اغلاق

جهاز يغير إضاءة غرفتك عن بعد بحسب مزاجك

لطالما اشتهرت افلام الخيال العلمي بالأفكار المبهرة، مثل أن يعود البطل من عمله مرهقا في أحد الأيام ليجد إضاءة غرفته تتأقلم تلقائيا مع الحالة المزاجية التي يمر بها،



ولكن تلك الميزة لم تعد حكرا على أفلام الخيال العلمي بعد الآن بفضل أداة Muse الذكية.
جهاز Muse التقني ليس مجرد فكرة قيد التنفيذ أو نموذج أولي يتم اختباره، بل هو منتج تم طرحه بالأسواق البريطانية هذا الأسبوع بالفعل، وفقا لما نشره "ديلي ميل"، وتم تصميمه بطريقة مبتكرة تعتمد على قراءة إشارات المخ وموجاته بنفس الطريقة التي يتم عن طريقها تتبع المسافة التي قطعها شخص ما باستخدام الهاتف الذكي، أو تتبع ضربات القلب.
ويعمل الجهاز عن طريق ارتدائه على الجبهة مباشرة مع وجود أجهزة استشعار في الجبهة وفوق الأذنين لتتبع إشارات المخ ومن ثم إرسال تلك المعلومات إلى الهاتف الذكي عن طريق اتصال البلوتوث وسيرى المستخدم في الحالة العادية صورة ليوم مشمس وصافي، أما إذا كان هناك الكثير من المواضيع التي تشغل تفكيره فسيرى سماء ملبدة بالغيوم، في حين أن الأشخاص الذين يستطيعون تفريغ أفكارهم والاحتفاظ بذهن صافي سيرون صورة سماء زرقاء واضحة للغاية.
الجهاز تم طرحة بداية بأمريكا الشمالية في العام الماضي من تصميم عالم الأعصاب "أرييل غارتن" لمساعدة البشر على الاسترخاء، فبمرور الوقت يمكن للمستخدم أن يتعلم كيف يتخلص من الأفكار السلبية وتعزيز المهارات العقلية، حتى أن الأطباء في الولايات المتحدة يصفونها لمرضاهم للتخلص من الأفكار السلبية.
وفقا لتصريحات فريق العمل المسؤول عن الجهاز، يمكن أن يتم دمج التقنية في أدوات أخرى لمساعدة المستخدم على التحكم في الأشياء عن بعد باستخدام ذهنه، كمستوى الإضاءة في الغرفة.


لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق