اغلاق

كنيسة الروم الأرثوذكس في بيرزيت تحتفل بأحد الشعانين

احتقلت كنيسة القديس جاورجيوس للروم الأرثوذكس في بيرزيت بأحد الشعانين الذي يقام قبل أسبوع من أحد الفصح المجيد . وقد أقام القداس الأب جورج بنورة راعي الكنيسة


خلال الاحتفال بأحد الشعانين في بيرزيت

وبحضورالأب عيسى خوري ووكلاء الكنيسة ولجان سيدات الكنيسة ومدارس الأحد وحشد من أبناء الرعية. 
وفي موعظته تحدث الاب جورج عن مناسبة عيد الشعانين وذلك بدخول السيد المسيح الى القدس، حيث تم استقباله من قبل الشعب بسعف النخيل، وفي نهاية الموعظة هنأ المصلين بعيد الشعانين ودعاهم الى الاستعداد الى صلوات اسبوع الآلآم.
ليختتم القداس بدورة الشعانين التي ابتدأت من أمام الكنيسة بمسيرة تقدمها الأب جورج بنورة ووكلاء الكنيسة يليهم الأهالي وأطفال الرعية، حاملين الشعانين وتقدمت المسيرة بإتجاه بلدية بيرزيت والبلدة القديمة، ومن ثم رجوعا الى الكنيسة.
وفي نهاية الإحتفال تمت دعوة الحاضرين الى الضيافة في قاعة الكنيسة . وقد تم توزيع صلبان مصنوعة من سعف النخيل على المصلين. وتستعد كنيسة الروم الأرثوذكس في بيرزيت لأسبوع الفصح المجيد بالصلوات الاحتفالية وصولا لأحد القيامة المجيد.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق