اغلاق

عدالة يطالب بأطر تربوية لأطفال القسوم بالنقب

توجّه مركز عدالة إلى وزارة المعارف والمجلسين الإقليميين القسّوم و"نافي مدبار" مطالبًا بالعمل الفوري من أجل إقامة أطر تربويّة للأطفال بسنّ 3-4 سنوات،


الصورة للتوضيح فقط

في بلدات النقب التابعة للمجلسين، أو تأمين مواصلات تمكّن الأطفال من التعلّم في أطر تعليميّة في بلدات مجاورة. 
وفي الرسالة التي أرسلتها المحاميّة منى شحادة من مركز عدالة جاء أن "نسبة 75% من الأطفال البدو (3-4 سنوات) من سكّان البلدات التابعة للمجلسين الإقليميين، لا يتلقّون تعليمًا في رياض الأطفال نتيجة انعدام الأطر الملائمة، وانعدام المواصلات المنظّمة لرياض الأطفال في البلدات القريبة، وذلك خلافًا لأوضاع غالبيّة الأطفال في جميع أنحاء البلاد". 
وطالب عدالة في رسالته المجلسين الإقليميين ووزارة المعارف بعرض برنامجٍ مفصّل لتمكين الأطفال من الحصول على أطر تربويّة في هذه القرى، وأن يحتوي البرنامج على تفصيل الخطوات العمليّة التي من شأنها تطبيق قرارات الحكومة بخصوص التعليم المجّاني للأطفال بهذا السنّ. كذلك طالب عدالة أن يتضمّن البرنامج تفصيلًا بالميزانيّات المرصودة لهذا الهدف، وبالجدول الزمنيّ لبناء رياض الأطفال أو تنظيم المواصلات. 
وقالت المحاميّة منى شحادة في رسالتها أن "الوضع القائم اليوم في قرى النقب يتناقض مع قرارات الحكومة بشأن التعليم المجّاني في رياض الأطفال ابتداءً من العام الدراسي 2012-2013." كما أشارت الرسالة إلى أن التعديل رقم 16 لقانون التعليم الإجباري الساري ابتداءً من العام الدراسي المقبل، يُجبر وزارة المعارف والمجلس الإقليمي على تأمين أطر تعليميّة رسميّة للأطفال، وتحقيق حقّهم بالتعليم والمساواة بالتربية. "الحق في التعليم"، كتبت المحاميّة منى شحادة "يفرض على الجهات المعنيّة واجب إقامة وتفعيل مؤسسات تربويّة قريبة لمكان سكن الأطفال."

لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق