اغلاق

د. غنام : اطلعت القنصل البريطاني على معاناة شعبنا

أطلعت محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام القنصل العام البريطاني الستير مكفيل على الأوضاع في المحافظة بشكل خاص والأراضي الفلسطينية بشكل عام،


صورتان من اللقاء

لافتة إلى " احتجاز الضرائب الفلسطينية والأزمة الإقتصادية الخانقة التي تمر بها السلطة الفلسطينية نتيجة لذلك "، مشيرة الى " أن الظروف الدقيقة التي تمر بها قضيتنا والتصعيد الإحتلالي بحق كل ما هو فلسطيني يتطلب موقف دولي حاسم لوقف حمام الدم النازف في فلسطين ". 
ووضعت المحافظ السفير " بتفاصيل أوضاع شعبنا الدقيقة خصوصا في ظل تعرض المسجد الأقصى والقدس لحملات إحتلالية مسعورة تهدف لعزل الفلسطيني عن عاصمته وأرضه، وإصرار الفلسطيني على ثباته وتجذره "، مؤكدة " أن شعبنا برغم ألمه يتمسك بالأمل، مشيرة إلى ثقة المستثمر بالأمن والأمان الذي تحققه السلطة واصرار المستثمرين على البناء والتعميز كجزء من المقاومة الفلسطينية لمحاولات التركيع المتواصلة التي ينتهجها الإحتلال ".
وأكدت غنام " أن الاحتلال يخلق من الأرض الفلسطينية كانتونات منفصلة بهدف إذلال الفلسطينيين، لافتة إلى الجدار العنصري الذي يخلق الوقائع على الأرض ويزيد من الأعباء المترتبة على الفلسطينيين من كافة النواحي ويفصل الفلسطيني عن أرضه ومصدر رزقه، لافتة إلى أن فخامة الرئيس وإصراره على الوحدة بصفته رئيسا لكل الشعب الفلسطيني يخوض معارك دبلوماسية مكوكية من أجل حصول شعبنا على حقوقه المسلوبة والمكفولة في المعاهدات الدولية ويصر على توحيد الصف الفلسطيني لتوحيد الإستراتيجيات التي من شأنها تثبيت شعبنا على أرضه ونيل حقوقه كاملة ".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق