اغلاق

حركة فتح بسلفيت تكرم العقيد إياد بركات

قدمت لجنة حركة فتح إقليم سلفيت درعا للعقيد إياد بركات مدير استخبارات حرس الرئيس، وذلك تقديرا لجهوده في خدمة وطنه وإيلاء محافظة سلفيت اهتماما خاصا.


خلال التكريم

تم ذلك خلال زيارة وفد من لجنة الإقليم برئاسة أمين سر حركة فتح إقليم سلفيت عبد الستار عواد وأعضاء لجنة الإقليم، ومن التعبئة والتنظيم رمزي حرب، ومدير هيئة التوجيه السياسي الرائد رامي حسان، لمكتب العقد إياد بركات .
وفي البداية رحب العقيد إياد بركات بالوفد، معرباً عن سعادته وشكره على هذه اللفته الكريمة من حركة فتح في إقليم سلفيت، مثمنا الدور المميز الذي تقوم به الحركة من حيث البناء التنظيمي والتوعوي فهي حركة الجماهير وهي حامية المشروع الوطني.
وأكد بركات "أن استخبارات حرس الرئيس هو جزء من المؤسسة الامنية العين الساهرة على مصلحة الوطن والمواطن وتقوم بواجباتها حسب الأصول من اجل فرض سيادة القانون والحفاظ على السلم الأهلي وتعزيز البنية الداخلية التي تشكل الضمانة الحقيقية لمشروعنا الوطني نحو الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف بقيادة سيادة الرئيس محمود عباس أبو مازن الثابت على الثوابت".
من جانبه، أشاد عبد الستار عواد أمين سر الإقليم بالعلاقات المميزة التي تربط الإقليم بالمؤسسة الأمنية بالمحافظة قائلا "إنها علاقة تكاملية، لخدمة القطاعين الأمني والمدني في المحافظة" .
وأضاف "أن محافظة سلفيت تعتبر الأكثر انضباطا والتزاما بين محافظات الوطن بفعل التعاون بين مختلف المؤسسات الأمنية والمدنية، فالكل يعمل ضمن منظومة موحده وخطاب موحد" .









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق