اغلاق

النائب اسامة سعدي يزور أسرى الداخل بسجن هداريم

قام النائب اسامة سعدي، الحركة العربية للتغيير – القائمة المشتركة، بزيارة عميد الاسرى كريم يونس ( 33 عاما في الأسر )، ووليد دقة ( 30 عاما في الأسر )


النائب اسامة سعدي

ولينا جربوني ( في الاسر منذ 2002 ) الاسيرة الوحيدة التي بقيت في الاسر من بين الاسيرات اللواتي تم فك اسرهن في صفقة شاليط، في سجن هداريم والشارون .
تأتي هذه الزيارة ضمن برنامج منهجي ومتواصل لمتابعة قضايا الأسرى والتي تتخلل نشاطات جماهيرية، زيارات تضامنية للاسرى في السجون الاسرائيلية وعائلاتهم، الاطلاع على المتطلبات والاحتياجات الانسانية منها والقانونية.
من جهته قال النائب سعدي :" ان اللقاءات كانت مؤثرة، تعجز الكلمات عن وصف هذه اللقاءات الانسانية والوطنية بامتياز، وسنستمر في متابعة هذا الملف امام المحافل المختلفة المحلية والدولية، بالاضافة لتركيز عملنا البرلماني حول هذا الملف".
من جهتهم بارك الاسيران كريم يونس ووليد دقة مشروع القائمة المشتركة، وشددا على "اهمية البقاء تحت مظلة العمل المشترك، وعلى ان تولي اهتمام خاص لقضية الاسرى".

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق