اغلاق

نادي الأسير يطالب بالإفراج الفوري عن الأسير ابراهيم الجمال

أعلن محامي نادي الأسير، بعد زيارة الأسير المريض إبراهيم محمود الجمال من مخيم العروب قضاء الخليل، أنه " فقد النطق والسمع والبصر مؤخراً في سجون الاحتلال".



 
وبين محامي النادي الذي زاره في سجن "ايشل"، " أن وضع الأسير الجمال غاية في الصعوبة، حيث أحضر للزيارة برفقة ممثل المعتقل معمر شحرور، لعدم قدرته على التواصل، وبدا كأنه أشبه بجثة متحركة".
وأوضح الأسير شحرور، أن "الأسير الجمال وفي أثناء قيام إدارة السجن بإجراء العد، ارتطم رأسه "بالبرش"، وبعد أن نقل إلى عيادة السجن اتضح انه فقد النطق والبصر، وبعد أيام فقد السمع وحاليا يستعين بالأسرى لتلبية كافة احتياجاته". 
وطالب مدير نادي الأسير في الخليل، أمجد النجار "سلطات الاحتلال بضرورة الإفراج الفوري عن الأسير الجمال بعدما وصل وضعه إلى ما وصل إليه اليوم، وأنه ورغم تزويد المحكمة العسكرية بتقارير طبية تثبت أنه مصاب بمرض السحايا إلا أن المحكمة لم تكترث واستمرت في اعتقاله، فالاحتلال يتحمل كامل المسؤولية عن حياته".
--

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق