اغلاق

مسرح الحارة بيت جالا يحتفل بعيده العاشر

يحتفل مسرح الحارة هذا العام 2015 بعيده العاشر وذلك من خلال تنفيذ سلسلة من النشاطات والفعاليات الفنية على مدار العام،



أهمها تنظيمه للمهرجان الدولي لمسرح الطفل والشباب "يلا يلا" في الفترة الواقعة بين 22 – 31 تشرين الأول 2015.
استطاع مسرح الحارة منذ تأسيسه عام 2005 أن يتميز بكونه مسرحاً متجولاً يجول مختلف قرى ومخيمات ومدن الضفة الغربية، حاملاً هموم المواطن مناقشاً القضايا والمشاكل المجتمعية المختلفة بأسلوبٍ فني عال، ناشراً بذلك الوعي المجتمعي تجاه المشاكل المتنوعة زارعاً فيه الثقافة الفنية والمسرحية القائمة على أساس تقبل الآخر واحترام وتقدير الفنون.
أنتج المسرح خلال الأعوام أربعة وأربعين مسرحية فنية ليقدمها في أكثر من 1,227 عرضاً مسرحياً في فلسطين وبعض الدول العربية والأوروبية، ليصل بذلك إلى أكثر من 400,000 مشاهد جلهم من الأطفال والشباب، حيث شارك طاقم مسرح الحارة في أكثر من خمسين مهرجاناً ومؤتمراً عربياً ودولياً طيلة العشر سنوات الماضية حصل خلالها على العديد من الجوائز.
ومن أهم إنجازات المسرح خلال الأعوام الأخيرة، تنظيمه لمهرجان الشارع "يلا يلا" الفريد من نوعه والذي أضحى من أهم المهرجانات الفلسطينية، كما كان افتتاح مركز الحارة لتدريب الفنون الأدائية -  PARC الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، الحدث الأبرز في انتقال المسرح إلى مرحلة جديدة من تأهيل الكوادر الشبابية التقنية ليتم إطلاقهم في سوق العمل من أجل رفع مستوى وقيمة الفنون الأدائية في فلسطين والمنطقة كلها. 


 
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق