اغلاق

الوادية: فتح معبر رفح متعلق باستلام حكومة التوافق لمهامها

دعا الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة لضرورة توجه كل الأطراف الفلسطينية لتهيئة الأجواء ،



أمام حكومة التوافق لاستلام مهامها في معبر رفح لإنهاء معاناة أبناء قطاع غزة ومواصلة تطبيق اتفاق المصالحة الوطنية لتلبية كل المطالب وتسريع عملية إعادة الإعمار، مطالبا بابعاد القطاعات المدنية عن تجاذبات وخلافات الانقسام.
وطالب الوادية عموم الشعب الفلسطيني " للمساهمة في إنجاح فرص تحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام والعمل على نشر ثقافة الوحدة في مجتمعنا لمواجهة آثار الانقسام والعبور نحو مرحلة جديدة تعيد كرامة قضيتنا أمام المحافل العربية والدولية" ، مشيرا إلى " أن المصالحة الفلسطينية كفيلة بحل أهم القضايا الخدماتية التي تهم المواطن في قطاع غزة والذي ينتظر تطبيقا واقعيا لبنودها ".
وأكد رئيس تجمع الشخصيات المستقلة " أن تنفيذ اتفاق المصالحة يلزمه رغبة حقيقية من الكل الوطني لترتيب البيت الداخلي وتقديم كل التسهيلات اللازمة لإنجاح مهامها المحددة عبر المشاركة في تهيئة الأجواء لدعمها وتعزيز خطواتها، داعيا كل الأطراف الفلسطينية بالنظر نحو القواسم المشتركة التي توحد أبناء شعبنا وعدم الانشغال بالبحث عن تحقيق المصالح الفردية ".
وأكد الوادية " أن عدم تطبيق المصالحة سيعرقل عمل حكومة التوافق الوطني ولن يحفز الدول المانحة للوفاء بالتزاماتها تجاه القطاع وهذا ما يدركه الكل الفلسطيني، داعيا الأطراف الفلسطينية لتوحيد جهودها لرفع المعاناة عن كل أبناء شعبنا في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس والشتات ووضع المصلحة الوطنية العليا فوق كل اعتبارات حزبية وفردية ".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق