اغلاق

الحمد الله يفتتح مؤتمر الجراحة الرابع في فلسطين بغزة

قال رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله خلال افتتاح فعاليات مؤتمر الجراحة الرابع في فلسطين، والمؤتمر الفلسطيني التركي الأول:


الحمد الله يشارك في افتتاح المؤتمر

"إن إنعقادَ مؤتمرٍ بمثل هذه الجودة والحضورِ في قطاع غزة الباسل، دليلٌ على إلإرادة، وعزيمة واصرار شعبنا العظيم، الذي ينهضُ من تحتِ الرمادِ أقوى مما كان".
وحضر افتتاح المؤتمر الذي عقد بفندق المشتل في غزة، وزير الصحة د. جواد عواد، وحشد كبير من المشاركين والاطباء، والوفود الدولية، وممثلين عن القطاع الأهلي والخاص، وعدد من الشخصيات الاعتبارية.

الحمد الله: جئت إلى قطاع غزة الحبيب تأكيدا على أهمية تكريس الوحدة ونبذ الخلاف
وقال الحمد الله: "جئت إلى القطاع الحبيب، تأكيداً على أهمية تكريسِ الوحدة ونبذ الخلاف والانقسام، وننظر اليوم إلى ان تكون حكومة الوفاق جسرَ العبور الدائم للوحدة والأخوة والمحبة بين ابناء الوطن الواحد".
ونوه رئيس الوزراء إلى أن انعقاد مؤتمر الجراحة الرابع في فلسطين، مع المؤتمرِ الجراحي الفلسطيني التركي الأول على ارض غزة الهاشم، "هو تحد لكل الصعاب والعقبات، فهذا المؤتمرُ الذي سيناقشُ أخرَ المستجدات في كافة تخصصات الجراحة، سيعمل على رفد قطاع الصحة في غزة بمزيد من التجارب والخبرات التي تساهم في  تطور وتقدم الجراحات المختلفة في فلسطين".
واضاف رئيس الوزراء: "إننا نعملُ جاهدين على تطوير مرافق القطاع الصحيِ في فلسطين، وبشكل خاص في غزة، ورفعِ مستوى الخدماتِ المقدمةِ للمواطنين، لا سيما تطويرِ الجراحات المختلفة في فلسطين، والتي قطعت شوطاً متقدماً في كافة الجراحات، مما رفع من مستوى الطبيبِ الفلسطيني، والذي اصبحَ مثلاً يحتذى بهِ في العديدِ من التخصصات، وخاصةً في الجراحة بأنواعها، فعملياتُ القلبِ المفتوح وزراعة الكلى وجراحة المناظير وجراحات الاعصاب والعظام والجراحة التجميلية أصبحت من الخدماتِ الاساسيةِ التي نعتز بها".
















لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق