اغلاق

أبو سنان تستضيف مؤتمر ‘الاديان وصحة الانسان‘

بادر قسم الاديان في وزارة الداخلية، الى عقد المؤتمر الاول بعنوان "الاديان وصحة الانسان"، والذي شارك فيه ما يقارب الــ 100 رجل دين من جميع الطوائف،
Loading the player...

الاسلامية والمسيحية والدرزية من 40 قرية ومدينة عربية، التقوا في قرية ابو سنان في اشارة للجميع ان الاديان والطوائف موحدة حول الانسان وصحة الانسان، وقام برعاية المؤتمر خدمات الصحة الشاملة "كلاليت".
وشارك الى جانب ائمة ومشايخ وكهنة الطوائف، كل من مدير دائرة الاديان، يعقوب سلامة ورئيس المجلس المحلي، نهاد مشلب ورئيس نقابة الائمة والمؤذنين، محمد كيوان ومفتش المساجد، جمال موسى ومدير الدائرة الدرزية، نزار خطيب ومدير الدائرة المسيحية، نزار مرجية ومدير الدائرة الاسلامية، زياد ابو مخ وقام بعرافة المؤتمر الدكتور الشيخ عمر كيال وقدم المحاضرة، الدكتور انور صعب حيث قدم شرائح مصورة ومواد هامة عن الصحة بشكل عام والتركيز كان اكثر على المدخنين.
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، مع الدكتور الشيخ عمر كيال قال :" ان قسم الاديان بوزارة الداخلية يحرص على التواصل مع المجتمع بكل تركيباته، وضمن ذلك يحرص على الصحة. ان مسالة الصحة من القضايا المقلقة في البلاد بسبب الامراض المستعصية الاخذة بالتفشي وسبب ذلك هو عدم المبالاة، ان انطلاقة اليوم هي عبارة عن اولى المبادرات وستتبعها مؤتمرات اخرى في اماكن اخرى، وذلك لإثراء رجال الدين بالمعلومات الصحية القيمة ليقوموا بدورهم بنقلها الى ابناء شعبهم، كل الى طائفته واختيار ابو سنان لإرسال ايضا رسالة بان هذا البلد طيب بأهله ومتلاحم سويا لأننا ابناء وطن واحد".
وفي حديث مع الدكتور انور صعب، مدير مديرية الصحة لواء الشمال قال :" ان المبادرة التي قامت بها وزارة الداخلية قسم الاديان وصندوق المرضى كلاليت، جاءت لإثراء رجال الدين بمعلومات صحية وتوحيد القلوب ليأتي بالأخر بنتائج ايجابية للإنسان، كان علينا ان نوضح لرجال الدين عن اهمية اجراء الفحوصات المبكرة، ولان رجال الدين يستطيعون ان يوصوا بهذه الرسالة لأبناء قراهم، لأنه بما يخص الصحة هناك تراجع ما بين المواطن العربي واليهودي، وبناء عليه كان من المفروض ان نقوم ايضا بإيصال ذلك لرجال الدين ".
وقال الشيخ زياد ابو مخ، لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما:" ان سلوكيات الناس اليوم تكون بالفكر الذي تحمله، وهناك ادعاء بان التدخين ليس بالضرر الذي نتصوره، وبناء عليه يأتي هذا المؤتمر اليوم امام رجال دين والذين لهم تأثير من خلال مكانتهم، لان رجل الدين معه الحجة الدينية والبرهان العلمي بان كل ما يضر الجسم مخالف للشرع والدين، وعلينا ان نعمل كل ما لدينا من معلومات لنبرهن ان التدخين اهلك المجتمع العربي صحة ومالا لما يحمله من اثار سلبية ".
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع نزار خطيب، قال :" ان اليوم هو مهم جدا ما بيننا وبين الصحة من اجل محاربة افة الدخان والاراجيل والحمد لله، اننا كرجال دين دروز لا ندخن ولكن ما نشاهده لدى الشباب كان من الواجب ان تصل الرسالة الطبية والصحية لرجال الدين، ليقوموا بدورهم بحث جيل الشباب بالإقلاع والابتعاد عن التدخين لأنه مضر بالصحة وبالجيب وأيضا يؤثر على النسيج الاجتماعي العائلي ".
أما الأب عارف يمين، فقال لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" وجودنا اليوم في ابوسنان هنا لنشارك في مؤتمر الصحة والإنسان للاهتمام بصحة وجسم الانسان، لذلك نحن ضد أي اساءة لجسم الانسان وروحه، لان الانسان يجب ان يعيش بروحه وجسده، وعلى الانسان ان يبتعد عن كل ما يضر الجسد والإنسان ".



صور من المؤتمر بعدسة مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما



















































































































لمزيد من اخبار كفر ياسيف والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق