اغلاق

مطبخ جنان يكرم أمهات قرية الأطفال SOS

أقام مطبخ جنان بمناسبة يوم المرأة العالمي يوماً ترفيهياً لأمهات وأطفال قرية "SOS" فلسطين، بحضور محافظ محافظة رام الله والبيرة، الدكتورة ليلى غنام،

حيث تخلل الحفل تكريم النساء العاملات في القرية اللواتي يعملن على تربية وحضانة الأطفال الأيتام والمحرومين في القرية.
وقالت محافظ محافظة رام الله والبيرة ليلى غنام :" إن الهدف من هذا اليوم إشعار الأطفال بالحب والاهتمام، بعد أن فقدوا حنان الأب أو الأم أو كليهما". ورأت أن تكريم الأمهات العاملات في القرية والأطفال، يجب ألا يرتبط فقط بيوم المرأة إنما يكون على مدار العام. وشكرت الدكتورة ليلى ناديا نصار مديرة مطبخ جنان على فكرتها وجهودها في تكريس مثل هذا اليوم لأمهات أطفال قرية SOS وقامت بتكريم العاملات في مطبخ جنان".
بدورها، قالت مديرة التمويل والعلاقات العامة في القرية بيثاني فوليرتون إن "القرية تقدم الرعاية للأطفال من ناحية أسرية وتعمل على توفير الأجواء العائلية لهم وتقديم الرعاية الأكاديمية والاجتماعية والصحية والحياتية". وأضافت أن القرية تشرف على تعليم وتربية المنتفعين منذ الطفولة لغاية الاعتماد  الكامل على النفس، وإنهاء تعليمهم الأكاديمي وتوفير فرص عمل كريمة لهم بعد التخرج.
وأكدت ناديا نصار، مديرة مطعم وكوفي شوب "مطبخ جنان"، الذي إحتضن هؤلاء الأطفال وقدم وجبات طعام والعديد من البرامج الترفيهية والتي تضمنت مهرجين وفقرات الرقص والغناء والألعاب والعزف على الآلات الموسيقية من قبل مؤسسة بارينبويم-سعيد، "إن الهدف من هذا اليوم هو الإحتفال بيوم المرأة بطريقة مختلفة وتكريم الأمهات اللواتي يسهرن على راحة الأطفال وتربيتهم، وأيضاً لزرع بذور السعادة والدعم النفسي والمعنوي لأطفال لم يسعدهم واقعهم بإحاطتهم بعائلة كغيرهم من الأطفال، ولذلك قام مطبخ جنان برعاية وإقامة هذا اليوم الترفيهي للأطفال".
وكان قد شارك أكثر من مئة وعشرين طفلاً من قرية الأطفال (SOS) فلسطين في بيت لحم إضافة إلى أطفال البيت الإنجيلي في رام الله وعدد من المدعوين، يوم الأحد الماضي الثامن من آذار، ضمن فعاليات يوم فرح ومرح الذي احتضنه مطعم وكوفي شوب "مطبخ جنان" في رام الله.
وحضر فعاليات اليوم الترفيهي الدكتورة ليلى غنام وممثلون عن مديرية شرطة محافظة رام الله والبيرة وعدد من ممثلي المؤسسات والشركات والشخصيات الرسمية والإعلامية والاعتبارية.
ونظمت الفعاليات تحت رعاية الشركة العربية الفلسطينية للاستثمار-أيبك، وشركة بلاك أند فيتش، وبنك القاهرة عمان، وشركة التأمين الوطنية، وشركة أرامكس، وشركة سجدي وشركاه، ومحلات "أواسز" للعطور ومكتب عزيز وفؤاد ورجا شحادة للمحاماة وشركة "سوبر سيرفس سيكيورتي".
يذكر أن مطبخ جنان هو مشروع نسائي تأسس قبل حوالي عامين ويعمل في مجال تقديم المعجنات والمناقيش ووجبات الطعام الشرقية والحلويات البيتية يدوية الصنع بالإضافة إلى منتجات أخرى، جميعها منتجات فلسطينية ومكوناتها محلية فلسطينية طبيعية، حيث كافة منتجات المطبخ خالية من المواد الحافظة.

































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق