اغلاق

فلسطين تشارك في الدورة العربية الرسمية في بورسعيد

نعمان سلهب - مفوضية الإعلام: شاركت جمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية في الدورة العربية الرسمية لقادة التدريب والتي أقيمت في الفترة ما بين 19 -26 /3 /2015م


فلسطين تشارك في الدورة العربية الرسمية في بورسعيد

 في المخيم الكشفي الدولي للكشافة والمرشدات والكائن في بور سعيد في جمهورية مصر العربية ، والذي شارك فيه 41 من القادة الكشفيين من مختلف الدول العربية ، حيث مثل الكشافة الفلسطينية في هذه الدراسة كل من القائد أيمن مطهر رئيس لجنة تنمية القيادات في المحافظات الشمالية رئيس مفوضية محافظة نابلس، والقائد محفوظ قاحوش المفوض الكشفي في مفوضية محافظة رام الله والبيرة و القائد حسن الشيخ سالم المفوض العام السابق في المفوضية العامة للكشافة الفلسطينية في لبنان .
تناولت الدراسة عدة مواضيع هامة في التدريب و كان من أهمها: سياسة تنمية القيادات ، دور و مهام و احتياجات قائد التدريب ، انظمة التأهيل القيادي ، مهمة الحركة الكشفية ، الاحتياجات التدريبية ، التسلسل المنطقي للبرامج التدريبية ، ادارة الدورات التدريبية ، طرق و انواع التدريب ، وسائل و معينات التدريب ، تصميم و ادارة و تقييم الجلسة التدريبية ، النماط التحفيز ، تنظيم وادارة الانشطة التدريبية بالإضافة الى عدة مواضيع كانت ضمن احتياجات الدارسين .

"جولة في بور سعيد "
وضمن برنامج الدراسة ، تم اصطحاب الدارسين في جولة في بور سعيد تم خلالها زيارة أسواق بور سعيد و شارع الشاطئ ومنطقة العبارات (المعدية) و التي تنقل السكان ما بين بور سعيد و بور فؤاد قاطعة قناة السويس من المدخل الشمالي الغربي ، إضافة إلى زيارة بور فؤاد  ، كما تم التعرف على مبنى الدليسيبس و الذي يقع على ضفة بور سعيد، كما وتم زيارة شرق بور فؤاد اطلع الدارسون فيها على المناطق التي تدعى .
وتم اجراء مراسيم حفل الختام يوم الخميس 26/3 حيث أنزل العلم وبدأت مراسم الاحتفال في قاعة الاجتماعات حيث تم القاء كلمات الختام من قبل هيئة التدريب حيث أكد قائد الدراسة وجدي السيد مرسي على أن هذه الدراسة هي أقوى دراسة قادة تدريب مرت عليه إضافة إلى أن هذه الدراسة سجلت في تاريخ الكشافة المصرية كونها الدراسة التي اعتبرت من نشاطات المئوية الكشفية المصرية.
وتم بعد ذلك تبادل الهدايا التذكارية بين الحضور و تلاها توزيع شهادات الدراسة بدءاً بوفد المملكة العربية السعودية تلاهم وفد دولة فلسطين و من ثم القادة من جمهورية مصر العربية، و بعد الانتهاء من المراسم الرسمية تم دعوة جميع الحاضرين الى حفل اطفاء شموع المئة العام على الكشافة المصرية على قالب من الجاتوه حمل اسم الدراسة وحمل الرقم 100.
 













لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق