اغلاق

الائتلاف لمناهضة العنصرية : مناهضتنا للعنصرية مستمرة

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من الائتلاف لمناهضة العنصرية ، بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنصرية . وجاء في البيان :




" يصادف اليوم السبت 21/3 كما في كل عام اليوم العالمي لمناهضة العنصرية والذي يتم الاحتفاء به في كل العالم، وفي هذا العام يأتي بعد ايام قليلة من الانتخابات للكنيست الـ 20 التي تميزت في خطابات وتحريضات عنصرية ضد مجموعات مختلفة في الجمهور وبالاساس تجاه الجماهير العربية في البلاد. وبالاضافة للخطاب لبعض الاحزاب والمرشحين كان هناك ايضا  استعمال للعنف والاعتداء الجسدي على اساس عنصري.
على شرف هذا اليوم وبعد انتهاء الانتخابات، فاننا في الائتلاف لمناهضة العنصرية نطالب رئيس الحكومة نتنياهو والحكومة الجديدة التي ستقوم لتغيير الخطاب العنصري الذي رافق فترة الانتخابات وخلق وتعميم خطاب يحترم اختلاف الآراء والتوجهات السياسية والانتماءات القومية والاثنية المختلفة ".
المحامي نضال عثمان مدير الائتلاف قال :" المفردات وصيغ الخطابات العنيفة والعنصرية التي زادت في السنوات الأخيرة أحرزت ارتفاعا غير مسبوق في فترة الانتخابات، والآن وبعد الانتخابات علی منتخبي الجمهور الجدد والقدامی العمل لتغيير هذا الخطاب والكف عن خطاب الكراهية وانتشاره والانتقال لخطاب يؤسس للحياة المشتركة التي تحترم الآخر وتتقبله ولا تقصيه ".

التحضير لنشر تقرير  العنصرية السنوي
وأضاف البيان : " عمل الائتلاف لمناهضة العنصرية في الشهرين الأخيرين لخلق وتعميم أجواء "انتخابات من دون عنصرية" وتوجه الائتلاف للأحزاب والقوائم الانتخابية للمساهمة في ذلك والامتناع عن تصريحات وخطابات عنصرية وتحريضية، وكذلك أطلق الائتلاف حملة "انا ساصوت ضد العنصرية" التي شارك فيها عشرات الشخصيات الفنية والفعالين والناشطين اجتماعيا بالإضافة الی مئات من الجمهور اليهودي والعربي الذين تصوروا وظهروا مع نفس الشعار وتم نشر هذه الحملة في  مواقع الإعلام الاجتماعي ووصلت الی مئات الآلاف في البلاد. وضمن من شارك في الحملة الفنان محمد بكري وماؤور زاغوري وأمل مرقص وميكي حايموفيتش وروضة سليمان وغبري باناي ويوسف أبو وردة وغيرهم.
هذا ويحضر الائتلاف في هذه الأيام ويعمل علی نشر تقرير  العنصرية السنوي والذي تقرر تأجيل نشره الی شهر أبريل القريب. ويدعو جمهور الناشطين العرب واليهود للتجند في المعركة ضد العنصرية من خلال الائتلاف أو الأطر الاخری القائمة ".










لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق