اغلاق

الطيرة : اتمام الصلح بين عبد الرحيم عبد الحي ومروان ناصر

بإشراف بلدية الطيرة والجهود الحثيثة التي قام بها رئيس بلدية الطيرة مباشرة المحامي مأمون عبد الحي ، ولجنة الصلح ممثلة بأبي سفيان السخنيني ،


الصلح سيد الأحكام في الطيرة

تمّ أمس الأحد 15/3/2015 عقد راية الصلح بين عبد الرحيم أسعد عبد الحي وعائلته الكريمة ، وبين مروان طلال ناصر وعائلته الكريمة، وذلك خلال لقاء جمعهما بحضور رئيس بلدية الطيرة ووكيله عضو البلدية حسام سلطان.
ساد اللقاء الذي جرى في مكتب رئيس بلدية الطيرة ، أجواء تصالح وتسامح من قبل الجميع، مؤكدين على نبذ كل أشكال البغض والعنف، وتحكيم العقل والعودة لروح ديننا الحنيف في التسامح والعفو بقوله تعالى: ( وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلا تُحِبُّونَ أَن يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ) صدق الله العظيم.
وأعرب ر
ئيس بلدية الطيرة المحامي مأمون عبد الحي، عن سعادته ، وأثنى على هذه الخطوة المباركة ، التي تنمّ عن أصالة مُتجذرة ، وروح كريمة متسامحة تربينا عليها وحضنا عليها رسولنا الأعظم محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم بقوله: (وما زاد الله عبداً بعفو إلا عزا)، متمنياً أن يحذو الجميع حذوهم، وتسود بين الجميع لغة الحكمة والتعقّل والتبصر. وقد شكر جهود جميع الخيّرين الأفاضل الذين ساهموا وقرّبوا بين الأخوة، وساهموا في قول كلمة الحق والحثّ على ترجيح لغة العقل والحكمة على لغة البغض والضلال. ( من حارث عيسى - الطيرة )









لمزيد من اخبار مدينة الطيرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق