اغلاق

أبو ليلى: شعبنا سيقاوم التوسع الاستيطاني وسرقة الأرض

قال القيادي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ونائب أمينها العام النائب قيس عبد الكريم أبو ليلى "أن شعبنا لن يقف مكتوف الأيدي تجاه ما تقوم به حكومة الاحتلال


ابو ليلى

من مصادرة للأراضي وتوسيع للمستوطنات المقامة على أرضنا"، مؤكدا على "التوجه لمحكمة الجنايات الدولية لتجريم قادة الاحتلال على الجرائم المتعلقة بسرقة الأرض الفلسطينية".
وأضاف النائب أبو ليلى "محافظة الخليل كغيرها من الأراضي المحتلة تشهد ارتفاع للوتيرة الاستيطان ومسارعة في محاولات فرض سياسة الأمر الواقع على الأرض".
وتابع النائب أبو ليلى "شعبنا سيقاوم عمليات التوسع الاستيطاني وسرقة الأرض التي تقوم بها سلطات الاحتلال بتصعيد المقاومة الشعبية  ضد الاحتلال الجاثم على أرضنا وصولا لانتفاضة شعبية كاملة تلحق الخسائر والكلفة العالية به لإجبار على الرحيل عن أرضنا الفلسطينية، وكذلك من خلال الحراك الدبلوماسي والتوجه لمحكمة الجنيات الدولية لمحاكمة قادة الاحتلال".
ووصف النائب أبو ليلى "عمليات مصادرة الأراضي التي تسارع حكومة الاحتلال إلى طرحها بأنها "ترجمة عملية لسياسات حكومة اليمن المتطرفة التي يتزعمها بنيامين نتنياهو، المتمثلة في نهب الأراضي وتوسيع المستوطنات وفرض حلول ورسم حدود وفقا لمخططاتها الاستيطانية الاستعمارية".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق