اغلاق

اريحا: الديمقراطية تنظم مهرجانا بيوم المرأة العالمي

نظمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين واتحاد لجان العمل النسائي في محافظة اريحا مهرجان جماهيري بالذكرى السادسة والأربعين لانطلاقتها ويوم المرأة العالمي،


صور من المهرجان

في ساحة مقر الجبهة في مخيم عقبة جبر، وذلك بحضور محمد سلامة عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية وصلاح السمهوري عضو اللجنة المركزية للجبهة وسناء شبيطة عضو المكتب التنفيذي لاتحاد لجان العمل النسائي ومصطفى عوضات عضو قيادة الجبهة في اريحا وأعضاء الفرع وممثل محافظ أريحا هشام بالو وممثلي القوى الوطنية وممثل قائد منطقة اريحا المقدم اسعد أبو طاعة ومدير العلاقات العامة الرائد كمال زعاترة وممثلي المؤسسات الأمنية والرسمية وحشد كبير من المواطنين والناشطات النسويات  .
بدأ الحفل بالسلام الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة حداد على أرواح الشهداء، والقى محمد سلامة كلمة الجبهة الديمقراطية وجاء فيها دعوته "لإنفاذ قرارات المجلس المركزي الفلسطيني باعتبارها قرارات ملزمة صادرة عن اعلى مرجعية فلسطينية بما يشمل وقف التنسيق الأمني بكافة إشكاله وطي صفحة الانقسام وإعادة الاعتبار لمؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية وتصويب آليات اتخاذ القرار فيها واعتماد إستراتيجية وطنية بديلة تقوم على تعزيز صمود المواطنين الفلسطينيين وتكريس الوحدة الكفاحية في الميدان وتصعيد المقاومة الشعبية للاستيطان والاحتلال ومقاطعة البضائع الإسرائيلية وتمكين حكومة الوفاق الوطني من الاضطلاع بدورها في القطاع من خلال وتحمل مسؤولياتها في الاشراف على الادارات المختلفة والمعابر بما فيها معبر رفح وبما يمكن من البدء بخطوات جدية على صعيد اعادة الأعمار".

سلامة يؤكد على "ضرورة استكمال الهجوم السياسي الدبلوماسي الفلسطيني"
كما أكد سلامة على "ضرورة استكمال الهجوم السياسي الدبلوماسي الفلسطيني من خلال تفعيل انضمام فلسطين للوكالات الدولية المختلفة بما فيها محكمة الجنايات الدولية وتقديم مجرمي الحرب الإسرائيليين الى العدالة الدولية على جرائمهم التي ارتكبوها خصوصا في ملفات الاستيطان والعدوان على غزة . كما شدد على رفض العودة للمفاوضات العبثية بالشروط السابقة وعلى ضرورة تدويل القضية .من خلال الدعوة لمؤتمر دولي لحل القضية الفلسطينية استنادا للاعتراف الاممي بدولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران 67 وعاصمتها القدس واستناداً للقرارات الدولية ذات الصلة وفي مقدمتها القرار 194 القاضي بحق اللاجئين بالعودة الى ديارهم التي هجروا منها. وكان سلامة في بداية كلمته قد توجه بالتحية لشهداء الجبهة وشهداء شعبنا الفلسطيني والأسرى البواسل"، مؤكدا على "مواصلة الجبهة لطريق النضال حتى تحقيق الأهداف التي ضحوا من اجلها بالعودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف" . كما حيا "المرأة الفلسطينية بمناسبة الثامن من آذار واصفا إياها بشريكة النضال التي أثبتت قدرتها في شتى الميادين النضالية والاقتصادية والاجتماعية داعيا الى إنصافها وتمكينها لتأخذ مكانتها الطبيعية في كافة مواقع صنع القرار وعلى كافة المستويات" .
من جانبه، القى غازي ابو الهيجاء كلمة باسم القوى الوطنية وجه خلالها "التحية إلى رفاق وقيادة الجبهة الديمقراطية بمناسبة عيدها السادس والأربعين مؤكدا على اهمية الدور الذي لعبته الجبهة الديمقراطية في مسيرتها النضالية على كافة المستويات السياسية والعسكرية منذ انطلاق الثورة الفلسطينية مؤكدا على أهمية مواصلة النضال حتى تحقيق أماني شعبنا الفلسطيني بإقامة دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف ، كما قدم التهاني للمرأة الفلسطينية بمناسبة يوم المرأة العالمي".
والقت سناء شبيطة عضو المكتب التنفيذي لاتحاد لجان العمل النسائي كلمة أكدت خلالها على "دور المرأة في مسيرة النضال الفلسطيني، حيث وقفت جنب الى جنب الرجل في كافة المراحل النضالية"، كما أكدت على "اهمية اخذ دورها في استنهاض قطاع المرأة  للانخراط في التحركات الجماهيرية لإنهاء الانقسام كمهمة جدية واخذ دورها في المقاومة الشعبية سبيلا للخلاص من المحتل الغاشم . كما اكدت على ضرورة مواصله العمل والضغط على مراكز القرار بضرورة تطوير الانظمه والتشريعات والقوانين المتعلقة بالمرأة والأسرة وبما يسمح بتطوير  مكانتها ويعزز دورها في المجتمع". 

فرقة اشبال الحرية لدبكة الشعبية تقدم عرضا رائعا
كما قدمت فرقة اشبال الحرية لدبكة الشعبية التابعة لاتحاد الشباب الديمقراطي عرضا نال اعجاب الحضور، وقدم الفنان عدي الريماوي والفنان حسن رجوب فقرة غنائية وطنية تفاعل معها الحضور وقدم الطفل خليل غروف قصيدة عن الأم نالت اعجاب الحضور.
في الختام قامت لجنة التكريم المكونة من بحضور محمد سلامة وصلاح السمهوري وسناء شبيطة ومصطفى عوضات وهشام بالو وعدنان حماد عضو اللجنة المركزية لفدا ودلال جاد الله ووفاء السمهوري عضوات لوائية اتحاد لجان العمل النسائي، بتكريم كوكبة من الناشطات النسويات والامهات الفلسطينيات اللواتي شاركن في الاحتفال وتقديم الورد والدروع التكريمية لهن، كان في عرافة المهرجان  كل من سماح وهدان ووئام السمهوري.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق