اغلاق

يوسف الصديق: الأسير إبراهيم الجمال يفقد البصر والنطق

"وجه الأسرى الفلسطينيون المعتلقون في سجن ايشل، رسالة عاجلة لجميع المؤسسات الحقوقية ومنظمة أطباء بلا حدود وأطباء من أجل حقوق الإنسان،

 

للوقوف عند الوضع الصحي الخطير للأسير ابراهيم الجمال (31) عاما من مخيم العروب قضاء الخليل، والذي فقد النطق والبصر بعد ارتطام رأسه بحديدة (البرش) السرير أثناء تواجده في غرفته". هذا ما جاء في بيان صادر عن محمود لويسي، المركز الإعلامي لمؤسسة يوسف الصديق، وصلت نسخة عنه موقع بانيت وصحيفة بانوراما. 
وقال المتحدث باسم الأسرى في سجن إيشل، معمر شحرور، حسب البيان "نناشد جميع المؤسسات الوقوف عند مسؤولياتها الحقيقية والأخلاقية، فالجمال يموت ببطء أمام ناظر الأسرى دون أن يكون هناك تحرك جاد لإنقاذ حياته ".
وذكرت زوجة الجمال، أم محمد لمركز أحرار لحقوق الإنسان، أنها "توجهت لزيارة زوجها الجمال في سجن إيشل لكنه لم يستطع التحدث ولو بكلمة واحدة ولم يكن يرى، وحينها انهارت العائلة لحالة نجلها الذي وقع مغشيا عليه وتم نقله لعيادة السجن ".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق