اغلاق

الحكومة: لن نتوانى عن القيام بواجبنا تجاه اهلنا في غزة

أكد مجلس الوزراء خلال جلسته الأسبوعية التي عقدها في رام الله برئاسة الدكتور رامي الحمد الله رئيس الوزراء، على "خطاب سيادة الرئيس في القمة العربية، والذي أكد فيه تصميمنا


خلال الجلسة
 
على إنهاء الإنقسام، وإنجاز المصالحة الوطنية، وإعادة الوحدة للوطن ومؤسساته". وأشار رئيس الوزراء إلى "أن جولته الأخيرة والوفد المرافق إلى قطاع غزة تأتي في هذا الإطار".
وأطلع رئيس الوزراء أعضاء المجلس على نتائج الإجتماعات واللقاءات التي عقدها في قطاع غزة، والتي أكد خلالها على "الجهود التي تبذلها الحكومة بما في ذلك نتائج جولته العربية واجتماعاته مع ممثلي الدول المانحة والمجتمع الدولي لحشد الدعم اللازم لعملية إعادة الإعمار، وفك الحصار، وحثهم على الوفاء بالتزاماتهم تجاه قطاع غزة. وأكد رئيس الوزراء على أنه بحث مع مختلف الأطراف في قطاع غزة سبل تمكين الحكومة من الاضطلاع بمسؤولياتها والإجراءات اللازمة لضمان دعم المانحين وتسريع عملية إعادة الإعمار، وأنه شدد على ضرورة توحيد الجهود والبرنامج الوطني بالتعاون والعمل المشترك، وبدعم من كافة مكونات المجتمع الفلسطيني، حتى نتمكن معاً من حماية مشروعنا الوطني، وتعزيز قدرتنا على مواجهة التحدي الأكبر المتمثل في إنهاء الاحتلال، ومواجهة مشاريع الاستيطان وتهويد القدس، وإنجاز قيام دولتنا الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".
 


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق