اغلاق

مؤسسة يوسف الصديق تكرم أهالي أسرى باقة الغربية

نظمت الوحدة الأسرية في مؤسسة يوسف الصديق لرعاية السجين في الداخل الفلسطيني بالتعاون مع الدعوة النسائية في مدينة باقة الغربية، حفلا تكريميا لأهالي


خلال تكريم أهالي أسرى باقة الغربية

الاسرى السياسيين في المدينة، وذلك بحضور عدد من نساء المدينة وأهالي الأسرى .
افتتح الحفل الذي تولت عرافته إيمان قعدان بايات عطرة من القران الكريم تلتها الحاجة إكرام مجادلة  ثم كانت كلمة لمسؤولة الدعوة النسائية في المدينة فاتنة قعدان والتي رحبت بالحضور وأثنت على الجهود التي تبذلها المؤسسة في دعم ذوي الأسرى والتواصل المباشر معهم الأمر الذي يخفف عنهم كثيرا ويرفع معنوياتهم .
و
ألقت والدة الأسير ابراهيم بيادسة كلمة مؤثرة جدا كانت عبارة عن رسالة شفهية وجهتها لإبنها الأسير والذي أمضى في السجن ما يزيد عن 29 عاما .
والقت مركزة الوحدة الأسرية لمناطق الجنوب منار جبارين كلمة اوضحت فيها "ما تقوم به المؤسسة من مشاريع ومهام لخدمة الاسير واهله بشكل عام وما تقوم به الوحدة الأسرية بشكل خاص" .
وتحدثت جبارين خلال كلمتها عن "اهداف المؤسسة ومشاريعها والخدمات التي تقدمها لأهالي أسرى الداخل وأوضحت  بشكل مفصل طبيعة عمل الوحدة الأسرية التابعة للمؤسسة لتسهيل التواصل بين المؤسسة وأهالي الأسرى" .
بدوره، أثنى فضيلة الشيخ رائد صلاح رئيس لجنة الحريات والأسرى والشهداء والجرحى، على "الصبر الذي يتحلى به ذوو الأسرى"، مشيرا الى "فضل ذلك الصبر عند رب العالمين"، وأكد على "أن حرية الأسرى باتت قريبة"، ومؤكدة "ما دام هناك أمل ويقين بالله عز وجل حيث استشهد على حديثه بقصص وعبر من القران الكريم" .
اختتم الحفل بتقديم دروع تقديرية لاهالي أسرى المدينة الذين يقبعون في السجون الإسرائيلية منذ أكثر من 29 عاما ويعدون من قدامى الأسرى الفلسطينيين .
يذكر أن اسرى باقة الغربية وهم الأسير رشدي أبو مخ والأسير ابراهيم أبو مخ والأسير وليد دقة والأسير ابراهيم بيادسة يدخلون عامهم الإعتقالي الثلاثين في شهر مارس القادم .





































لمزيد من اخبار باقة جت والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق