اغلاق

مطالبة بلدية القدس بمبنى إضافي لاعدادية القدس الشرقية

عقد إجتماع بين دافيد كورن، مستشار رئيس بلدية القدس للشؤون العربية وباز كوهن، رئيس لجان أولياء أمور الطلاب في القدس الشرقية،


مجموعة صور من الاجتماع

مع لجنتي أولياء أمور طلاب مدرستي العمرية والقدس الإعدادية، من أجل الموافقة على مبنى أكبر للمدرسة الاعدادية الوحيدة في البلدة القديمة.
تخلل الإجتماع مناقشة سبب احتياج أولياء أمور الطلاب لمبنى أكبر لمدرسة القدس الإعدادية الوحيدة في البلدة القديمة، وبأن هناك ما يقارب 200 طالب من سكان البلدة القديمة، سيتم تخريجهم من الصف السادس هذه السنة، علماً بأن المدرسة الاعدادية الوحيدة في البلدة القديمة تستطيع قبول فقط 40 طالباً بسبب صغر المبنى، فيما تقوم بلدية القدس بإرسال الطلاب الأخرين الذين لم يتم قبولهم إلى مدارس خارج البلدة القديمة، ما يترتب على ذلك مشكلة جديدة بالنسبة للأهالي عندما يتم نقل الطلاب إلى مدارس خارج البلدة القديمة، وهي إنخفاض مستوى التحصيل الدراسي لديهم بسبب إنخفاض الرقابة عليهم من قبل المعلمين أو الأهل ويتعرض الطالب للإرهاق بسبب أخذ المواصلات وتكون فترة المواصلات طويلة بسبب الأزمات وتسرب الطلاب من المدرسة.
كما أن المبنى الذي يتواجد الطلاب فيه الأن يحتوي على ساحة صغيرة جداً، ويفتقر إلى وجود مختبر في المدرسة، في حين أن الصفوف في المبنى باردة شتاءً وحارة صيفاً، ولا يوجد غرفة للمعلمين، لأن غرفة المعلمين تم إستغلالها كصف لطلاب المدرسة.
ووعد كورن بأخذ مطالب أولياء الأمور عين الإعتبار، والبحث السريع عن مبنى يستوعب جميع طلاب البلدة القديمة والمرحلة الإعدادية.







لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق