اغلاق

التربية تبحث مع وفد من ‘تيكا‘ آليات تعزيز التعاون المشترك

بحثت وزيرة التربية والتعليم العالي الفلسطيني أ.د. خولة الشخشير بمكتبها، مع وفد من وكالة التنسيق والتعاون الدولية التركية- تيكا، آليات تعزيز التعاون المشترك ،


صورتان من اللقاء

في مجالات التربية والتعليم العالي، إضافةً لبحث ترتيبات افتتاح المدرسة التركية الصناعية في نابلس الأسبوع المقبل.
وناقشت الوزيرة مع الوفد الذي يرأسه منسق البرامج في الوكالة بولاند قورقماز؛ إمكانية دعم الوكالة لإنشاء المزيد من المدارس؛ خاصةً في ظل المعيقات التي يفرضها الاحتلال الإسرائيلي فيما يتعلق ببناء المؤسسات التعليمية وخاصةً في القدس، كما دعت لدعم مشاريع تخص القطاع التعليمي في قطاع غزة، خاصةً بعد العدوان المدمر الذي شنه الاحتلال الإسرائيلي وتسبب بتدمير عدد كبير من البيوت والمؤسسات التعليمية من مدارس جامعات وكليات.
وأشارت الشخشير إلى  "أن الاحتلال يضع عراقيل كبيرة أمام المسيرة التعليمية في فلسطين وبالأخص في القدس، بحيث هناك تهديد بهدم إحدى المدارس بحجة وقوعها في منطقة غير مرخصة حسب ادعاء الاحتلال"، موضحةً "أنه سيتم متابعة موضوع هذه المدرسة قانونياً ".
من جانبه أكد قورقماز حرص وكالة تيكا على " دعمها المتواصل للشعب الفلسطيني بما يشمل قطاعات التعليم، مؤكداً أن مكتب الوكالة في فلسطين يلقى اهتماماً ودعماً كبيرين من قِبل الإدارة الرئيسية، ما يدلل على أن فلسطين على سُلم أولويات الوكالة ".
وبخصوص قطاع غزة قال قورقماز : "نحن ندرك الأوضاع الصعبة هناك، وغزة مُدرجة بكل تأكيد ضمن برنامج عملنا وخططنا وأهدافنا التطويرية، وخاصةً فيما يتعلق بالقضايا الإنسانية هناك"، مشيراً إلى  "أنه تم صرف حوالي 10 مليون دولار بمشاريع تدعم غزة، وذلك بالتعاون مع حكومة الوفاق الفلسطينية ".
بدوره تحدث الوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. أنور زكريا عن توجهات الوزارة لدعم مجالات التعليم المهني والتقني، كون سوق العمل بحاجة ماسة لهذا النوع من التعليم.
وتطرق زكريا إلى إمكانية توقيع مذكرة تفاهم مع الوكالة تيكا لدعم التعليم المهني والتقني، وهو ما تطرق له أيضاً وفد الوكالة التركية.
وحضر اللقاء برفقة الوزيرة والوكيل المساعد كل من أمين سر مجلس التعليم العالي أ. محمد الراميني ومدير الإعلام التربوي أ. عبد الحكيم أبو جاموس ورئيس قسم العلاقات العامة نيفين مصلح ورئيس قسم العلاقات الثقافية عبير دراغمة، ومن جانب الوكالة التركية كل من المساعدين رمضان توغ ورامي صب لبن.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق