اغلاق

رام الله : توزيع أجهزة حاسوب محمولة للمعلمين

وزعت وزارة التربية والتعليم العالي بالتعاون مع مؤسسة أمديست (AMIDEAST) من خلال برنامج تطوير القيادة والمعلمين (LTD) الممول من الوكالة الامريكية


خلال توزيع أجهزة حاسوب محمولة للمعلمين 

 للتنمية الدولية (USAID) ، 99 جهاز حاسوب محمول على المعلمين المشاركين في المرحلة الثانية من برنامج القيادة المدرسية في مديرية رام الله والبيرة، حيث سيتم أيضاً توزيع 551 جهاز حاسوب محمول على باقي المعلمين المشاركين في البرنامج في مديريات ضواحي القدس، وسلفيت، وبيت لحم، والخليل، وقلقيلية خلال الأيام القادمة.
وقد قام المعهد الوطني للتدريب التربوي في وزارة التربية والتعليم العالي باعداد المعلمين خلال برنامج تدريبي استمر مدة عام كامل، ومن ضمن مجالات البرنامج مجال استخدام الحاسوب في التعليم.
وحضر فعاليات الحفل كل من: د. شهناز الفار مدير عام المعهد الوطني للتدريب التربوي، و د. سعيد عساف مدير عام برنامج تطوير القيادة والمعلمين، وقيس نبهان النائب الفني لمدير التربية والتعليم - رام الله والبيرة، بالاضافة لمديري ومعلمي المدارس المشاركة في برنامج تطوير القيادة والمعلمين في ذات المديرية، وتولى عرافة الحفل صادق الخضور، نائب مدير عام المعهد الوطني للتدريب التربوي.
وتحدث د. عساف عن نموذج استخدام الحاسوب في المدرسة عن طريق ربط جميع مرافق المدرسة بشبكة لا سلكية من الانترنت مع أجهزة عرض داخل الصف حتى يستطيع المعلم تشغيل البرامج التفاعلية مع الطلبة داخل غرفة الصف. موضحاً أن أهمية هذا النموذج تنبع من أنه اقتصادي حيث التكلفة قليلة، وأيضاً لا يضطر المعلم لأخذ الطلبة لغرفة مختبر الحاسوب كل الوقت، والتي عادة تكون مشغولة بمباحث من قبل معلمين آخرين في المدرسة.

"نسبة طلبة فلسطين الذين تتوفر لديهم أجهزة حاسوب أو انترنت هي نسبة عالية اذا ما قورنت بالدول المجاورة "

ونوه إلى أن نسبة طلبة فلسطين الذين تتوفر لديهم أجهزة حاسوب أو انترنت هي نسبة عالية اذا ما قورنت بالدول المجاورة مما يتيح أمام المعلم أن يكلف الطلبة العمل على مشاريع تضمن الحصول على معلومات أو بيانات حديثة وبسهولة ويُسر حيث يبتعد الطلبة عن حفظ هذه المواد ويهتمون أكثر بالتفكير فيما تعنيه البيانات والمعلومات التي تتوفر لديهم، كما أن الحاسوب يوفر امكانية اجراء التجارب العلمية وحلّ المسائل الرياضية دون عناء.
 بدورها، أوضحت د. الفار أن توزيع الأجهزة يندرج في إطار الحرص على توفير مستلزمات توظيف التكنولوجيا في التعليم والعمل الاداري، منوهةً إلى أنه سبق توزيع الأجهزة على المعلمين وعدد من مديري المدارس.
وذكرت أيضاً أن توزيع الأجهزة على المعلمين سيشمل قرابة (800) معلم/ة في (6) مديريات تشارك في البرنامج وسيتواصل توزيع الأجهزة على مدار أسبوع، معربةً عن شكرها لمؤسسة الأمديست والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية على التعاون المشترك.
من جهته، شدد نبهان على اهتمام المديرية برفع كفايات المعلمين والمعلمات، ومن أجل ذلك تم العمل مع فريق القيادة في المديرية على بناء الخطط التطويرية والتي تهدف بالدرجة الأولى الى مساعدة المدارس على التطوّر والنمو لتحقيق أهداف وغايات وزارة التربية في تقديم تعلّم جيد. كما بيّن استعداد جميع أقسام مديرية التربية والتعليم لتوفير ما تتطلبه خطط المدارس سواءً على الصعيد الفني أو الاداري حتى يبلغ التعليم في هذه المديرية أعلى درجات الاتقان والتحصيل.
وقدم شكره لكافة مديري ومديرات المدارس على حرصهم الدائم وتواصلهم المستمر مع المديرية من خلال الخطط ومن خلال التغذية الراجعة، وخاصة فيما يتعلق بنتائج تحصيل الطلبة.
يذكر أن برنامج القيادة والمعلمين يغطي 42 مدرسة من مدارس محافظة رام الله، اضافة الى المدارس من بقية محافظات الضفة الغربية.








لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق