اغلاق

بيان لادارة المجتمع والشباب بشأن اغبارية ويونس

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما من كمال عطيلة الناطق بلسان وزارة التعليم للوسط غير اليهودي ، بيان " ادارة المجتمع والشباب - المجتمع العربي " .


حمزة يونس

وجاء في البيان : " إدارة المجتمع والشباب في المجتمع العربيّ في وزارة التربية والتعليم تستنكر بشدّة التصرّفات غير المسؤولة من قبل الطالبين محمود إغبارية رئيس مجلس الطّلاب اللوائي ، وحمزة يونس، عضو السكرتاريا ، اللذان استغّلا منصبيهما الرسميين من أجل تحقيق رغبات سياسيّة شخصيّة ، وذلك من خلال محاولتهما تسويق دعايات انتخابيّة لطرف معين بحجج وطنية وهمية تهدف إلى تشويه صورتنا الجريئة كمؤسسة رسمية تعمل على بناء قيادات شابة واعية ذات مسؤوليّة واعدة في السنوات الأخيرة " .
وأضاف البيان : " هذه التصرفات المناقضة لدستور مجلس الطلاب القطري تضرّ بشكل كبير بعمل مجلس الطلاب اللوائيّ ، الذي من واجبه الأخلاقيّ والتربويّ والقانوني أن يمثّل جميع الطلاّب بموضوعيّة تامّة ".

" هيئة غير حزبية "
واستطرد البيان يقول : " للتوضيح : مجلس الطلاّب وأبناء الشبيبة اللوائي هو هيئة غير حزبية تمثّل كافّة الطّلاب وأبناء الشبيبة ، يتم انتخاب أعضاء المجلس بشكل ديموقراطيّ من بين ممثّلي مجالس الطلاب وأبناء الشبيبة في البلدات العربية المختلفة . إن الوظيفة الأساسيّة للمجلس اللوائي هي: أولا تمثيل جمهور الطلاّب وأبناء الشبيبة في المجتمع العربيّ.
ثانيًا يعمل المجلس على خلق جوّ مريح للطلّاب ، وعلى الحفاظ على حقوقهم و تشجيعهم على القيام بواجباتهم كطلّاب.
ثالثًا ينقش المجلس على رايته قيم الديمقراطية والمساواة ، ويتطلّع إلى نشرها في صفوف مجالس الطلاّب وأبناء الشبيبة في البلدات العربية ، لتنمية قيادات عربيّة قادمة تستطيع الاهتمام وإدارة شؤون الأقليّة العربية في الدولة .
رابعًا مجلس الطلاّب والشبيبة يخضع لتعليمات إدارة المجتمع والشباب في وزارة التربية والتعليم " .

" التأثير على الآخرين "
ومضى البيان يقول : " هذان الطالبان ومنذ فترة بدءا بالاشتغال في الانتخابات مستغلّين منصبيهما من أجل التأثير على الآخرين بشكل يتعارض مع دستور مجلس الطلاب القطريّ، كما أنهما حاولا إقامة مؤتمر قطريّ لقائمة معينة ، وبما أنّ هذا إجراء مخالف بالطبع للتعليمات وللدستور فقد أرسلنا إليهما رسالة تبرز لهما مخالفة الدستور التي يقومان بها ، وطلبنا عقد جلسة لتوضيح الأمر ، لكن للأسف لم يستجيبا لطلبنا بعقد جلسة التوضيح، بل آثرا التوجه إلى الإعلام ليحظيا باهتمام إعلاميّ ، وبدءا بذمّ إدارة المجتمع والشباب في المجتمع العربيّ بشكل جائر وعن سوء نّية بهدف تبرير أعمالهما الحزبية المخالفة للدستور ودون أخذ زملائهم سائر أعضاء مجلس الطلاب اللوائيّ بعين الاعتبار ".
واسترسل البيان يقول : " إدارة المجتمع والشباب لا تمنع ممّثلي مجلس الطلاب من الانتماء لأيّ حزب شريطة عدم استغلال هذه العضويّة لتسويق حزب دون آخر ، لانّ هذا الأمر منافٍ لدستور مجلس الطلاب ، الذي يمنع النشاط السياسيّ ضمن هذا الإطار . في الآونة الأخيرة كثرت المؤتمرات في المدارس العربيّة في البلاد لعرض وجهات نظر القوائم المختلفة للكنيست ، إدارة المجتمع والشباب في المجتمع العربيّ لم ولا تمنع مثل هذه المؤتمرات ما دام التمثيل فيها معتدلاً وبمشاركة ثلاثة أحزاب على الأقل " .
وخلص البيان الى القول : " إدارة المجتمع والشباب في المجتمع العربيّ عملت وتعمل الكثير من أجل توعية الطلاب وأبناء الشبيبة وبذلت جاهدة، ولا تزال، لرفع روح القيادة لدى السكرتاريا المصغرة وبثّها بين صفوف المجالس الطلابيّة والبلدية في المجتمع العربيّ حتى من يقاطع الانتخابات لتجسيد مبدأ الراي والراي الاخر . إّننا لن نسمح بهدم عملنا التربوي في بناء قيادة مستقبليّة مسؤولة تجاه مجتمعنا العربيّ " .


لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق