اغلاق

عارة عرعرة: اجتماعات متتالية وخاصة ببلدة المنصورة

على مدار اليومين الاخيرين ، الخميس والجمعة المنصرمين ، عقدت اللجنة الشعبية في وادي عارة والمجلس المحلي عارة عرعرة لقاءات بخصوص وضع الية عمل مهنية ، تخطيطية وقضائية ، وبرنامج عمل موزع بحسب


مجموعة صور خلال الاجتماعات

الادوار والاختصاصات والصلاحيات .
المجلس المحلي قام بمناقشة الاقتراحات التخطيطية بواسطة مخطط المدن المهندس محمد سلامة الذي يعمل جنبا الى جنب مع مخططة المدن عنايا بنا جريس من المركز العربي للتخطيط والبناء  ، والمخطط سيزار يلكن من جمعية بمكوم ، وقد تم طرح رؤيا اولية من وجهة نظر المجلس المحلي لتوسعة الخارطة الهيكلية التي يعمل عليها المجلس المحلي بمشاركة واسعة للجمهور المواطنين والاخذ بآرائهم المنطقية والايجابية .
وقد قرر المجلس المحلي بالإجماع "اخذ قضية بلدة المنصورة كهدف اساسي وشمله ضمن الخارطة المحلية كونها تقع بالقرب من قرية عارة وهي قائمة في ارضها الخاصة رغم انها تابعة حتى هذه اللحظة الى منطقة نفوذ لواء حيفا مباشرة" .
كما ان اللجنة الشعبية في وادي عارة قامت بعقد اجتماع خاص اول امس الجمعة في بلدة المنصورة بمشاركة اللجان المحلية في كل من ام الفحم ومصمص ومعاوية وعرعرة وكفر قرع الطيرة وسخنين ، حيث حضره خصيصا كل من مخططة المدن عناية بنا جريس  التي تطرقت الى "امكانية الاستفادة من اعادة فتح المخطط  القطري " تاما 35" ، الذي يعطي السلطات المحلية توسعة نفوذها بحسب احتياج كل سلطة على حدة". وبينت للحضور "ان الامكانية في هذه القضية متوفرة وتعطي امكانية لمجلس محلي عرعرة شمل بلدة المنصورة الى نفوذها موضحة انها على تواصل مع السلطة المحلية من خلال المهندس محمد يونس لوضع مخطط متكامل مبني على اسس تخطيطية منطقية" .
وقد كذلك شارك في هذا الاجتماع ، المحامي محمد محاجنة ممثلا عن مركز عدالة ، الذي سيقدم لهم الاستشارة القانونية اللازمة متى لزم الامر .
المحامي توفيق جبارين ، رئيس اللجنة الثنائية في لجنة التنظيم المحلية بين "اهمية الدور الذي من الممكن ان تقوم به اللجنة المحلية لتنظيم والبناء مع الاخذ بالحسبان ضرورة تذليل العوائق التخطيطية المتعلقة بوضعية بلدة المنصورة الخارجة من نفوذ هذه اللجنة ، وسيعمل كل ما بوسعه لتذليل العقبات التنظيمية مستقبلا" .
التلخيصات :
1 . المجلس المحلي ، من خلال المخططين المذكورة اسمائهم سيتبنى المخطط المقترح الذي سيشمل بلدة المنصورة وسيعمل جاهدا على ضمها الى نفوذه كقرية مستقلة او كحارة من حارات عارة .
2 . المجلس المحلي وبالأيام القريبة ، سيلتقي جهات تخطيطية رفيعة المستوى لطرح هذه القضية بصفة خاصة ، والعمل على اقناع متخذي القرار الاستجابة لهذا المطلب المحق .
3 . المجلس المحلي سيتوجه الى دائرة المراقبة على البناء غير المرخص طالبا الغاء انذارات الخلاء حتي يتسنى له تقديم البدائل التخطيطية الملائمة .
4 . تشكيل طاقم مصغر من المشاركين  لمساندة ومتابعة ومواكبة هذه القضية تحديدا ، والوقوف الى جانب اهالي بلدة المنصورة وتمثيلهم امام الجهات المختصة والمؤسسات الفاعلة في القضية المحقة .
جدير بالذكر ان اللجنة الشعبية للدفاع عن الارض والمسكن في وادي عارة تواكب منذ سنتين قضية بلدة المنصورة بمشاركة الجمعيات آنفة الذكر، اضافة الى عمل المهندس ابراهيم خليفه الذي اعد مخطط تفصلي للبلدة وهو الان في مرحلة متقدمة جدا قبيل ايداعه في اللجنة اللوائية .
من المهم الى الاشارة بان بلدة المنصورة ، تشمل 19 اسرة ، 15 اسرة من بينها متلقو اوامر اخلاء خلا سنة واعادة الارض على ما كانت عليه قبل 50 سنة .  كما ان عدد سكانها اليوم 133 نفر غالبيتهم من الاطفال والشباب .
5 . اللجنة الشعبية في وادي عارة تتقدم بالشكر الجزيل لكل الجهات الفاعلة ، اضافة الى تقديم الشكر للمشاركين ، الفاعلين في اللجان الشعبية كل في منطقته وبلده - الدكتور غزال ابو ريا ويعقوب ابو القيعان من حورة وعبد السلام قشوع من الطيرة واللجان الشعبية في المطقة" .



لمزيد من اخبار كفرقرع ووادي عارة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق