اغلاق

صحة المرأة تحتفي بالأمهات في يومهن باحد البيوت المدمرة

احتفى مركز صحة المرأة التابع لجمعية الثقافة والفكر الحر بالنساء في منطقة البريج ، وسط قطاع غزة ، في يومهن العالمي ، بتنظيم كرنفال احتفالي ترفيهي لهن .


مجموعة صور من الاحتفال

اقيم الاحتفال اقيم في  احد البيوت التي دمرت في الحرب الاخيرة في البريج، وحضرته عشرات النساء وممثلي عن مؤسسات المجتمع الأهلي ، اشتمل على العديد من الفقرات الترفيهية والثقافية ، تخللها عرض مسرحي  عن انتهاك حقوق زوجة الشهيد في الميراث ، ومعاناة المرأة اجتماعيا واقتصاديا ونفسيا بعد فقدان زوجها ، كما تفاعلت النساء مع عروض الدمى التي اطفت اجواء من البهجة ورسمت الابتسامة على شفاهن ،وحظيت النساء بالعديد من الجوائز العينية خلال مشاركتهن بالمسابقات الترفيهية والثقافية .
ام ايهاب صافي احدى المشاركات اعربت عن سعادتها بهذا الاحتفال الترفيهي البعيد عن الشعارات والكلمات المملة ، والذي ادخل السرور في نفوس المشاركات واخرجهن من الروتين ، والضغوط الاجتماعية والاقتصادية الناجمة عن الحرب والحصار . وثمنت صافي مركز صحة المرأة " لدوره الريادي في دعم النساء نفسيا واجتماعيا بعد الحرب ، اضافة لدوره الرائد في تمكينهن صحيا ونفسيا وقانونيا ، وتثقيفهن وتوعيتهن بحقوقهن ".

" اين انتم من معاناة النساء المهجرات ، وقبل ذلك اين انتم من حمايتهن وقت الحروب "
من جهتها ، قالت مدير مركز صحة المرأة فريال ثابت : " اردنا ان نرسل رسالة للعالم اجمع ولمنظمات الامم المتحدة وحقوق الانسان من خلال احتفالنا بيوم المرأة العالمي في احد البيوت التي قصفتها طائرات الاحتلال خلال الحرب الاخيرة ، اين انتم من معاناة النساء المهجرات ، وقبل ذلك اين انتم من حمايتهن وقت الحروب ".
واضافت ثابت: "كل نساء العالم يتعرضن للعنف ، ولكن المرأة  الفلسطينية تتعرض لعنف مزدوج ، عنف الاحتلال وبطشه وعدوانه وانتهاكاته للشرائع الحقوقية والانسانية من جهة، والعنف الاجتماعي المبني على التمييز والقائم على اساس الجنس، والذي ينعكس بأشكال مختلفة على المرأة على أكثر من صعيد وميدان ".
وأشارت إلى " إن ممارسة العنف ضد المرأة يمثل خرقاً لقواعد حقوق الإنسان والإعلان العالمي لمناهضة العنف، ويهدد فرص النساء الفلسطينيات في الحياة ويحد من طاقاتها في التنمية وتحقيق السلام ".
وطالبت مدير مركز صحة المرأة الأمم المتحدة " بتفعيل القوانين لمحاكمة الاحتلال على عدوانه ضد قطاع غزة الذي استهدف فيه عددا كبيرا من النساء والطالبات والمدنيين العزل ، وانتهاكاته المتواصلة بحق المدنيين العزل وبصفة خاصة النساء والاطفال ، ودعت لتحريم وتجريم العنف ضد النساء وصيانة حقوقها وكرامتها ، عندئذ نحتفل باليوم العالمي للمرأة كباقي نساء الارض ". ( عطية شعت شعت )







































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق