اغلاق

الخضري : ريتشيل كوري ستبقى رمزاً للحرية

قال النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار " إن المتضامنة الأمريكية ريتشيل كوري التي قتلها جيش الاحتلال الإسرائيلي قبل 12 عاماً في رفح ،

خلال محاولتها التصدي لجرافة إسرائيلية خلال هدم منازل فلسطينيين ستبقى رمزاً للتضامن والحرية ولن ينساها شعبنا".
وشدد الخضري على أن "كوري شكلت محركاً لاستمرار التضامن الدولي مع الشعب الفلسطيني الذي يعاني من ويلات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس المحتلة والداخل".
وأضاف الخضري : " كوري ستبقى رمزاً للتضامن والحرية ولن ينساها شعبنا لأنها ضحت بحياتها ليحيا غيرها، وحملت رسالة الحب والوفاء والتضامن في وقت قابلها الاحتلال برسالة القتل والدم والعنف".
وتابع يقول : " لن تنسى غزة وفلسطين وأحرار العالم ريتشل كوري ودماءها التي سالت لحماية الحق والعدل، وسيبقى شعبنا يكن لها ولعائلتها ومحبيها الوفاء، وستبقى في نظرهم رمزاً للحرية والتضحية".
وتوجه الخضري بالتحية لكافة المتضامنين وحركات التضامن في العالم، ودعاهم لحمل رسالة ريتشل كوري في ذكرى رحيلها.
وقال الخضري : " قطاع غزة أحوج ما يكون في هذه الأثناء للتضامن والمساندة والتأييد لأنه يعيش تحت نار الحصار المشدد منذ ثمانية سنوات، وتأخر اعمار ما دمرته الحرب الأخير في يوليو 2014".
ودعا الخضري العالم وأحراره والأمتين العربية والإسلامية " لدور أكبر في إسناد الفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس المحتلة والداخل الفلسطيني المحتل وكافة أماكن تواجده، والضغط تجاه إنهاء الاحتلال والحصار والعدوان والاستيطان ".
 
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق