اغلاق

وقفة تضامنية مع الشعب التونسي في غزة

نظمت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية، وقفة تضامنية مع الشعب التونسي استنكارا لجريمة متحف باردو ورفضا للإرهاب، قبالة مقر الجالية التونسية في مدينة غزة.


صورتان من الوقفة التضامنية

وشارك في هذه الوقفة ممثلو منظمات أهلية وقوى سياسية وحقوقيون وإعلاميون، رافعين الأعلام التونسية والفلسطينية وشعارات تؤكد على دعمهم وتضامنهم مع الشعب التونسي الشقيق، وتدين جريمة متحف باردو.
وفي كلمة أمام المشاركين قال رئيس الهيئة الادارية لشبكة المنظمات الأهلية، خليل أبو شماله أن "هذه الوقفة التي نظمتها الشبكة تأتي تضامنا مع الشعب التونسي وللتشديد على موقفنا الرافض للإرهاب".
وأشار أبو شمالة أن "هذه الجريمة استهدفت الاستقرار في تونس وعرقلة مسيرتها الديمقراطية، وأن الشعب الفلسطيني  يقف الى جانب الشعب التونسي الشقيق ضد الارهاب".
وأوضح أبو شمالة أن "الجريمة أسفر ت مقتل العديد من الأجانب السياح والمواطنين التونسيين وخلفت عددا من الجرحى".
وأدان أنور العجرمي، رئيس الجالية التونسية بغزة "الاعتداء الإرهابي الذي وقع في متحف باردو بالعاصمة التونسية، وأدى إلى وفاة عدد من الأجانب السياح وعدد من التوانسة".
ونوه العجرمي أن "هذه الوقفة جاءت تضامناً مع الشعب التونسي في مصابهم، وأن الشعب الفلسطيني على يقين بأن الشعب التونسي سيواصل دربه في حماية أمنه واستقراره ".




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق