اغلاق

النقب:طاولة نقاش بموضوع تشغيل النساء البدويات

عقدت هذا الاسبوع طاولة نقاش بموضوع تشغيل النساء البدويات في النقب داخل البلدات العربية، بمبادرة مركز ريان جنوب وبالتعاون مع بلدية رهط وبمشاركة

 

ممثلين عن وزارة الاقتصاد، وزارة الزراعة ، جوينط، السلطة لتطوير مكانة المرأة في مكتب رئيس الحكومة، وزارة التربية والتعليم، السلطة لتطوير النقب، معوف، وممثلين عن السلطات المحلية والاقليمية واحة الصحراء، القصوم، حوره واللقية.
حضر طاولة النقاش العشرات من رجال ونساء الاعمال من منطقة النقب وممثلون عن الجمعيات والمنظمات الأهلية مثل شتيل، أجيك، يديد، خطوة الى الامام وسدره.
وناقش الحضور ولأول مرة العقبات والمشاكل مطروحة بأفكار تعزّز مشاركة النساء البدويات في سوق العمل داخل البلدات العربية.
وتأتي طاولة النقاش هذه كجزء من خطة عمل، ابتدأت بالتشاور ومشاركة الجمهور والمؤسسات من المجتمع البدوي لبحث سبل لإيجاد الحلول المناسبة والتي تتماشى مع الظروف المجتمعية للنهوض بالمرأة البدوية قدماً نحو عالم العمل.

" متابعة واثارة مواضيع التشغيل في مناطق النقب "
وحول ذلك علق محمود العمور  المدير اللوائي لمراكز ريان الجنوب بالمجتمع البدوي قائلاً: "هدفنا في ريان متابعة واثارة مواضيع التشغيل في مناطق النقب لتعزيز مشاركة أكبر عدد ممكن من النساء بعالم العمل، وخاصة أن النساء البدويات يردن أن يندمجن في سوق العمل ولكن العقبات تحول دون ذلك.  وأضاف: أسعدني المشاركة الفعّالة للحضور التي تدل على تعطّشها لمثل هذه اللقاءات والنقاشات التي تخص كل فرد في المجتمع العربي في النقب، إشارة بأن المرأة كانت ولا زالت نصف المجتمع".
وفي أعقاب هذا النقاش تم التوصل الى تفهمات تتوافق مع الاجماع وصياغة مستند يحوي كل النقاط المركزية الموصى بها في موضوع تشغيل النساء البدويات، والذي سيتم تعميمه على كل المؤسسات الحكومية والعامة التي تعنى بموضوع التشغيل لأخذها بعين الاعتبار والعمل بموجبها.



























لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق