اغلاق

جبهة العمل النقابي تزيل الرمال المتراكمة من حوض ميناء غزة

نفذت جبهة العمل النقابي التقدمية بمحافظة غزة (لجنة الصيادين)، مشروع حفريات لإزالة الرمال المتراكمة من حوض ميناء غزة،

التي تعيق عمل الصيادين وتسبب لهم أضراراً بالمراكب.
وتابع تنفيذ المشروع عدد من قياديي جبهة العمل، النقابي بشير السيسي وإلياس الجلدة وأكرم عوض.
وأفاد عوض بأن هذا النشاط نابع من حرص جبهة العمل على مصلحة الصيادين، الذين يتعرضون لشتى أنواع الظلم ولحماية مراكبهم التي تعد مصدر رزقهم الوحيد.
وأشاد مدير عام سلطة الموانئ، المهندس حسن عكاشة بالنشاط نظراً لأهميته بالنسبة للصيادين، مطالباً جبهة العمل باستمرار عطائها وجهودها لخدمة الصيادين ومتابعة أمورهم.
وأكد مسؤول لجنة الصيادين بجبهة العمل النقابي، أحمد أبو حمادة على أهمية المشروع ومدى الفائدة منه لتخفيف العبء عن كاهل الصياد الفلسطيني المحاصر .
وطالب أبو حمادة الجهات المعنية بالإسراع بتنفيذ مشروع متكامل، لإزالة كافة الرمال التي تلحق الضرر بمراكب الصيادين.
يأتي ذلك في إطار سلسلة من الفعاليات والأنشطة التي تنفذها جبهة العمل، لخدمة العمال والفئات الكادحة من أبناء شعبنا.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق