اغلاق

الحمد الله يشارك بافتتاح حديقة السلام في الخليل

اكد الدكتور رامي الحمد لله رئيس الوزراء الفلسطيني على " واجب الحكومة توفير الحياة الكريمة للمواطن وسعي القيادة الفلسطينية لتحقيق الوحدة والوقف جميعا امام جرائم الاحتلال،


مجموعة صور من حفل الافتتاح

وملاحقته دوليا  شاكرا رئيس وأعضاء مجلس بلدي الخليل عى جهودهم في تنمية المدينة وتطويرها وتنفيذ العديد من مشاريع الحيوية فيها".
وقال الحمد الله : " ان الخليل بحاجة حقيقية لمثل هذه المشاريع خاصة لما تعانيه من هجمة استيطانية واعتداءات متواصلة وسياسات تهويدية وان المشاريع التنموية وتطويرية تعزيز صمود  المواطن احدى طرق المواجهة وافتتاح هذا الصرح اليوم يمثل الشراكة الحقيقية بين الحكومة والمؤسسات المانحة ".
جاء ذلك خلال حفل افتتاح حديقة السلام التي اقامتها بلدية الخليل في منطقة شارع السلام بتمويل من صندوق البلدية ووزارة المالية ومؤسسة مجتمعات عالمية و شركة الاتصالات الفلسطينية بحضور عدد من الوزراء ومحافظ الخليل ورؤساء المؤسسات في المحافظة وشخصيات رسمية واعتبارية وأعضاء المجلس البلدي.
وكان استهل الاحتفال بكلمة الدكتور داود الزعتري رئيس بلدية الخليل الذي رحب برئيس الوزراء وشاكر الرئيس محمود عباس والحكومة الفلسطينية والجهات الداعمة والممولة للمشروع مبينا " ان الحديقة تقوم على مساحة تقارب 17 الف متر مربع تم تجهيزها بمواصفات عالمية لتكون متنفسا مثاليا لأبناء المدينة" .
واوضح الدكتور الزعتري " ان حديقتين يتم العمل عليها احدها ستتفتح نهاية صيف هذا العام بالتعاون مع جمعية سيدات الخليل في منطقة بئر المحجر اضافة لحديقة اخرى سيتم العمل على انجازها بالتوازي مع الاخرى ".
واضاف الدكتور الزعتري : " ان الايام القادمة ستشهد المزيد من المشاريع الحيوية في المدينة اضافة لمشاريع البنية التحتية التي تم العمل على انجازها وستشهد الخليل نقلة نوعية في قطاعاتها المختلفة بما يحقق ازدهار المدينة وخلق فرص عمل جديدة وتحسين حياة سكانها ورفع جودة وكفاءة الخدمة المقدمة للمواطن".
وفي نهاية الاحتفال قدم الدكتور الزعتري هدية رمزيا من خزف الخليل لرئيس الوزراء تقديرا لجهده في دعم الخليل ومشاريع بلديتها ".














لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق