق من تحت ركام الموت تحديا وعنفوانا وحياة، شاكرة الجهود الطبية المتميزة والتي تشرف على الحالات المشابهة وتعطي أولوية للأسرى وعائلاتهم، معتبرة أن الأطباء في مهماتهم التي ترسم الإبتسامة وتزرع الأمل في نفوس الأسرى يعتبرون مجاهدون أشاوس لهم من كافة أبناء شعبنا جزيل الإحترام ".
يشار إلى أن الأسير مطر اعتقل بتاريخ 20/8/2007، ويقبع حاليا في سجن النقب الصحراوي، وهو محكوم بالسجن عشرة أعوام ونصفًا، وأمضى سابقا 3 سنوات ونصفًا في اعتقال سابق، كما أن له شقيقا أسيرا هو الأسير شادي مطر المحكوم بالسجن 25 عاما.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق