اغلاق
أسعار العملات
3.6080دولار امريكي
4.0993يورو
5.0863دينار اردني
0.2088جنيه مصري
4.7661ج. استرليني
3.2366100 ين ياباني
0.023910 ليرات لبنانية
3.6136فرنك سويسري
2.5607دولار استرالي
2.7056دولار كندي
0.5493كيتر دنماركي
0.4231كيتر نرويجي
0.2498رند جنوب افريقي
0.3930كيتر سويدي
0.9635ريال سعودي
0.6646ليرة تركية
شو شباب ؟ شو صبايا ؟هل ستشاركون في انتخابات الكنيست القادمة ؟
عدد المصوتين
مقهى بانيت
أراكِ في وجهِ الوُرود - موشحات للأم...بقلم: الشاعره اسماء طنوس المكر
يا أُمي لَو رُحْـتِ سَتبقيـن مَعـي --- ساكْنَه فؤادي في حَشايَ وأَضلُعيحيـنَ أذكُـــــرُكِ تســـيـــــلُ أَدمُـــعـي --- والصَّوْتُ لا زالَ يجــــولُ مَسْمَـــعـي
فادي أبو شقارة ‘رهين الجسد‘ طليق الفكر والروح! بقلم :د. محمد هيبي
أهداني الكاتب فادي أبو شقارة، باكورة أعماله الروائية، "رهين الجسد"، رواية تمتّعت بقراءتها، فهي رواية تتمتّع بقسط وافر من الجمال، لتماسكها من حيث شكلها وبناؤها وجرأة مضمونها.
شادن وباقة الورد...بقلم: زهير دعيم
عيش الظبية " حنون" وابنها الصّغير" شادن" في مغارة تقع على تلّة وسط الطبيعة الجميلة والسّاحرة في كلّ الفصول،
إصدار جديد للكاتب - فراس حج محمد
عن دار طباق للنشر والتوزيع في رام الله (فلسطين) صدرت مؤخراً المجموعة الشعرية الجديدة لــ "فراس حج محمد"،
زجل للمرأه في يوم المرأه العالمي...بقلم: اسماء طنوس المكر
مين قال إنُّه المرأه خِلْقَت للبيتِ والأولاد وممنوع تِطلع تِشتِغل وتُخرج مِنِ دْيارا
ملاكي...بقلم: اميه كرام
ملاكٌ قد زارني يوماً يطرق ابواب أحزاني
قصة بعنوان: قلب عاشق لا يخون - بقلم الكاتبة اسماء الياس
آمال فتاة لم تسمح لها ظروفها الصحية بأن تنهي دراستها... فقد كانت مشكلتها الرئيسية ذلك المحيط الذي وجدت نفسها
كُلّما طلَّ آذار - قصيدة بقلم المربية جميلة شحادة
اليكم زوار موقع بانيت وصحيفة بانوراما هذه القصيدة التي كتبتها المربية جميلة شحادة من الناصرة تحت عنوان " كُلّما طلَّ آذار " ...
الأبوّة الجميلة...بقلم:  زهير دعيم
قرأتُ مرّةً قصّة صغيرة مُعبّرة تحكي عن طفل صغير اسمر البشرة ، يعيش في كوخٍ لا يبعد كثيرًا عن احد المناجم ، ويظهر
فـي وداع صديقـه المرحـوم الدُّكتور عفو حسين خليليَّة...بقلم: الشَّاعر سعود الأَسدي
يا عَفْوُ فَقْدُكَ صَدْمَــةٌ كُبْرَى لِـذا ******** أَيْقَنْتُ أَنِّـي بَعْدَكُمْ لا أُصْدَمُ
خماسيةُ التخاطب العاطفي...بقلم: د. محمد مصطفى بشارات
كثيراً ما تشكوا الأمهاتُ من التواصلِ مع أطفالهن,و كما يشتكين من عدم سماع أطفالهنَّ لهن , وعدمِ استجابتهم لتعليماتهنَّ
قصيدة أغنية...بقلم الأديبة:  انتصار عابد بكري
ماذا لو غنّى العصفور في أعلى الشجرونحن من أسفل أدهشنا حديثه.
زجل للمرأه...لكِ أقول - بقلم الشاعره: اسماء طنوس المكر
أنتِ عُنوانُ البراءَه والأُمومـَه والفــداءأنـــتِ رمـزً للحــيــاةِ والربيـعِ الدّائـــمِ
بمناسبة عيد المراة العالمي واقتراب عيد الام...بقلم: حنا سمور
اتمنى لجميع الامهات والنساء سنة مليئة بالخير والسلام وكل عام وهنّ بالف خير
الثامن من آذار...بقلم: عطاف مناع صغير - مجد الكروم
الى النِّساء المحتفلات بالثامن من آذار
قلبُ الأمّ...قصّة للأطفال - بقلم: زهير دعيم
عادَت العُصفورة الأمّ الى عُشّها مسرورةً في ضحى أحد أيام الرّبيع الجميلة.
كوني امرأةً حرة - قصة قصيرة...بقلم الكاتبة: اسماء الياس
لم التفت له... تكلم كثيراً حاول أن يلفت نظري... لكن كنت عنه غافلة... صفق بيداه... تصنع الحزن الغضب... لكن لم يعنيني
الرّبيع...أنشودة للأطفال - بقلم: زهير دعيم
عاد الرّبيع الهادييبوِّس زهر بْلادي
اختلاف القلوب داء وإختلاف العقول ثراء....الأستاذ علاء أبو فواز
الاختلاف صفة اودعها الله سبحانه وتعالى في البشر
قصيدة الدميه....بقلم الشاعر: زاهر شبلي
دعيني احركك كالدمية التي في المسرح
فنّان يجعل الحجارة تنطق....بقلم: معين أبو عبيد
يتخيل لنا دائمًا، أن الحجر مجرد جماد لا حياة فيه،
الفتاة الخارقه...بقلم: الشاعر زاهر شبلي
لم أعهد من قبلك فتاة تتمتع بقوة خارقهتسرقني من عقلي ونفسي بسرعة فائقه
حوّاء زهرة الروابي...بقلم: زهير دعيم
المساواة كلمة جميلة تحمل في طيّاتها العدالة والإنصاف والشعور مع الغير ، كلمة أثبتها الله المُحبّ في كتابه المُقدّس ، "
تَبكيكَ أوزانُ الخليل - قصيدة شعرية...بقلم: حاتم جوعيه - المغار - الجليل
( في رثاء الشاعر الكبير المرحوم الأستاذ " جورج نجيب خليل " ) - في الذكرى السنويَّةِ على وفاتِه
لاهِثٌ زحفُ الضّباب..نثرية بقلم: صالح أحمد (كناعنه)
حين تَقودُنا النُّعوش...وتَنتابُنا الأضرِحَة
خُيِّلَ لي...بقلم: الشاعر خالد اغباريه
خُيِّلَ لي أنك تصحبينيفي موعد هناك
اصدار جديد - ديوان عوالم حقائق ومكنونات...للشاعرة: عطاف مناع صغير
صَدر هذا الشهر عن مؤسسة "عالم الطباعة" ،كفر ياسيف ، ديوان الشِّعر" عَوالمٌ حقائقٌ ومَكنونات"
الفنان المسرحي محمود صبح يبهرنا بـ 3 مسرحيات
المسرحيات الثلاث تدخل السلة الثقافية من أوسع الأبواب وبتقدير التفوق
المرأة الشّرقيّة مظلومة....بقلم:  زهير دعيم
بدون أدنى شكّ المرأة الشرقية مهيضة الجناح ، ذليلة ، مظلومة، مسلوبة الحقوق والإرادة في أكثر الحالات ومعظم الأزمان.
نحنا في المستقرضات - زجل بقلم الشاعره: اسماء طنوس المكر
شهر شباط مانَّك قليل ____________ بتعـمل المُفاجئات فيك عمِلــت الهـوايِل ____________ بأيام المستقرضات
صدور الأعمال الشعرية لوديع سعادة في حيفا
بالتزامن مع فوزه بـ "جائزة الأركانة العالمية للشعر": صدور اعمال وديع سعادة الشعرية في حيفا ورام الله
يا نساء العالم...أتستبدلن الذي هو أدنى بالذي هو خير؟ بقلم: أ.د. رأفت الميقاتي
مهداة؛إلى كل امرأةٍ في العالم تمّت دعوتها إلى التمكين وفق المواثيق الدولية وفرحت بذلك فرحا عارما.
العالم الأنثى والرّحيل المرأة للأديب د.سمير أيوب...بقلم: الأديبة النّاقدة د.سناء الشعلان
العالم الأنثى والرّحيل المرأة في المجموعة القصصيّة في "حكاوى الرّحيل" للأديب د.سمير أيوب.. بقلم: الأديبة النّاقدة د.سناء الشعلان - الجامعة الأردنيّة
قصة طلال ابن أديبة... انتشار عالمي مستمر
عمان – تواصل قصة "طلال ابن أديبة" انتشارها عالميا حيث حَصلت
 لي طلب أخير...بقلم: نِسرينْ  إِيراني
أُريد ....كلاماً جديداً أختلقه ...
همسات تعانق السماء...بقلم الكاتبة: اسماء الياس
إذا كان في الدنيا شعور... هو شعوري نحوك... عندما تضمني لصدرك... عندما تقبلني تقول لي حبيبتي يا زهرة البستان... يا نجمة الصباح...
خاطرة شعرية...بقلم: مريم قيس - نحف
اشتقت لك.....اشتقت لك حبيبي...
بين حانا ومانا...تفكّكت شراكتنا - بقلم: زياد شليوط
نعود إلى قصة حانا ومانا، التي تلاحقنا وتلازمنا، في الكثير من نواحي حياتنا. فنحن نتميز بالتردد والتروي والريب
لا وألف لا...بقلم: إبراهيم بشناق
لا وألف لا، مع شديد الأسف الإختلاف على المواقع وعدد المقاعد لكل حزب!!!هذه ليست إرادة الشعب يا قوم، إرادة الشعب هي الوحدة من أجل مصلحة الشعب
لا أكرهك لكني لم أعد أحبك!!خاطرة بقلم: معين أبو عبيد
عندما تغيب الشمس ويحل الليل بسكونه تثور في داخلي الحروف، أسبح فوق مياه الذاكرة المتمردة الحائرة وبراكين تتأجج
كروان الشرق وحارسة التراث الفلسطيني العريق ‘دلال أبو آمنة‘...بقلم: الاعلامي عمري حسنين
كروان الشرق وحارسة التراث الفلسطيني العريق الفنانة الدكتورة "دلال أبو آمنة"...
سر جمال بغداد...بقلم: هادي جلو مرعي
في بغداد يكمن سر الجمال لأنها تأسست بعد مرور ثلاثة آلاف سنة وأكثر على نشوء حضارات آشور وأكد وأور والوركاء
 إلى صديقتي التي لا مثيلَ لهاٌ...بقلم : عمر محمد عمارة
إلى صديقتي التي لا مثيلَ لهاامرأتي المحلقة في مُخيلتي اللانهائية
رسالة شكر وعرفان من أبناء وبنات المرحومة (أم راضي عودة)
وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما رسالة من أبناء وبنات المرحومة عائشة (أم راضي عودة)، جاء فيها :" السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،
تَبكيكَ أوزانُ الخليل...قصيدة شعرية - بقلم: حاتم جوعيه - المغار
( في رثاء الشاعر الكبير المرحوم الأستاذ " جورج نجيب خليل " )
 ثقافة السؤال....بقلم: د. محمد حبيب الله
من خلال زياراتي المكثفة للصفوف في التعليم الابتدائي والتعليم الثانوي كان يغيظني رد فعل الطلاب حينَ كان المعلم يسأل
لا وألف لا، مع شديد الأسف الإختلاف على المواقع وعدد المقاعد لكل حزب!! إبراهيم بشناق
هذه ليست إرادة الشعب يا قوم، إرادة الشعب هي الوحدة من أجل
همسات الم....بقلم: حنا سمور
شيءٌ في قلبيَ محزونٌيصرخُ يتالمُ يتعذب
ماذا دهاكم...بقلم: مالك صلالحه
ماذا دهاكُم يا بشرْقد بلَغ السيلُ الزُبى
روح تأبى الرحيل...بقلم: جميل بدويه
هناك أروح ترحل ..ولا ترحل ..!!
عبد الله عبد الرحمن: ‘الامل للتغيير‘ ستكون معكم في كل مكان
الى جماهيرنا العربية في الداخل ، كفى للتشردم والتمترس كل في رؤيته وقوقعته التي ثبت فشلها الذريع على مدى تاريخ الانتخابات السابقة، واخص بالذكر ولا استثني احدا،
ديستويفسكي والتأمّل...بقلم: زهير دعيم
الحياة تركض وتعدو، ونحن نعدو خلفها نُمسك بفستانها الليلكيّ أحيانًا وأحيانا يفلت منّا، فنروح نلهث خلفها ونلعن الزمن
بسيطة...قصة قصيرة - بقلم: الكاتبة اسماء الياس
صوت قرع علي الباب قبل أن ينتصف الليل بقليل
لشهر شباط...زجل - بقلم: الشاعره اسماء طنوس المكر
نِحنا في شهِر شباط .. يالــلّي ما عـلـيهِ ربــاط هيكِ قالوا بالأمثال .. بتــفكـيرَك إنَّــك لَـبّــاط
الصّحن المُغطّى يرفض الرّحيل...بقلم: زهير دعيم
كثيرًا ما تمرّ بخاطري قصّة الطّفل والصّحن المُغطّى ؛ هذا الطّفل البريء ، الذي يخرج من بيت جدّته حاملًا صحنًا مُغطّى
قصيدة...أبيض أسود - خليل توما
أبيض أسودمن هؤلاء تزاحموا؟
عاجلت الرحيل يا عطا....بقلم: معين أبو عبيد
نعم، الحياة فيض من الذكريات التي تصبّ في بحر النسيان، والموت الحقيقة الراسخة، فما الطيب يموت، فالموتى الشرفاء يهبهم الله الحياة الكريمة في الدنيا، والنعيم الخالد في الاخرة.
طريق الامل....شعر: حنا سمور
انا من بلسم الحبِّازيّنُ رمل شُطآني
نبيل المقدس...الجليل يمطر حزنًا - بقلم: زهير دعيم - الجليل
رغم البعد الجغرافيّ، ورغم المسافات ، ورغم السنوات الطويلة التي مرّت على لقائنا الاجمل ، فالخبر الذي حملته اليّ
سوار راحلة بريئة!! بقلم: احمد فياض محاميد
لقد صدمت الاسرة الفحماوية مؤخراً بفاجعة على اثر رحيل الشابة سوار قبلاوي في ظروف غامض
موشحات...ٱلْحُبُّ تُهديهِ الطّبيعه للبشر - بقلم : أسماء طنوس - المكر
يا جَمالَ الوَصْفِ بَيْـنَ رْبوعِنـا --- في الزَّهْرِ والأطيارِ مع راعي القَطيعمــَرَّه تــــَـرى الأَزهـــــارَ تُسْـــــحِـرُنـــــــا --- ومــــــــــَـرَّةً الاِطيــــــار تُـــــغَنّــــــي لِلرّبـــــــيــــــع
قراءة في رواية حكايات الليدي ندى....بقلم: المحامي حسن عبادي
مرفق قراءة في رواية "حكايات الليدي ندى" للكاتبة الفلسطينيّة د. كلارا سروجي
سوار راحلة بريئة !!!  بقلم : احمد فياض محاميد
لقد صدمت الاسرة الفحماوية مؤخراً بفاجعة على اثر رحيل الشابة سوار قبلاوي في ظروف غامضة للجميع وستبقى
النقدُ الادبيّ .... بقلم: زهير دعيم
انّ النقد البنّاء بشكل عام ، هو فنٌّ وأي فنّ ، فنٌّ ينمّ عن اطّلاع وسيع لصاحبه في امور شتّى ، وعن سعة افق وكفاءة
خيانة لا حدود لها - بقلم: رانية مرجية
شعرت بدوار شديد وأنا استمع لمأساة
قراءة في ‘مَكْنُونَاتٌ أُنْثَوِيَّةٌ‘! - بقلم جميل حامد
تخاطب الكاتبة فَاطِمَة يُوسُف ذيَاب الشاعرة آمَال عَوَّاد رضْوَان في كتابهما "مَكْنُونَاتٌ أُنْثَوِيَّةٌ "، والذي صدرَ حديثا في الأول من شباط عام 2019،
للبَرِستا رحتُ أجري  ، بقلم: حسين جبارة
للبَرِسْتا رحتُ أجري أشتهي فنجانَ بُنِّ .. سُمرةً تحلو مذاقاً .. حُسّنَتْ طهواً ببنّي .. رمتُ فيها هدأةً .. أستعذبُ الأجواءَ لطفاً ،
موشحات عَرايِس بتاجات...بقلم : أسماء طنوس  -  المكر
يا جَمــــــالَ الثَّـوْبِ فيـهِ تَسَرْبَـــــلا --- أَلوانـــُه عَـم تُنْطُـــــــق وبِتْنَقِّــــــط حَلَــــى
قصة قصيرة...في غرفة التحقيق - بقلم: فيصل الهذلي أديب سعودي
سأله وقد اجتاح الحماس صوته:- هل قلت بأنك رصدت ذلك؟
الحزب الديمقراطي العربي ...مابين السطور - بقلم: عيسى لوباني
الحزب الديمقراطي العربي حزب له تاريخ وعراقه ومعروف برئاسه السيد عبد الوهاب دراوشه ولكن في السنوات الاخير
عيون الورد - موشحات بقلم: الشاعره اسماء طنوس المكر
يا وَرد ياللّي ضِحكِتَك بَلسَم عليل--- خلّيك بهالضِّحكِه لِأيّامِ وسِــنيـن فرحِة عيوني بنظرِتَك هِيَّ الدّليل--- ومن دونِكَ بالقلب زَفرات وأنـين
صباحُ الخيرِ يا حيفا - بقلم: عمر محمد عمارة
حيفا النَّبيَّة في مَرمى يديوأنا في مَرمى يديها النبيتينِ
 سراجُ الشُّروق.....شعر: صالح أحمد (كناعنة)
بحثًا عَنِ المخبوءِ فينا نقتَفي آثارَ مَن لم تَرتَعِش أجفانُهُم
همسات دافئة.... بقلم الكاتبة: اسماء الياس
يعاتبني قلبي... ويقول لي كيف السبيل للدفء
هكذا تولد الاحرار - بقلم: ناديه ابو حمده
كلما اتسعت دائرة الاحتمالات للاختيار المدروس كلما كان قرارك هو الاحتمال الأفضل لك في الوقت الحالي.
رصاصة طائشة تبث الرعب في بغداد.....بقلم الكاتب: اسعد عبدالله عبدعلي
ليلة الامس كانت ليلة صاخبة بسبب عرس في شارعنا, حيث جرت التقاليد عند البعض مع وصول موكب العريسين, ينبري بعض اولاد العمومة والاصدقاء المهووسين والغير منضبطين الى فاصل من بالرمي العشوائي بالجو! تعبيرا عن الفرح
الممكنُ الأبيض.....فراس حج محمد - فلسطين
(1)الوقت يطعن خاصرة اللغةْيحاول أن يجري على حبل من الصوت الكتوم
‘ رجل عنيد ‘ ، بقلم : زاهد عزَّت حرش
أنا رَجُل نِصفُهُ بَشرٌوَنِصْفُهُ من حَدِيدمَرَتْ علَيهِجَحَافِلُ الزَّمَنِ التَّلِيِدْ
 إرفعوا أيديكم عن فنزويلا يا أمريكا....بقلم: الحاج عدنان عبد الهادي ام الفحم
في الأيام الأخيرة تنظم حملة تدخل واسعة مسعورة لقلب النظام الوطني الديمقراطي في دولة فنزويلا الوطنية بقيادة رئيسها
أخطر بوسة....بقلم: هادي جلو مرعي
في حين تسجل مراكز الأبحاث الطبية الفوائد المترتبة على تقبيل الناس لبعضهم ومنها الذكر لأنثاه، والقبل التي تنطبع على
الديك الذي صار سياسيا - بقلم: نبيل عودة
(من المجموعة القصصية "نبيل عودة يروي قصص الديوك")
زجل كونوا واحداً بالمسيح - لِوِحدةِ الطوائف المسيحيّه...بقلم: اسماء طنوس المكر
المسيـح لمّــا دعـانـــا _____________ بِكنيسِــه رســوليِّـــه
ليلة خميس....قصة قصيرة - بقلم: ماهر طلبه
عكس ما هو متوقع، دخل من باب شقته، ليجد الصمت مركونا إلى جانب الحائط، نظيفا تماما – مثل كل البيت- كأنه قد
فلاش باك ‘قصيدة‘ .... خليل توما
حمزة طفل طموح يستيقظ حمزة مع أذان الفجر، يجمع قواه كي يجلس على سريره، فهو مصاب بشلل الأطفال وهو في عامه الثّاني، ممّا أفقده
سحابة جرحي النازف... بقلم: معين أبو عبيد
رغم أنّ قلمي هو سنفونيّتي، لكني أخشى أن يقودني إلى آخرتي، ولا يترك سجنًا إلا ويقودني إليه، ولا رصيفا إلّا ويمزقني عليه.
قصة رحيل جوليت للكاتبة ميسون أسدي - بقلم: د. صالح خليل سروجي - ألمانيا
تَتمرْكزُ أحداثُ هذهِ القصّة، للكاتبة ميسون أسدي، حوْل امراةٍ تُدْعى "أم وفيق" وقد تجاوزت التّسعين مِن عُمْرها وتعيشُ
سَلطَنَةٌ على وَتَرِ الجِراحِ - شعر: صالح أحمد (كناعنة)
يــا شِـعـرُ صَــدِّق قَتـيـلَ الـشَّــوقِ مـــا كَـتَـبـاتَــنــعـــى الـــحــــروفُ بــريــقًـــا خــــانَــــهُ وخَــــبــــا
مساؤكم محبّة...نافذة بيتنا وغسيل الجارة - بقلم: زهير دعيم
قرأتُ مرّة عن تلك المرأة التي كانت تجلس مع زوجها في كلّ صباح، ويرتشفان القهوة في شرفة بيتهما المُقفلة بالزُّجاح ،
منعوا عني الهواء قصة قصيرة.... بقلم: الكاتبة اسماء الياس
قالوا لي ممنوع أن تكلمي الغرباء... كنت بعد بالعمر صغيرة... لا أفهم بأن كلامهم يعني أني أصبحت بنظرهم صبية... حجزوني بالبيت أقفلوا علي الأبواب والنوافذ...
تنازلوا عن دوركم في اصلاح الناس واصلحوا انفسكم - بقلم: أ.د.حنا عيسى
"تجربة أوربا مع الحداثة تثبت أن الإصلاح الديني يسبق الإصلاح السياسي
قراءة في ديوان وكفرتُ بالصّحراء.....المحامي حسن عبادي
الديوان عند الشعراء هو كتاب جمعت فيه قصائد لشاعر واحد، أمّا المجموعة الشعريّة فقد دخلت حديثًا إلى معجم اللغة العربيّة
جماهيرنا العربية في البلاد تودع شهيدة العلم أية سعيد مصاروة - بقلم: الحاج عدنان عبد الهادي أبو حسام
بقلوب حزينة تملؤها الألم واللوعة على الجريمة النكراء حيث جرى اغتيال طالبة العلم اية سعيد مصاروة في بلاد الغربة
إلى الرّوح الطّيّبة والعيون البريئة شهيدة العلم آية سعيد مصاروة - شعر: نبيهة راشد جبارين زلفة
إلى الرّوح الطّيّبة، والعيون البريئة، إلى روح الطّالبة المتفوّقة، شهيدة العلم آية سعيد مصاروة
مرزوق الحلبي مع صدور مؤلَّفه الشعري ....في مديح الوقت
القوة الدلالية الجمالية للمجاز والاستعارة والكناية والضباب المتولّد منها هو اساس اللغة الشعرية
بدون مؤاخذة-جمهورية العشائر ودولة القانون ... بقلم: جميل السلحوت
كثرت في الآونة الأخيرة اللقاءات والاجتماعات و"المؤتمرات" العشائريّة، ويأتي هذا كله في ظلّ ازدياد الخصومات
كنت ضائعة... بقلم: الكاتبة أسماء أسماء الياس
لكن أنا اليوم في محبتك هائمة... كنت أبحث عن الحب في العيون... فقد كانت حاجتي لحبيب مثل من فقد الأمان بزمن
كيف، ولماذا، أضعنا طريقنا إلى لغتنا العربية؟مقال - الدكتور أسعد عبد الرحمن
قبل نصف قرن أو يزيد، كان للمرحوم والدي زميلة تعمل معه في وزارة الشؤون الاجتماعية. وحين نزورها أو تزورنا، كنا
لآيه مصاروه - قصيده زجليه بقلم: الشاعره اسماء طنوس المكر
يـا آيـــه في الأخــلاقِ ___________ أنتِ الملاكُ الطّاهر شــرِبـتِ مُــرَّ المــذاقِ ___________ بِالمـوتِ من الكـافر __________________________________
هل ضممت طفلك اليوم؟ 8 أسباب لماذا يجب الإسراع في ضمه - بقلم: ريفكا  فيشمان
بقلم ريفكا فيشمان، مديرة مركز الرعاية النهارية لشركة المراكز الجماهيرية في إسرائيل ترجمة الناطقة الإعلامية للمجتمع العربي بشركة المراكز الجماهيرية رانية مرجية
عادات الموج العبثيّة نثرية - بقلم: صالح أحمد (كناعنة)
يداك مغلولتان إلى عنقك أيها الغصن المنبَتُّ عن جذعه
خاطرة بعنوان...صفاء السماء في عينَيها - بقلم: معين أبو عبيد
في مقتبل العمر، طويلة قامتها، شعرها طويل أسود، وجهها كالبدر وملامحها تثير الشفقة والقلق. في أعماقها نار متوهجة وفي
زجل...أَحِبَّ لِغَيْرِكَ ما تُحِبُّ لِنفسِكَ  - بقلم: اسماء طنوس المكر
الآخَر هُوِّ خَيَّك ________________ والإنسان أخو الإنسان لازِم تحبُّه زّيَّك ________________ هيك وَصّانا الرّحمـان
صباحكم أجمل - ولنا لقاء آخر ايدون  بقلم وعدسة: زياد جيوسي...الحلقة الرابعة
رغم طول الجولة وحرارة الجو لم نكن نشعر بالتعب أثناء تجوالنا، وكنت أريد أن أكسب الوقت برؤية أكبر مساحة من
صباحكم أجمل ايدون تبوح ببعض أسرارها - بقلم وعدسة: زياد جيوسي ...حلقة الثالثة
من أعلى تلال أيدون حيث حركة الرياح القوية والنسمات الحلوة كنا نتجه مجددا نحو البلدة من أجل التجوال والتوثيق
العنف سلوك شيطاني - زجل بقلم: الشاعره اسماء طنوس المكر
شيطاني ومُعاداةُ الله بقلم :اسماء طنوس المكر الله المحبِّه عيشــوا مِثلُــه يا بشـر
‘الفراق‘...خاطرة بقلم: جيانا محمد عباس من شعب
الفراق حُزن كلهيب الشمس يُبَخر الذكريات من القلب ليسمو بها إلى عليائها، فتُجيبه العيون بنثر مائها لتطفىء لهيب الذكريات
بين دخيل وأصيل....بقلم: المحامي حسن عبادي
خلال تجواله بين الحقول التقى بزميله الفلّاح، تبادلا أطراف الحديث، افتخر وتباهى كلّ بزرعه وحمدا ربّهما؛ "الله مِنعمْ
ارقص فرحاً طربا....شعر: هادي زاهر
قصيدة حول العنف المستشري في وسطنا العربي
قصة ...قليلات العقل وكاملو العقل - بقلم: نبيـــل عـــودة
مريم فتاة قروية مستورة الحال، صبية جميلة كزهور الربيع اول تفتحها. لمحها تاجر خضار وفواكه متجول ، طابت نفسه
هذيان الصمت... تجربة وعي، بقلم: عمر عبد الرحمن نمر
قرأت رواية الأديبة منى النابلسي (هذيان الصمت) أعجبتني حد الاندهاش، أقنعتني حد الارتواء... الرواية فيها تفرد، حيث تحدثت عن تجليات الحياة الفلسطينية: السياسية،
قصيدة في مقتل الطالبة المغدورة في استراليا،ابنة باقة الغربيَّة،آية سعيد مصاروة - شعر: كمال ابراهيم
رَحمَاكِ آيَةُ ،يا ابنةَ بَاقةَ الغربيَّة ،رَصَاصَةُ الغدْرِ طالَتْكِ
قصيدة عودة إلى الينبوع  - خليل توما
لعينين من شعلة الفجر طال انتظاري وها أنتِ في المهد، ما كنتِ شيّا سوى الحلم والرّمز، أسمع فيك النداءَ الشّهيّ
قد بلغ السيل الزبى - بقلم:  الحاج عدنان عبد الهادي ام الفحم
تعيش مدينة أم الفحم بجميع عائلاتها واحيائها حالة غضب واستنكار عارم لما شهدته الأيام والاسابيع الماضية حزناً وغضباً على فراق أبنائها وشبابها الغض.
 الذاكرة المثقوبة  - بقلم: معين أبو عبيد
طوينا صفحة 365 يوم بكل إيجابياتها وسلبياتها، منّا من يرسمها عالقة في زوايا الذاكرة، ومنا من حاول أن يلقي بها
في قصيدة ‘أغني نشيد الحب‘ للشاعر حاتم جوعية، بقلم: د. منير توما من كفر ياسيف
عند قراءتنا لقصيدة «أغني نشيد الحب» المُطَوّلة للشاعر الأستاذ حاتم جوعية ، نقف مندهشين وكأنّنا أمام قصيدة لأبي
صباحكم دفء الذي لا ينام -  بقلم : زهير دعيم
وقف والحيْرة تعصره، أيندفعُ أم يتقهقر ؟! أيتقدّم - والتقدُّم من شِيّمه -أم يتراجع ؟ لقد مرَّ بمواقف أشدّ وأقسى .
من يمسك راس الملك - بقلم:  عيسى لوباني من الناصره
في ظال اقتراب عشيه الانتخابات لاحظنا ظهور امور كثيره كانت يجب ان تبقى تحت الطاوله ولاكن الاعلام لايميز مابين
خواطر عاشق ... بقلم: حنين الأشواق
الخاطرة Iمن على شرفة منزلنا وقفت أتأمل سقوط المطر الذي اعشقه واعشق كل تفاصيل سقوط قطراته، من التقاء الغيمات لصوت
وداعا ...الشاعر (مفيد قويقس)...بقلم : جميل بدويه
لم يكثر بيننا اللقاء..ولا الحديث في الهاتف ..
العاصفة مريم نريدها زعْزعًا ، بقلم: زهير دعيم
تتنبأ محطات الأرصاد الجوّيّة أنّنا قادمون ومقبلون الليلة على عاصفة هوجاء ، شرسة وقويّة ، لم يشهدها الشرق الاوسط منذ سنوات طويلة ، قد تفيض فيها المياه
الانتخابات على الابواب والبحث عن النواب - بقلم : فادي مرجية
اقتربت الانتخابات وبدأ الجميع يشحذ الهمم
تعالوا بنا نعيد للإنسان الفحماوي كرامته وحرمته - بقلم: تيسير سلمان
ولأن بلدي الحبيب أم الفحم يعاني ويتألم، لا بد لكل غيور على بلده، خاصة في ظل هذه الظروف التي تعصف ببلدنا والتي
قصة بعنوان لن تفلت من العقاب...بقلم الكاتبة:  أسماء الياس
عندما سمعت بجريمة القتل... التي راح ضحيتها فتاة بعمر الزهور... انتابني شعور مقيت... شعوراً يجعلك زاهداً بالفرح
قصة قصيرة....رحيل جولييت - بقلم : ميسون أسدي
شعرت أم وفيق بحركة غريبة في البيت وحدّثها حدسها بأنّ شيئًا ما ليس على ما يرام، جالت في خاطرها أمور كثيرة،
سفهاء بغداد والرصاص العشوائي - بقلم الكاتب: اسعد عبدالله عبدعلي
ابو تقى مجرد مواطن بسيط يسكن في مدينة الصدر, كل رزقه من عمله كعامل بناء, وله جيش من الاطفال, اصيب بالشلل
مارينا الحُلم الليلكيّ - بقلم : زهير دعيم
(نجوى في ولادة الأمّورة مارينا سليم الياس – الناصرة- والتي لوّنت الشّتاء بعد انتظار دام 16 عامًا ... اضمامة فرح أزفّها للوالديْن : جنان حايك – الياس وزوجها ولكلّ الأقرباء والمُحبّين )
انشالله السنه أيامها بَيضا - بقلم: الشاعره اسماء طنوس المكر
زجل انشالله السنه أيامها بَيْضا ربّي السّنِه ما نشوف فيها ايام منحوسِـه
آه يا زمن....شعر : زهير دعيم
آه منك يا زمن عَضّيتنا بنابَكْ
دعاء في العام الجديد ، بقلم: كاظم ابراهيم مواسي
في صفاء كالعيون الراضيات ِ .. مجّد المحزون ربّ الكائنات ِ
ربي ليبدأ عامنا وينتهي القتل....بقلم: غسان حسن
تحية للأخوات والاخوان القراء.بعد توجُّه كثير من الأصدقاء ومحبي الخير ونابذي العنف من متابعي مقالاتي لأن أكتب عن القضية التي تشغل الجميع وتؤرق
ظهيرتكم دفء....بقلم : زهير دعيم
مطر ودستويفسكي وموقد
دعاء في العام الجديد....شعر: كاظم ابراهيم مواسي
في صفاء كالعيون الراضيات ِ مجّد المحزون ربّ الكائنات ِ
 الشرق والغرب ونحن والكنيست....بقلم: كاظم ابراهيم مواسي
الشرق الأوسط بضمنه اسرائيل باستثناء ايران هي مستعمرات اوروبية وامريكية<الغرب > والغرب يريحه الانقسام
من خربشات الروح....بقلم : رانية مرجية
ما عادتْ ملكي الشخصيّ، وما عادتْ جزءًا من اسمي وهويّتي!
عُد يا أبتِ...بقلم : معالي مصاروة - قلنسوة
يا روحًا خُلقَت لأكونَ أنا... هُنافي هذا الكونِ الكبيرِ، فيكَأَمَّا بدونكَ يصغرُ يتلاشى.. لا أراهُ ولا أريدهُ أن يكون
 اشهار ديوان صراع الكلمات...للشاعر: كمال ابراهيم
أمسية أدبية في عسفيا بمبادرة المنتدى الثقافي القطري لإشهار ديوان ( صراع الكلمات ) للشاعر كمال ابراهيم وقراءَات لعددٍ من الشعراء المحليين
طوفان اللوتس - رحلة إلى قلب الأسطورة... كتب: حسام باظة
فى أسلوب أشبه بكتابات الاساطير ، ولغة شعرية بديعة تبدو كما لو كانت تغريدة بجعة تسبح وحيدة فى بحيرة ، نسجت لنا الكاتبة هذه
حصاد النجوم - قصيدة...بقلم : خليل توما
مَن هناك؟ الليالي التي تشد على البطون الجريحة
فريسة داخل دائرة المجتمع ... بقلم : رانية مرجية
هناك التقينا في المقبرة بكت السماء حين جودت الفاتحة أذكرُ منديلاً غطى شعرها وتأوه الضريح بألم في حانة الحزن
في القلب يا زوجي الراحل - بقلم: خيرية شناوي أم علي
ست سنوات مروا على رحيل زوجي ابو علي شناوي رحمه الله ، لروحك السلام وأسكنك فسيح جناته اني اشتاق اليك كثيرا يا غالي ,
موشحات للعذراء....بقلم: اسماء طنوس المكر
مريمُ العذراء بتـولٌ طـاهره ___________ حَمِلَت بالطّفلِ يسوعِ بلا زَرعِ
عفوا - قصيدة..شعر: خليل توم
وأعود يحملني الهوى في مده الليليّاقبض حفنة من ريش أجنحتي وأكتم
يوسف العماني يستعد لاطلاق أغنية... إنسانية بعنوان ذاك القوي
<ذاك القوي> وتصويرها في الوقت نفسه بطريقة الفيديو كليب لتكون أولى مشاريعه للعام ٢٠١٩.
طلّابنا في الجامعات والكليّات - بقلم : إياد شيخ أحمد
لقد حصلت ثورة حقيقيّة في العقد الأخير من حيث ارتفاع عدد الطلّاب العرب في الجامعات والكليّات بنسبة تصل إلى 80%. حيث ازداد عدد الطلّاب العرب من 26,000 طالبًا في عام 2010 إلى ما يقرب من 50,000 طالبًا في عام 2017. هذا
أرى ما أرى - قصيدة ....خليل توما
((1))بعد سبعين شتاء عاصفاً تقترب الأشياء من خط النهايات،
َام ِ الجَدِيد - شعر : حاتم جوعيه  - المغار  - الجليل
أيُّهَا العامُ الجَديدْ أيُّ بُشْرَى ... أيُّ خير ٍ وَحُبُور ٍ وَهَناءْ
مجتمعٌ بلا إمرأه!! تاليف :رواء علي سلامه من قلنسوه
بها الحياةُ اشرقتْ وتجملت اذ خُلِقتْ من أَجلِكَ , فَهُمِّشَتْ
الرّبح الآثِم - بقلم : زهير دعيم
لا يمرّ يوم إلّا ويصلني على جوّالي رسالة مُهذّبة تدعوني وتحثّني وتُغريني بقرضٍ بعشرات آلاف الشواقل سريعًا
كلمتان.. رباعية الارجنتين وتشكيلة الحكومة - بقلم: الكاتب اسعد عبدالله عبدعلي
منذ الساعات الاولى للصباح من يوم الخميس ــ 11 تشرين الاول ــ والناس لا يشغلها الا موضوع واحد, وهو مباراة
رسولُ الحُبِّ..قصيدة نثر - بقلم: إبراهيم أمين مؤمن
أُحلق بجناح مرتعِش مختنقة ً أنفاسى تخرج من سَمِّ ضوءٍ جريح ٍ
لنا الله...بقلم: كاظم ابراهيم مواسي
ذهَبَ الذينَ نحبّهم ، ذهبواوتدارَكت أيّامَنا ..... خُطَبُ
 إصدار جديد -  ديوان مدن،نساء وجداول عمر للشاعرة عطاف مناع صغير
صَدر هذا الشهر عن مؤسسة عالم الطباعة ،كفر ياسيف ، ديوان الشِّعر ،
كتاب ملامح من السرد المعاصر للكاتب فراس حج محمد
صدور الجزء الثالث من كتاب ملامح من السرد المعاصر للكاتب فراس حج محمدصدر عن مؤسّسة أنصار الضّاد في مدينة أم الفحم
قصة قصيرة - كان يقف على المنصة... بقلم الكاتبة أسماء الياس
كان يقف على المنصة.... لوح لي بيده من بعيد...
الكلمه صارَ جسداً وحلَّ بَيْننا - بقلم: الشاعره اسماء طنوس المكر
البِشاره أعطت وَعْدا ________ بالمـلاكِ جُبـرائيــل تحَقَّــق ما كانَ وَعَـدَ ________ بحَمَـلها بعمّانوئيــل
 صباحكم أجمل -  من قصر النابلسي إلى متحف عوني ظاهر
البوح السابع نابلس.. صباحك أجمل، هكذا همست لنابلس وأنا أطل عليها من أعلى رفيديا
الزوجة التي اختارها أدوار ! قصة: نبيل عودة
لشد ما تحيرني حالة صديقي ادوار، للوهلة الأولى يبدو شرسا، بل ويميل ليكون ذئبا مفترسا، غير ان هذا الانطباع الأولي سرعان ما يتغير اذا دار الحديث عن النساء أو معهن .
جرحي أعمق من حبي .. بقلم: رولا سوسان، حيفا
لماذا يدهشكَ إني إبتعدت عنكَولماذا يدهشكَ إني لم أقل لكَ أشتاقك ألَستُ أنت مَن طعن خنجر القهر بقلبي
لروحك السلام  عبدو شمشوم  .. بقلم: رانية مرجية
لا لا تنفع كلمات التعزية ولا تعيد الحياة ولا تجدي كل كلمات الغضب أو الرثاء، ولا كافة المظاهرات والاجتماعات والاستنكار،
المجموعة الأولى من ‘قصص في دقائق‘ للكاتبة انتصار عابد بكري
"من الأيام" مجموعة قصصية لقصص قصيرة جدا ، تجد فيها المتعة والعنوان لحالات مِن واقعنا ، يتحلا الكتاب بـ 220 قصة ، عدد صفحاته 108 متعة الهدف لقراءة شائقة كثيفة وغنية..
الرجُل والدبّوس .. قصّة أخلاقية حكيمة، ترجمة ب. حسيب شحادة
هذه ترجمة عربية لقصّة غير عادية بالإنجليزية، عن رجُل كان يبحَث عن دبّوسه المفقود. بحث عنه بشكل محموم، خرج إلى الشارع للتفتيش عنه.
بثقة ضوء .. شعر: صالح أحمد (كناعنة)
عاشَت الذكرى تَمُد القلبَ جِسرًا فوقَ هاماتِ الغِياب
كلمات رائعة .. بقلم: الشاعر وليد ابو طير من القدس
ألا تذكرْ .. هنا كان الصدى نبضيوذكرى صوتها ما زالينبضُ لحنَ أوتاريوكُنّا نعزفُ الآمالَ والأشواقَ
ابراهيم صبيح يرحل دون استئذان. بقلم: جميل سلحوت
رحل ابن جبل المكبر القريب والصّديق ابراهيم حمدان صبيح صباح الأربعاء 5 ديسمبر 2018 دون استئذان، ودون انذار مسبق، والموت حقّ وهو النّهاية الحتميّة للأحياء كافّة،
نحن العرب تجمعنا اللغة العربية الفصحى وتفرقنا اللهجات
كلمات راقت لي .. وحديث دار بيني وبين النفس..
مجتمعٌ بلا إمرأة! رواء علي سلامة من قلنسوة
بها الحياةُ اشرقتْ وتجملتْ..
اغمر سواقينا يا ربّ .. بقلم: زهير دعيم
الخريف باهتٌ ، كئيب ، بدون زخّات المطر الحقيقيّة تُغسّل الاشجار العارية والكاسية وخدود الطرقات.
عن بعض ملوك الطوائف .. بقلم: فراس حج محمد
ملوكنا ملوكُ طوائفٍ مسكونةٍ بلظى
زهير دعيم : يُخطىء من يظن أنّ الكتابة للأطفال هيّنة
مرّت على أطفالنا سنوات عِجاف ؛ سنوات طويلة ، لم يلتفت فيها كُتّابنا إلى الأطفال ، ولم يحاولوا أن يبدعوا لأجلهم شيئًا ؛
حزب كرامة ومساواة - بقلم : عيسى لوباني - الناصرة
حان الوقت لنقف وقفة رجل واحد ضد الاهمال الذي عانى منه مجتمعنا لاكثر من 70 عاما من اعضاء الكنيسيت العرب وقيادات العربية ، وكما رأيت انهم فقط يستنكرون
أوجاع وأشواق .. آلام وآمال، بقلم: إبراهيم عبدالله صرصور
في هذا الزمان الذي انجذب فيه اغلب الناس الى المادة (الدنيا)، فتدافعوا اليها كالفراش حينما يتدافع الى نار الشمعة، حتى جرفتهم في طوفانها،
كَاسُ الْقَضَاءِ مَعَ الْقَدَرْ .. بقلم: محسن  عبدالمعطي محمد عبد ربه
1- كَاسُ الْقَضَاءِ مَعَ الْقَدَرْ=اَلْكَلْبُ يَلْهَثُ لَا مَفَرْ
زجل للزيتون .. انتِ الكَرَم وِالْجود ، بقلم : أسماء طنوس - المكر
يا اللّي انتِ لِنا الْعافِيه مَع سِـرِّ الوُجــــــود
‘إشتقتُ إليكَ جدي‘ .. بقلم: عبير يوسف ابو عقل ، عرعرة
في الرابع من كانون اول قبل 5 اعوام فقدتك يا جدي! نعم فقدتك ولا توجد اي كلمة بديلة تعبر عن شعوري بفقدان الفرح من القلب والابتسامة الدافئة المرتسمة على الوجه.
لقاء جديد مع الفنانة المتالقة ليم سليمان أجرى اللقاء حاتم جوعيه
مقدمة ٌ وتعريفٌ ( البطاقة ُ الشخصيَّة ) : الفَنانةُ الشابَّة ُ ليم رمزي سليمان من سكانِ مدينةِ حيفا، عمرها 38 سنة، عاشتْ سنتين من طفولتِها في أمريكا .. فقد سافرتْ مع والِدها وأهلِها إلى أمريكا حيثُ عملَ والدُهَا هناك البريفيسور رمزي سليمان محاضرًا في موضوع علم
الغال في الحب والقال ضياع الحال والمآل .. بقلم: د. نضير الخـزرجي
هناك مفردات لغوية يكثر استعمالها عند قوم ويقل عند قوم وعند قوم من المحذورات، ومنها من استعملها البعض لغير المعنى الأول الذي استخدمه العرب للكلمة من باب التورية او التشبيه،
‘تعودت عليه‘ .. قصة قصيرة بقلم الكاتبة أسماء الياس
ذات يوم بينما كنت بصبحة إحدى الصديقات... نتجول وكانت تحدثني عن أولادها وأحفادها وكم هي سعيدة بهم جميعاً... جلسنا في مقهى دائماً نذهب إليه... ونجلس في نفس المكان... كأنه سجل على اسمينا...
حوار مع الكاتب المصري معتـز هاني .. حاورته: وفاء شهاب الدين
معتز هاني كاتب وروائي من محافظة الدقهلية حاصل علي بكالوريوس تجارة قسم لغة انجليزية وماجيستير إدارة أعمال من الأكاديمية البحرية ودبلومة من إنجلترا..
زهير دعيم: اضاميم ورد ازجيها لكم في التلفـزيون الغالي ‘هلا‘
اضاميم ورد وباقات منتور ازجيها لكم في التلفزيون الغالي "هلا "، وفي موقعنا الجميل بانيت وبانوراما على تغطيتكم الحيّة والمباشرة للندوة الفيروزية..
حصول الكاتب على جائـزة ربما هي لعبة عبثية لا أكثر ، فراس حج محمد
العزيزة الغالية، أسعدت أوقاتا، وكل عام وأنت بخير ورضا بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف، أعاده الله عليك وعلى الجميع باليمن والبركات. أما بعد:
ثلاثــــة أخطــــاء فلسفيــــة .. بقلم : نبيل عودة
هل يمكن أن يتفاهم أعظم فيلسوف عرفته البشرية مع حمار؟!
قصة ‘لا تؤجل الربيع‘ .. بقلم الكاتبة أسماء الياس
كان الجو عاصفاً شديد البرودة والمطر يتساقط بغزارة... والرياح مجنونة تعصف كأنها تريد أن تأخذ بطريقها كل شيء تصادفه.. حتى قطتي الصغيرة كانت مختبئة خائفة ترتجف...
قصيدة الإسراء والمعراج .. بقلم: سعيد فالح بكارنة، الناصرة
سريتَ من حـــــــــــرم ليـلاً إلى حــرم --كما ســـــرى البـدر في داج من الظلـم
أمِيرَةُ الشِّعْرِ فِي بُسْتَانِكِ الْغَانِي .. محسن عبدالمعطي محمد عبد ربه
بَاقَةُ وُرُودٍ وَرَيَاحِينَ مُهْدَاةٌ للشاعرة الرائعة الدكتورة/ فاطمة اغبارية أبو واصل بمناسبة تكريمها من وكالة الرقيب نيوز الأردنية تقديراً للجهود المبذولة،
آدم وَحَوَّاء .. شعر : حاتم جوعيه - المغار ، الجليل
حَوَّا وآدَمُ عَمَّرَا الأرضَا جسمًا وَروحًا أكمَلا بعضَا
المصري للمطبوعات يصدر ‘انتقام بي وي‘
صدر حديثا عن المكتب المصري للمطبوعات بالقاهرة قصص "انتقام بي وي " من سلسلة عملاء كوكب الأرض للمؤلفة إليني أندرياس وترجمة مباشر محمد يسري،
دارين شبير تنهمر شِعراً في ‘عبَثَ.. وتولّى‘
أصدرت الصحفية والكاتبة دارين شبير ديوانها الشعري "عبَثَ.. وتولّى"، الذي يعد انطلاقتها الأولى في عالم الشِّعر، بعد روايتها "أزمة شرف" التي أصدرتها العام الماضي.
أهداني .. للكاتبة انتصار عابد بكري
أهداني صديقي يومًا نظارة ،
‘موسم الهجرة إلى الياسمين‘ .. بقلم : معتـز هاني
يصدر عن دار لوغاريتم للنشر والتوزيع والترجمة المجموعة القصصية "موسم الهجرة إلى الياسمين" للكاتب معتز هاني، وهي من إصدارات معرض القاهرة الدولي للكتاب 2019.
عَزْفٌ عَلَى نَايِ الْغُرْبَةْ .. الشاعر محسن عبدالمعطي محمد عبد ربه
أَتَأَلَّقُ وَقْتَ الْإِشْرَاقِ=فِي لَحْظَةِ بَثِّ الْأَشْوَاقِ
همم .. بقلم : جميل بدوية
دعاني صديقي لشد الهمم..
خاطرة رومانسية عذبة .. بقلم الكاتبة أسماء الياس
أكتب... لأن الكتابة أصبحت جزءا من شخصيتي من عالمي... توقفت عند نقطة... هنا تجمدت أفكاري... لم تعد تعطيني مادة حتى أكمل تحليلي...
قصة قصيرة بعنوان ‘ذات يوم‘ .. بقلم الكاتبة أسماء الياس
ذات يوم.... كنت استمع لنشرة الأخبار... قالت المذيعة سوف تهطل أمطار... نظرت نحو السماء كانت صافية والشمس بكبد السماء مشرقة...
أنا وايليا أبو ماضي .. بقلم : زهير دعيم
جئت لا أعلم من أين ولكنّي أتيتُ..
مُعَلَّقَتَا وهَمْزِيَّتَا محسن عبدالمعطي محمد عبد ربه وابن الزقاق البلنسي
1- يَا هَلْ تُرَى قَدْ يَمَّمَتْ أَسْمَاءُ=سَأَلَتْ عَلَى قَلْبٍ بَرَاهُ الدَّاءُ ؟
هل أعودُ يوما ما أنا! خواطر بقلم : صالح أحمد ‘كناعنة‘
عبثًا أفتِّشُ عن الوقت المحايد؛ لأجدني لاهثا بيني وبين ما تأرجح من فضاء لم يضبطه ضياعي.. والأفق الذي لا يحمل شيئا من ملامحي؛ لا يأتيني سوى بلونٍ لطالما مارستُ سَكبَهُ في داخلي؛
‘افهموني‘ .. أشعار للأطفال لصالح أحمد كناعنة
ها قد خرج إلى النور - وأخيرا ... تسلمت الطبعة الأولى من ديواني بعنوان (إفهموني) وهو مجموعة شعرية للأطفال.. تضم 13- قصيدة لورودنا وعصافيرنا الصغار..
الأدب القصصي عبر رؤيتي وتجربتي .. بقلم : نبيل عودة
1- ملاحظات ثقافية حول القصة القصيرة جدا.
‘وجاءَ همسُ الأماني‘ .. بقلم : زهير دعيم
نتنائيل نصر ومارولا سمارة يُكحّل سماء الناصرة بقدومه بعد عشر سنين)..
‘هذي الأرض إلها صحاب‘ .. المحامي حسن عبادي
درس سامي علم الاجتماع الحديث في جامعة روبرت كارل في هايدلبرغ الألمانيّة، أقدم جامعات البلاد، وانتظرته في مطار اللد قافلة من السيّارات والأقارب والوجهاء للاحتفاء بعودته،
جَمَالُ اَلْعِلْمْ .. بقلم: محسن عبدالمعطي محمد عبد ربه
أَحْبَابِي الْـأَطْفَالْ= أَحْبَابِي الْـأَشْبَالْ
سوسن عطاء لا ينتهي !!
يا صاحبي لا تحزن ...
وَيَبْكِي الْعَنْدَلِيبُ صَدَى الشَّبَابِ .. محسن عبدالمعطي محمد عبد ربه
يَهِلُّ الشَّيْبُ فِي سِرْبِ الْعَذَابِ=وَيَبْكِي الْعَنْدَلِيبُ صَدَى الشَّبَابِ
‘أيام الحب السبعة‘ نموذجًا .. بقلم : د. نبيل طنوس
توظيف الأسطورة والنص التراثي عند درويش:
توقيع له معنى .. بقلم : الشيخ الدكتور محمد سلامة، المشهد
تناديْنَا لنجمعَكُم على خيرٍ يُطَمئِنُنَا
يوم ربيعي، بقلم: الطالبة تالين فادي خطيب من عكا
في يوم ربيعي مزهر كنت اتجول في احضان الطبيعة الخلابة ، فجذبت مقلتي الى تلك المرأة من بعيد وكان شعرها الحريري الذهبي والكثيف ينسدل تحت كتفيها
كعكة الانتخابات .. بقلم : جميل بدويه
سادتي ..في أعياد الميلاد يطفئون الشموعويقسمون الكعكة ليلة الميلاد
نَبْع الّهَوَى .. بقلم : زاهد عزَّت حرَش
خَلّوا شَيَاطِيّن الشِعِر يتْجَمَعُوا
ستبقى حيا فينا قائدنا ومعلمنا المناضل عيسى ضبيط، بقلم: رانية مرجية
لعلي سألقاك بعد قليل في الشارع، أو في نادي المسنين، أو حتى في بيتك الذي اتسع كل الناس تتحدث مع أبناء بلدك بمحبة كبيرة وابتسامة عريضة،
‘مصر ماركة العصرانية‘ .. للكاتب ممدوح ا.اغبارية
صدر مؤخرا عن دار السرايا-مصر، اصدار جديد من الكاتب ممدوح ا.اغبارية، باسم "مصر ماركة العصرانية". يحوي الكتاب من 79 صفحة - كبار،
رحلة الحياة في ‘عين الحبّ كفيفة‘ - بقلم : جميل السحلوت
عن مكتبة كل شيء الحيفاويّة صدر مجموعة "عين الحبّ كفيفة" للكاتب المقدسي جمعة سعيد السمان، وتقع في 212 صفحة، منتجها وأخرجها شربل الياس.
قصّة قصيرة: ‘الحبّ ديني‘ .. بقلم المحامي حسن عبادي
وصلَتها رسالة نصيّة تحمل كلمات قصيدة "هل تجيئين معي إلى البحر"؟ لنزار قبّاني... تلتها بدقائق رنّة نقّالها الساعة الخامسة صباحًا، نظرت إلى الشاشة فشاهدت رقمه الذي افتقدته منذ ستّة شهور،
الانتخابات .. زجل بقلم الشاعرة اسماء طنوس، المكر
إن كِثْروا الطّبّاخين ____ رايحَه بِتشوط الطّبخَه
 همسات رومانسية تدخل القلب... بقلم الكاتبة أسماء الياس
لا يوجد إنسان على هذه الأرض يشعر فيك مثلي أنا... ولا أحد يعرف عنك كل شيء مثلي أنا.... ولا يوجد مخلوق على هذا
 بصليبكَ أزهو..   بقلم : زهير دعيم
( ليلة عيد الصليب لدى الطوائف الشّرقية)صليبُكَ سيّدي نورٌ وناريحرقُ الشّرَّ ويُنيرُ النهار
 قصة الاحتلال.. بقلم: الكاتبة أسماء الياس
الاحتلال... يعني أن تأخذ شيئاً بالأصل ليس لك... ولكن عندما تحتله يصبح لك غصب عن كل الاحتجاجات والقوانين
  الاخ كمال أبوديب  - ذكريات قبل  50 عام
نائلة نقاره أبومنه- حيفا
  مرايا 2018 انتخابات ... جميل بدويه
وقد علمت من قبل أنها ..
غريب.. د. اسامة مصاروة
الفصل‭ ‬الأول المشهد‭ ‬الأول(شقــــران رئيس حكومة ‭"‬همليكا‭"‬, رجل في أواخر الخمسينات من عمره, متوسط القامة يميل إلى السمنة قليلًا, ذو ملامح
رائد محمد الحواري .. فلسطين: التتار الجدد في كتاب الناجيات بأجنحة مكسرة
من حسنات "الفيس بوك" أنه يعرفنا على اشخاص رائعين، وهؤلاء يقدمون لنا كتبا في غاية الأهمية، الصديق الاستاذ "جميل السلحوت" أرسل لي هذا الكتاب المهم،
قصة جفرا الحقيقية : جفرا الشهيدة، وجفرا التراث
دأبت مئات المواقع الإلكترونية على سرد قصة جفرا، بالحذف والإضافة حتى تحوَّلت هذه القصة الواقعية إلى أسطورة شائعة الصيت فلسطينياً وعربياً وعالمياً،
ودعني الشوق .. كلمات الشاعر وليد ابو طير، القدس
يصحبني الشوق ويسلمني بيده إلى الحنين، ثم يوصلني الحنين إلى باب الذكريات، يطرق الباب ويجري ليختبئ ويراقبني وأنا أقلّب الصفحات التي رتبتها،
ابدأ بنفسك .. بقلم : فارس كريم
"ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم " .. جملة صغيرة ولكن معناها كبير وعظيم،كلنا في امل التغيير نحو مستقبل افضل واحسن ومشرق،
مُعَلَّقَةُ يَا رَبُّ كُنْ لِي نَصِيرَا .. محسن عبدالمعطي محمد عبد ربه
1- تَدَارَكْتُ نَفْسِي بَعْدَ أَنْ طَالَ غَيُّهَا=وَشَخَّصْتُ دَائِي وَاجْتَلَبْتُ الْمُدَاوِيَا
السعدان والجلبوط الحلقة الرابعة .. بقلم: رضوان عبدالله
اعطى ملك الغابة الاشارة لبدء اعمال لقائه التشريعي الجمهوري كي يقونن دستورية ملكه لمملكته المنشودة ؛ واذن لوزيريه ان يبدآ بالسماح بالقاء الكلمات والتوضيحات والمقترحات والتعليقات.
‘هي‘ .. ديوان شعر للدكتور فؤاد عزّام .. بقلم: حسيب شحادة
د. فؤاد أحمد عزّام، هي היא she. مطبعة كفر قاسم، 2018، 67ص. المحرّر: نبيل طنوس، ترجم للعبرية د. نبيل طنّوس.
النيل العربية تصدر كتابا عن الثورة الليبية
صدر حديثا عن مجموعة النيل العربية للنشر والتوزيع بالقاهرة كتاب "17 فبراير خدعة الثورة وحقيقة المؤامرة " للكاتب مصطفى الفيتوري.
قصة بعنوان ‘المشكلة‘ .. بقلم الكاتبة أسماء الياس
المشكلة... عندما عشقتك كان هناك تحدي ... عندما قبلتني أول مرة بدأ التحدي... لكن عندما دعوتني للسفر معك أتضح لي بأن المشكلة كيف أعد حقيبتي...
لَحْنِي أَنَا بِشِفَاهِك .. الشاعر محسن عبدالمعطي محمد عبد ربه
كَيْفَ ذَوَّبْتِ الْأَقْلَامْ=فِي غَرَامِي وَالْأَحْلَامْ؟!!!!!!
حَبِيبَتِي .. الشاعر محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
مهداةٌ إِلَى مُلْهِمَتِي وَعَشِيقَتِي وَحَبِيبَتِي وَزَوْجَتِي وَرَفِيقَتِي الأَغْلَى وَالأَحْلَى / الشَّاعِرَةِ والرِّوائِيَّة / علا حسب الله غَازِي أَبُو الْعَطَا،
حَبِيبَةَ أَيَّامِي وَمِرْآةَ خَاطِرِي .. محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
1- حَبِيبَةَ أَيَّامِي وَمِرْآةَ خَاطِرِي=وَسَاعَاتُ هَلِّ الشَّهْدِ فِي صُبْحِكِ الْوَرْدِي
اَلدُّكُتُورْ محمد السعدي فرهود .. بقلم : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
مُهْدَاةٌ إِلَى أُسْتَاذِ الْأَسَاتِذَةِ وَ مُعَلِّمِ الْأَجْيَالِ أُسْتَاذِنَا اَلدُّكُتُورْ/محمد السَّعْدِي فَرْهُودْ رَئِيسِ جَامِعَةِ الْأَزْهَرِ الشَّرِيفْ الْأَسْبَقِ-
اَلْحُبُّ الصَّادِقْ .. بقلم: محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
1- اَلْحُبُّ أَضْحَى سَامِيَا=سَيَظَلُّ حُبًّا غَالِيَا
قصيدة حول زيارة ‘سيّدِنا سبلان عليهِ السلام‘
هنيئاً لكَ بيَومِ عيدِكَ سيِّدي نبيَّ آللهِ سبَلان
قصة قصيرة :‘حبيبي وفنجان الشاي‘
صب لي فنجان من الشاي... كنت أنظر إليه وهو مشغول بإضافة السكر للشاي وتحريكه بالملعقة... تناول الفنجان عن الصينية
 مش رايحة أوصّيكم..المحامي حسن عبادي
هُجّرت الحاجّة عفيفة مع أسرتها من قريتها البروة إثر النكبة، وفي الطريق إلى الشمال أُطلقت عليهم النيران وقُتل البعض،
 مقترحات من السودان
الزملاء الاعزاء تحية طيبة وبعد اقدم لكم مجموعة من المقترحات لقصص متنوعة من السودان واتمنى ان تنال اعجابكم
  أُحِبُّكِ جَنْبِي يَا مَلِيكَةَ عَصْرِنَا  بقلم :الشاعر والروائي محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
1- حَبِيبَةَ أَيَّامِي وَمِرْآةَ خَاطِرِي=وَسَاعَاتُ هَلِّ الشَّهْدِ فِي صُبْحِكِ الْوَرْدِي
مُعَلَّقَاتِي السِّتُّونْ {54}مُعَلَّقَةُ قَصْرِ الْهَوَى ..   بقلم : الشاعر والروائي محسن  عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
1- تَهِلِّينَ بِالْأَفْرَاحِ وَالْفُلِّ وَالْوَرْدِ=فَأَمْرَحُ فِي دُنْيَاكِ أَرْتَاحُ مِنْ سُهْدِي
 هَمْسَةٌ  لِفِيكِ ..  بقلم:   الشاعر والروائي محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
1- فِي حُبِّنَا وَعِشْقِنَا مَا يُقْتَدَى=كَالْوَرْدِ عِنْدَ الْفَجْرِ حَيَّاهُ السَّدَى
أَبِي .. بقلم الشاعر محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
مِنْ صَوْتِكَ الْحَانِي عَرَفْتُ الاِبْتِسَامَةْ
مُعَلَّقَةٌ لِعَيْنَيْكِ .. محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
1- لِعَيْنَيْكِ تَفْعِيلَاتُ بِحْرٍ يُقَطَّعُ=وَخَبْنٌ وَخَبْلٌ فِي الْغَرَامِ يُوَقَّعُ
لِعَيْنَيْكِ تِلْفَازٌ أُشَاهِدُ بَثَّهُ .. محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
1- لِعَيْنَيْكِ تِلْفَازٌ أُشَاهِدُ بَثَّهُ=يَرُوحُ وَيَغْدُو وَالْقَرِيحَةُ أَلْمَعُ
في تعاون لبنانيٍّ إسلَنديٍّ مُستمرّ
في تعاون لبنانيٍّ إسلَنديٍّ مُستمرّ:مؤسَّسة الثَّقافة بالمجَّان تُقَدِّمُ إلى العرب الأدبَ الإِسلَنديَّ المُعاصِر
 دليلك إلى الصحة والسعادة
يصدر قريبا عن مجموعة النيل العربية للنشر والتوزيع بالقاهرة كتاب دليلك إلى الصحة والسعادة للمؤلفتين بيث كانتر وأليزا شيرمان
 وَبَعَثْتِ لِي فِي الْحَالِمِينَ رِسَالَةً  الشاعر والروائي ..محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
1- وَتَجَمَّلِي لِي إِنَّنِي مُتَأَهِّبٌ=لِأُحَاوِرَ الْعِشْقَ الْجَمِيلَ وَأُسْغِبُ
 وَأَحْلُمُ بِاللُّقْيَا عَلَى سَاقِيَةِ الْعَهْدِ - الشاعر والروائي..محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
1- حَبِيبِي حَبِيبَتِي أَعِيدِي:"أُحِبُّهُ=وَأَلْبَسُ عِطْرَ الْحُبِّ فِي الْجَذْبِ وَالشَّدِّ
لِي فِي هَوَاكِ مُعَلَّقَاتٌ أُنْزِلَتْ..   الشاعر والروائي محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
1- لِي فِي مَلَامِحِكِ الْحِسَانِ حِكَايَةٌ=أُزْهَى بِهَا دَوْماً وَلَا أَتَجَنَّبُُ
المصري للمطبوعات يصدر سلسلة لأدب الأطفال
صدر مؤخرا عن المكتب المصري للمطبوعات، كتاب "السلحفاة والأرنب والزلاجة"، تأليف بسطامي يازجان، ترجمة د.
أَوْتَارُ عِشْقِي
الشاعر والروائي محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
حَتَّى تَقُولَ:
الشاعر والروائي محسن عبد المعطي محمد عبد ربه .. شاعر العالم
مُعَلَّقَةٌ تَهْفُو إِلَيْكِ حَبِيبَتِي .. محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
1- مُعَلَّقَةٌ تَهْفُو إِلَيْكِ حَبِيبَتِي=وَأَحْرُفُهَا تُنْبِيكِ عَنْ أَنْبَلِ الْقَصْد
تترائين طيفا شاحبا كلوحة أغضبت صانعها .. بقلم : فراس حج محمد
الحبيبة المحصورة بين قلبي وعقلي، تحية محمولة على الأبجدية في نهار مشبع باللغة، أما بعد:
للحياة وجه آخر غريب عنا .. فراس حج محمد
الحبيبة الغائبة الحاضرة، سلام من القلب، أما بعد:
كلمة رثاء بوفاة المرحوم الحاج ابو ايهاب جمعة
بسم الله الرحمن الرحيم "من المؤمنين رجالا صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا" .. صدق الله العظيم.
حتى أسمع مخاضك، تأليف: حسن العاصي
صوفيّ المزاج أناحزين مثل شمس أضاعت حقولهاوشعائري لون الحشرجة
لَا تَرْحَلِي .. محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
لَا تَرْحَلِي أَحْتَاجُ صَوْتَكِ فِي مَسَايَا=لَا تَرْحَلِي أَحْتَاجُ قَلْبَكِ فِي خُطَايَا
لِعَيْنَيْكِ نَايُ الْعِشْقِ يَعْزِفُ بَاقَةً
الشاعر والروائي محسن عبد المعطي محمد عبد ربه .. شاعر العالم
صُبْحي الطيّب .. ترجمة ب. حسيب شحادة، جامعة هلسنكي
في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة التي رواها خليل بن شاكر بن إبراهيم مفرج المفرجي (أبراهام بن يششكر بن أبراهام مرحيب المرحيبي، 1922- 1989، شاعر ومفسِّر للتوراة،
أنين القصب .. شعر: صالح أحمد (كناعنة)
هذي البراءة مازجت ماءَ الحياةِ
طبعة عربية لكتاب ‘الاعلام السياسي‘
صدر حديثاً عن مجموعة النيل العربية للنشر والتوزيع بالقاهرة الترجمة العربية لكتاب "الاعلام السياسي" للمؤلفة هيذر سيفجني.
رومانسيات جميلة .. بقلم الكاتبة أسماء الياس البعنة
أفكر فيك كثيراً... أتخيل كيف سيكون لقائنا... وفي تلك الساعة أكون أمام المرآة أنظر لوجهي... لتلك الابتسامة التي أضاءت غرفتي...
حُبُّكَ يَا أَوْتَارَ عِشْقِي .. الشاعر محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
1- وَتَرْتَعِشُ الْأَرْضُ الْخَبِيئَةُ بِالْهَوَى=وَأَنْتِ تَفُكِّينَ الْفُؤَادَ مِنَ الصُّفْدِ
عُمْرِي .. الشاعر محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
يَا عُمْرِي وَالْعُمْرُ يَسِيرُ=كَقِطَارٍ فِي الْقُطْرِ يُنِيرُ
حين يصبح الشعر أداة تعبر بلا تكلف عن ذات الانسان .. نبيل عودة
فقدت الناصرة بهجت قعوار، وفقدت بذلك الأديبة والشاعرة والمؤرخة النصراوية نهى قعوار رفيق حياتها، الذي كان احدى الشخصيات التربوية،
ايدون لحن خلود .. بقلم وعدسة: زياد جيوسي ‘الحلقة الأولى‘
كانت هناك رغبة خفية لا اعرف سرها تشدني أن أزور بلدة أيدون شمال الأردن في اربد عروس الشمال منذ سنوات طويلة،
قصة قصيرة: ‘صبّار في اللجّون‘ .. المحامي حسن عبادي
كان مجد في طريقه من حيفا للمشاركة بجنازة رفيق دربه المحامي محمّد، والذي وافته المنيّة إثر جلطة دماغيّة خلال حراثة أرضه التي ورثها عن أجداده وتشبّث بها،
حُبِّي إِلَيْكِ غَادَتِي مُغَامِرٌ .. محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
1- أُرِيدُ أَنْ أُفْضِي إِلَيْكِ حُبَّنَا=بَعْدَ انْخِرَاطٍ فِي مَتَاهَاتِ النَّوَى
د. عز الدين أبو ميزر : صرخة قبل الزوال
فِي لَحظَةِ الصِّدقِ كَمْ تَسمُو بِنَا الفِكَرُ
لَوْلَاكِ يَا حُبِّي .. محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
لَيْلُ الْهَوَى قَدْ حَلَّ فِي لَيْلِ النَّوَى=أَرْخَى عَلَيْهِ فَيْضَهُ حَتَّى انْجَلَى
عقوق الجفون .. بقلم الشاعر وليد ابو طير
البحرُ والفجرُ وأربعةُ أنهارٍ
إحرام القلوب .. بقلم: أ.د. رأفت محمد رشيد الميقاتي
قصيدة كتبها أ.د. رأفت محمد رشيد الميقاتي ليلة الثامن من شهر ذي الحجة الحرام عام 1439 للهجرة الشريفة الموافق 19/آب/2018م.
مزاد تشكيل الحكومة وسوط الأسياد .. الكاتب اسعد عبدالله عبدعلي
منذ اسابيع طويلة ومزاد تشكيل الحكومة في تصاعد، صخب سياسي مقيت، مع الضخ الدائم للشعارات الوطنية للاستهلاك المحلي والضحك على الجماهير،
قصيدة للشاعر والروائي محسن عبدالمعطي عبد ربه
1- حَبِيبَتِي يَا زَهْرَةً أَلِيفَةً=بِعِطْرِهَا الْأَخَّاذِ قَدْ زَالَ الْعَشَى
كتاب الرافد الرقمي يصدر ‘لغات من ضباب الحزن‘ للشاعر أشرف قاسم
عن دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة صدر ديوان " لغات من ضباب الحزن " للشاعر المصري أشرف قاسم ،
لا سبيل للتقدم والرقي الا بقيمة الحب .. محمود سلامة الهايشة
ناقش د. واسيني الأعرج – من باريس- في مقاله " الدرجة الصفر للحياة: قيمة الفرد العربي في مجتمع يحتضر" بالعدد 463 –شعبان 1436هـ من المجلة العربية،
مسألة تربية .. بقلم : كاظم ابراهيم مواسي
عندما يبدأ الطفل في شرقنا بنطق الكلام وفهمه ، يسمع من والديه كلمات المديح ، أنت أحسن الأولاد ، أنت أشطرهم ، أنت أفضل منهم جميعاً ، ستصبح عندما تكبر سيد البلد .
أشر وتبشر .. من كلمات الشاعر احمد الفاعوري
يــــا وطنـــا…عزنا وحْنــا معـــــاك لـــوْ طلبت اعْمـــارنا تِرخص فداك
آدم   وَحَوَّاء  -شعر : حاتم جوعيه  المغار - الجليل
حَوَّا وآدَمُ عَمَّرَا الأرضَا جسمًا وَروحًا أكمَلا بعضَا في وَحْدَةٍ كانا وما افترَقا حتى الرَّدَى والرَّبُّ قد أقضَا
لغتنا العربية بقلم: سلام  محمود صبيح
لغتي العربية*********اعتزُ بهالغة امي *************ولغة شعري
نفير في النفير..!!!... بقلم: جميل بدويه
ماذا لو قام الحجيج للنفير ..!!وأكملوا التكبير
أفقُ الأحلامِ القَسرِيّةِ نثرية بقلم: صالح أحمد (كناعنة)
كَهَمسِ قلبي لكم..لهفةٌ من عُمقِ إنساني المشدودِ إلى عناصر الزّمن...
بِالْأَحْضَانِ يَا قُدْسْ .. بقلم محسن عبدالمعطي محمد عبد ربه
1- وَالْمُسْلِمُونَ وَاحِدٌ فِي وَاحِدٍ=وَأُمَّةٌ وَاحِدَةٌ فَلَا عَنَا
مسافات .. بقلم : بثينة حمدان
ربما تخطئ المناسبات الطريق
الجميل بالجميل والبادئ أكرم .. بقلم : محمد علي طه
أهداني مشكورًا صديقي الفنّان وليد قشّاش لوحةً جميلةً معبّرةً كي تزيّن غلاف مجموعتي القصصيّة "المنغرسون في الأرض"،
صدر حديثا : بنية الشعر الفلسطيني المعاصر للأديب محمد داني
صدر حديثا عن أ . دار الهدى - بإدارة عبد زحالقة ، كتاب "بنية الشعر الفلسطيني المعاصر" ، دراسة لديوان ، مرثاة لتضاريس السلالة لصالح أحمد كناعنة ،
الوطن .. بقلم : سلام محمود صبيح
وطني يا غالي*************جمالك بالعالي
ينقص الكون عندما يرحل الطيبون .. بقلم : ميسون اسدي
بالأمس، كان لي في قرية دير الأسد، الوداع الأخير مع عمتي انتصار، واحزاني عصافير معشّشة فوق رأسي بعد أن أمضت 78 عامًا كامرأة كادحة معطاءة محبة ورؤوف،
المدرسة - بقلم :سلام محمود صبيح
مدرستي بأبوابك*************نحن نتجهساحاتك بأشجارها*********تزدهرُ بالبهجة
اول هواياتي - بقلم : ابتسام الحميدي
رحل فسقط الدمعُ من عينيبكيتُ فصرخ قلبي; بكاؤكِ يؤلمني
الطفولة .. اعداد : سلام محمود صبيح
عيناي تبكيانِ *********ألماً وحُزناً
أشواك البراري وطفولة الحرمان .. بقلم: ميسون سلوادي
صدر كتاب أشواك البراري-طفولتي للأديب جميل السلحوت مؤخرا عن مكتبة كل شيء الحيفاوية، ويقع الكتاب الذي يحمل غلافه الأوّل لوحة للفنان التشكيلي محمد نصرالله،
الحقيقة طفل المحبة .. خواطر بقلم: صالح أحمدكناعنة
- محزنٌ حين نكتشف أن من بين كل ما نملك..
بِقلمي العَزيز كَتَبْتُ إِلهام غَـزال .. عرَّابة
اِسْتيقظتُ على ضوءٍ أبيضٍ، لَمعَ كَالبرقِ بِأَقصى سُرعَتِه، فأَخذ الرّوح معه، وانْطَلَق نَحو الفَضاء المُشرِق لِيُحقق حُلم الثُّوار بِدمغَة حبٍّ مُجنحَةٍ بِشعاع نور دَمج ذرات السّلام بِأحشاء ثُريات الأنام.
الشهيد .. ما بضل عالأرض! بقلم : بثينة حمدان
يابا امسحلي دمي .. مابدي أشوفه
جميل السلحوت: رواية هذا الرجل لا أعرفه والربيع العربي
القارئ لرواية "هذا الرجل لا أعرفه" للأديبة المقدسية ديمة جمعة السمان، لا بدّ له أن يستعيد جزأها الأوّل "غفرانك قلبي"، وإن لم يفعل ذلك فسيلتبس عليه فهم بعض تطوّرات الأحداث،
 من سأكون؟ من سأكون؟ بقلم: أ‌. سامي قرّة
كنت كلمّا طويت صفحة كي أنتقل إلى الصفحة التي تليها في رواية "هذا الرجل لا أعرفه" الصادرة عام (2018)عن مكتبة كل شيء الحيفاوية للروائية المقدسية المتميزة ديمة جمعة السمان أتساءل: إلى أين يريد أن يأخذنا الراوي وحيد؟ وكيف
الجفاء؟..بقلم : وليد ابو طير ... القدس
لماذا رضيتَ بهذا الجفاءِأنبضٌ يضُّجُ بذاكَ الخفاءِ
وسافرّ ذاكَ الذي لم أعرفُهُ .. بقلم الكاتب : زهير دعيم
( نجوى في فراق الشّابّ الراحل المرحوم جورج منذر غنطوس )
صباحكم أجمل/ بوح ياسمينات نابلس بقلم وعدسة: زياد جيوسي
هي نابلس المدينة الساحرة الغامضة التي لا تبوح بأسراراها إلا لمن تشعر أنه منها وروحه تعلقت بها، نابلس التي حفظت
 رسالة باسم كل طالب فقد بوصلته بين أروقة المدرسة - بقلم: عبور درويش
يا معلمي لنُعِد حساباتنا...!!يا معلمي ...أنا لا أكرهك!!
رواية هذا الرجل لا أعرفه وعدم تحديد المكان - بقلم: هدى عثمان أبو غوش
روايّة "هذا الرّجل لا أعرفه"للرّوائيّة المقدسيّة ديمة جمعة السّمان صادرة عن مكتبة كلّ شيء حيفا2108 . أوّل ما يلفت
الهام انسانة - بقلم: إلهام غـزال جبرانية
اِسْتيقظتُ على ضوءٍ أبيضٍ، لَمعَ كَالبرقِ بِأَقصى سُرعَتِه، فأَخذ الرّوح معه، وانْطَلَق نَحو الفَضاء المُشرِق لِيُحقق حُلم الثُّوار
قراءة في المجموعة الشعريّة فرس الغياب للشاعرة الفلسطينيّة روز شوملي-مصلح
قراءة في المجموعة الشعريّة القراءة رحلة تسافر فيها بين غلافي الكتاب، تراه ينقّب في أوجاعك، وقد يجعلك تتخبّط دون أن يقدّم لك حلولًا، لكنّه
موسم خارج الشجر .. بقلم :  حسن العاصي
حين كان والدي شيخاً قوياًلم أكن أعلم في فيض هبوب المطر
عذرًا صلاح ليس رونالدو .. بقلم: زهير دعيم
"روّحنا بالسّلامة... سيروا على ما قدّر الله ، واللّي كاتبو الله لازم يصير..الدّول العربيّة تُرحّب بمنتخباتها العائدة .. اوعوا "تعيدوها".
  يا سامع صوت الموسيقى - بقلم:أصالة أبو حامد
يا سامع صوت الموسيقى ويا عازف لحني الأزرق
قصة قصيرة - الباب الخلفي، بقلم: ميسون أسدي
تأخّرت الطائرة عن الاقلاع ساعة من الزمن. الطائرة صغيرة الحجم، ولحظنا العاثر كان الطقس عاصفا، مع رعد وزمهرير.
صدور طبعة منقحة ومزيدة من كتاب الكاتب عفيف شليوط
صدرت مؤخرًا طبعة منقحة ومزيدة من كتاب "جذور الحركة المسرحية الفلسطينية في الجليل" للكاتب عفيف شليوط عن وزارة الثقافة الفلسطينية.
كلمة اسماء طنوس لقصتها ‘صُراخك أمي يُؤلمني‘
هذه القصة جاءت للتّعبيرِ عن مشاعرِ الأطفالِ وضُغوطاتِهم وحِرمانِهم من المحبةِ والرّعايَةِ والإهتمام. فَالطّفلُ بحاجةٍ للحُبِّ والحنانِ والتّحدُّثِ معهُ ليشعُرَ بالأمانِ منَ الوالدَيْن .
خاطرة في العتمة تعرف نجومك .. معين أبو عبيد
في غمرة الموت تستمرّ الحياة، وفي غمرة النفاق والخداع تستمرّ الحقيقة، وفي غمرة الظلام يستمرّ الضوء، وهكذا تذوب الوجوه التي لا اسم لها في الظلام والزحام.
‘الفاتنة والفارس‘ ، تأليف عمران حميدي من ابطن
وصل لموقع بانيت هذه القصيدة بعنوان "الفاتنة والفارس" من تأليف عمران حميدي من قرية ابطن، اليكم نصها الكامل:
‘بطن البلد‘ .. الرواية الأولى للموسيقي عبدالمنعم هلال
عن دار عابر للنشر والتوزيع بالقاهرة صدرت رواية الكاتب عبدالمنعم هلال الأولى"بطن البلد"..رواية محكمة البناء، جذابة، شيقة.
صلاة .. بقلم : رانية مرجية
يا نفسٍ لا تنحني..
قصيدة من الروائع .. وليد ابو طير
نبكي سِرّاً، ونضْحك عَلناً، تِلك هي الأرْواحُ التي اسقمها الشوق والحنين .. فثقلت أقلامُ الشاعر وليد ابو طير بالكلمات التي لا تنطق..
قصيدة للشاعر وليد ابو طير
سيأتي يوما نسامح من سبب لنا الألم ﻷن ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﺍﻟﺘﻲ أدخلوها بحياتنا أعظم بكثير من ذلك الألم .. كلما آلمك قلبك وكلما تعرضت لسوء،
‘سحر لغن‘ .. ليلة الشعر الحساني بالداخلة
في أحد أشهر الساحات العمومية بمدينة الداخلة، ساحة الحسن الثاني، انتصبت خيام الشعر ليلة السبت 7 يوليو الجاري. حج عشاق الكلمة الشعرية من مختلف الأعمار،
جبل النُّور قصّة من ذاكرة الأيام : زهير دعيم
وصلت شمس تمّوز الى الأفق الغربيّ منهكة القِوى، تعبى ومأ أن بدأت تُلملم جدائلها الشّقراء الفضيّة وتتجه نحو البحر الكبير الأزرق،
النيل العربية تصدر كتاباً عن تاريخ وسائل الإعلام
صدر حديثا عن مجموعة النيل العربية كتاب "تاريخ مختصر لوسائل الإعلام الحديثة" للمؤلف جيم كولين.
إلى جبل شاهق بغربتي: عبده حقي
نص سردي : كيف ساقني قدري إليك ثانية ياجبلا من أحزان مايزال جاثما في تضاريس عزلتي القديمة !؟ أم تراني أنا من هاجرت إليك،
أُكرِّمُ أبا شادي .. طليع حمدان ، شِعِر طلال غانم، المغار
سَمِعتُ زَقزقَةً وآلنَّشوَةُ غَمَرَتني وإِذ بِهِ يَشدُو طَليعُ
كيان ومنتدى جسور يبادران إلى إطلاقِ حملة تعـزز حضور النساء بالسياسة
استمرارًا لنشاط "كيان" تنظيم نِسوي لتعزيز حضور النساء الفلسطينيات في السياسة وبالتعاون مع "منتدى جسور" القطريّ وبدعم من مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية (MEPI)،
نجومٌ في سماء الوَطن .. للشاعر الدكتور محمد الظاهر
كتابٌ ابداعي مميز، صدر عن دار الأسوار-عكا، يضم 25 قصيدة للشاعر الدكتور محمد الظاهر، تتناول سيرة ومسيرة 25 مبدعًا ومبدعة من اعلام الأدب الفلسطيني، تزينها لوحات ابداعية للفنان وليد قشاش.
الأجرب لا يجرب .. بقلم : هادي جلو مرعي
يقول الشاعر رحمه اللهلاتربط الجرباء قربَ صحيحة خوفاً على الصحيحة أن تجرب
أشواك البراري وتخطّي الطفولة الذبيجة .. اسراء عبوشي
لأول مرة أرى منّ يلصق للطفولة صفة الذّبح بقوله " طفولتي الذَبيحة" كان ذلك عندما شرفني الأديب: جميل السلحوت بالحديث عن سيرته الأدبية في حفل توقيع كتابي،
ابنُ رشدٍ يورقُ في الاحتراقِ .. شعر: علي هيبي
رغبةٌ جامحةٌ مكثّفةُ الاشتياقِ لابْنِ خلدونَ وعواطفُ سمراءُ تسري سريانَ الدماءِ في أوردةِ المحبّينَ/ نحوَ صحارٍ ملساءَ..
هدى خوجا : أشواك البراري وطفولة جميل السلحوت
يقع كتاب أشواك البراري-طفولتي في 221 صفحة من الحجم المتوسط ، وهو صادر عن مكتبة كل شيء الحيفاوية. ويحمل غلافه الأوّل لوحة للفنان التّشكيلي محمد نصر الله، وتصميم شربل الياس.
نبضات محبٍّ مهداة إلى شيخ الأقصى .. بقلم:محمّد عدنان بركات
لقد توافد محبّوك جملة واحدة معانقين..؛ والفرح يرتسم على محيّاهم..
صدر حديثا: ‘مغامرات هادي في المدينة‘ ..  قصة للاطفال باللغة  الانجليزية
صدر حديثا عن أ .دار الهدى – عبد زحالقة – كفر قرع ومدرسة ابن سينا الابتدائية – كفرمندا قصة للأطفال بعنوان "Hadi's Adventures In The City – مغامرات هادي في المدينة"،
العلم والحياة .. اعداد : سلام محمود صبيح
حملتهُ تسعة شهور *********** وقد جاء الى عالمهُ
جمعية رسل المستقبل تصدر العدد الثالث من مجلة  ‘السراج‘
أصدرت جمعية رسل المستقبل في شفاعمرو، هذا الأسبوع العدد الثالث من مجلتها الفصلية "السراج"، وهي مجلة روحية،
صدور كتاب جديد لفوزي ناصر بعنوان ‘خطوات على طريق الذَّات‘
صدر حديثًا في الناصرة كتاب جديد للكاتب والباحث في معالم الوطن، فوزي ناصر، بعنوان: "خطوات على طريق الذَّات"،
مجمع اللّغة العربيّة بالناصرة يُصدر كتابًا جديدًا للدُّكتورة كرمة زعبي
صدر حديثًا عن مجمع اللغة العربيَّة في الناصرة، كتاب جديد للكاتبة الدُّكتورة كرمة زعبي، بعنوان: شخصيَّة المرأة في الدراما والمسرح الفلسطينيّ في إسرائيل بين السَّنوات 1967–1997،
‘50 فكرة يجب أن تعرفها عن الوراثة‘ للمؤلف  مارك هندرسون
صدر حديثاً عن المكتب المصري للمطبوعات كتاب "50 فكرة لا تعرفها عن الوراثة" للمؤلف مارك هندرسون من سلسلة العلوم .
جوليا أغرودة الحياة .. بقلم : زهير دعيم
(بعد 17 عامًا يمنّ الربّ على الانسان الجميل : ناصر كريم زهران بالملاك جوليا)
الطائر الحزين هدية الأطفال في موسم الربيع المسرحي
في رابع أيام العروض اكتظت قاعة مسرح الإغاثة الطبية الفلسطينية بالأطفال وذويهم الذين شاركوا الممثلات والممثلين تفاصيل حكاية بطل المسرحية "سامي" ،
جورج خبّاز والخبز النازل من السّماء .. بقلم : زهير دعيم
لعلّه من يقف اليوم في طليعة الفنّانين العرب على الاطلاق والمسرحيين خاصّةً. لعّله الوحيد الذي يشدُّ الجماهير العربيّة من كلّ حدب وصوب نحو بيروت كي يشاهدوه،
رسالة من سيدة: ‘فتاة تريد أن تخرّب لي بيتي، ماذا أفعل ؟‘
وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما رسالة الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما من احدى صديقات الموقع ، تطرح فيها مشكلتها لتعرف اراء القراء فيها علها تجد حلا لمشكلتها.
زفّة قوميّة بلا كوابح .. بقلم: محمد علي طه
دخل الجنديّ ألئور أزريا السّجن العسكريّ بزفّة قوميّة شارك فيها رئيس الوزراء الاسرائيليّ وعدد من وزرائه وإئتلافه اليمينيّ المتطرّف. وتبارى كثيرون من السّاسة الاسرائيليّين،
انثى بين عورات .. بقلم : هديل وتد
اعيش في مجتمع يخجل من رائحة الازهار ويخفيهايخاف عليها من ان تزهر محتواها العقلي والفكري قبل الجسدي..
يحقّ له أن يفخر .. بقلم : محمد علي طه
صرّح ممثّل عربيّ من الجليل للملحق الفنّيّ لصحيفة "هآرتس" (25 نيسان 2018) بملء الفم والحنجرة "أنا إسرائيليّ وأفخر بإسرائيليّتي"!
الرّاوي وأثره في العناصر القصصية في قصص سناء الشعلان
الرّاوي وأثره في العناصر القصصية في قصص سناء الشعلان..
هل أتاك حديث الشارع الملعون؟ الكاتب: اسعد عبدالله عبدعلي
في احد ليالي الشتاء الباردة وبالتحديد في شتاء عام 1989، كنا جالسين قرب المدفئة (علاء الدين) نطلب الدفء، وكان عندنا ضيف عجوز يدعى أبو كامل،
الحوت يبتلع القمر .. بقلم : د. فاروق مواسي
لمن البيتان التاليان، وما هو المقصود بقول الشاعر: "الحوت يبتلع القمر".
أول في اللغة .. بقلم : د. فاروق مواسي
أول في اللغة:"أولاً"- كلمة سليمة وقويمة
اماه .. بقلم : جميل بدويه
أماه .. .هل تسمعين ندائي..
 المسيرة الإبداعية للكاتب أحمد خيري في برنامج ‘حكايتي مع المكان‘
في الواحدة من ظهر يوم الخميس، يستضيف برنامج "حكايتي مع المكان" علي القناة الثانية، الكاتب الصحفي أحمد خيري الذي يتحدث عن الأماكن التي تأثر بها خلال مسيرته الإبداعية،
صدور رواية ‘هذا الرجل لا أعرفه‘ لديمة جمعة السّمان
حيفا- القدس: 7-5-2018 من يارا أبو هلال: عن مكتبة كل شيء الحيفاوية صدر هذا اليوم رواية " هذا الرجل لا أعرفه " للأديبة المقدسية ديمة جمعة السمان.
عزف عذب على أوتار الكلمات .. مصطفى عبدالفتاح
تحية الى كل الزملاء والأصدقاء في الاتحاد القطري للأدباء الفلسطينيين..
أشواك البراري .. رحلة الانسان ، محمد زحايكة
في ذكرياته عن الطفولة المعذبة في " اشواك البراري " الصادر قبل أيام عن مكتبة كل شيء الحيفاوية.. روى الأديب جميل السلحوت رواية اجيال كاملة من الفلسطينيين المولودين في ريف القدس،
حكاية المخطوف .. بقلم : د. اسامة مصاروة
"اعدمْهُ قلتُ لكَ اعدمْهُ،
مدرستي - نص شعري للأطفال بقلم : جميلة شحادة
مدرستي // نص شعري للأطفال ****************مدرستي جميلةحديقتُها ظليلةفيها تشدو الأطيارُ
الحياة تولد في قلوبنا .. بقلم : صالح أحمد ‘كناعنة‘
نعم .. ذلِكُم ما كانَ ينقُصُ أغنِيَتي القَديمَةَ:
وَمَضَاتٌ شِعْريّةٌ فلسطينيّةٌ عراقيّة بين آمال عوّاد رضوان وفائز الحداد!
إلى زميلتي الشاعرة العربية القديرة آمال عوّاد رضوان التي أعتزّ بصداقتها الراقية.
حكايةُ الأُمِّ وابنتِها .. بقلم : د. اسامة مصاروة
نظرتْ إلى ظُلُماتِ ما بعدّ الضياعْ
رسالة إلى والدي .. نائلة نقارة أبو منة ، حيفا
قبل سنتين كنت قد ارسلت رسالة الى والدي حنا نقارة –محامي الارض والشعب- بمناسبة الذكرى الاربعين ليوم الارض،
المروءة .. بقلم : البروفيسور فاروق مواسي
اختار معجم (المنجد) لمعنى المُروءة- النخوة، كمال الرجولية، وعرّفها معجم (الوسيط): "آداب نفسانية تحمل مراعاتها الإنسان على الوقوف عند محاسن الأخلاق وجميل العادات، أو هي كمال الرجولية".
قَرْعَة الراكب صّندل .. بقلم : سعيد نفاع
كان مختار الحارة الغربيّة ومختار الحارة الشرقيّة في بلدنا، والمختار وحتى لا تضيع الطاسة ويلتبس الأمر على أحد، مختار من الدولة وليس من الناس، كانا مثل "الشحمة على النار"،
على مَدارِج موجِكِ الوَعِر! .. آمال عوّاد رضوان
بَــــــاسِــــــقًـــــــــا
 أَقبلَ العيد - شعر : جميلة شحادة من الناصرة
لاحَ هِلالُ العيدِ في الأُفقِ البعيد.................... يُزيِّنُ سماءَ الشرْقِ لَيلةَ العيد
قصيدة رمضان - بقلم : الشاعرة والكاتبة جميلة شحادة - الناصرة
رمضان *************** هَلَّ الهِلالُ اسْتَقْبلوا شهرَ الصِيام ......................... شهرُ الفضيلةِ والتعَّبدِ والقِيام
بوح ياسمينات .. نابلس بقلم وعدسة: زياد جيوسي
هي نابلس المدينة الساحرة الغامضة التي لا تبوح بأسراراها إلا لمن تشعر أنه منها وروحه تعلقت بها، نابلس التي حفظت التاريخ والتراث وقاومت الغزاة عبر التاريخ،
لاجئون فلسطينيون يبحثون عن اوراق قانونية تعيد حياتهم الانسانية
ان اردت عبور جسر الانسانية ، واختبار شعور أن تكون أنت، لست أنت، وتعيش العزوبية القانونية وأنت في حالة زواج شرعي، وان تختبر شعورك واحساسك بأبويتك لـ"دزينة اولاد"،
موت شاعرة وولادة فنانة : السماء هي حدودها، خلود فوراني
"على الفرد أن يقاسي ليبقى حُرّا من هيمنة المجتمع، ستكون وحيدًا، وأحيانا خائفا، لكن الثمن ليس غاليا مقابل أن تمتلك نفسك". فريدريك نيتشه.
الطّائرة وعقابها: هكذا يتم تجاوز رحلة في الطّائرة مع الأطفال الصّغار
في هذه الفترة تكثر الرحلات عبر مطار بن جوريون الدولي في فترة الأعياد. إذا كنتم تنوون السّفر مع الأطفال، بالأخص أولئك الّذين لا يرفضون النّوم في الطّائرة،
جدتي الغالية: بكل عام اتذكر يوم وفاتك وكأنه اليوم، بقلم: ميراف جهاد ناصر
جدتي الغالية عفيفة (ام جهاد ) بكل عام اتذكر يوم وفاتك وكأنه اليومجلست في تلك الليلة لأكتب عنك يا جدتي الحنونة، عجز القلم عن الكتابة ..
‘دنيا‘ .. الرواية الأولى للإعلامية أسمهان البلك
عن المصرية للنشر والتوزيع بالقاهرة صدر حديثاً رواية "دنيا" للإعلامية الكبيرة أسمهان البلك المذيعة السابقة براديو صوت العرب،
توًا! على التوّ .. !!بقلم : ب. فاروق مواسي
نستخدم هذه الكلمة بمعنى- حالاً أو الآن، وكان أحد الأساتذة قد نبهني إلى أن هذا المعنى غير وارد في المعاجم. قلت له: لنعد إلى المعاجم، فحتمًا سنفيد!
مع الكليني برحلته العلمية وغربته في شارع المتنبي، د. نضير الخزرجي
ليس على صاحب القلم من معضلة كبيرة وهو يتجول بين تلافيف مخه ليكتب عن فكرة يؤمن بها ويتعاطف معها أو يرد فكرة مضادة يرفضها ويأنفها،
يا فؤادي ، بقلم : د.اسامة مصاروة - الطيبة
وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، خاطرة بقلم د. اسامة مصاروة من مدينة الطيبة ، بعنوان " يا فؤادي " جاء فيها :
هوى الملكات .. بين سيطرة الحب وقوة الغياب، ديمة جمعة السّمان
من يقرأ ديوان "هوى الملكات" للشاعر ماجد أبو غوش، يدرك تماما أن الكاتب ما زال يعيش أجواء روايته "عسل الملكات" التي كانت قد صدرت عام 2015، فهو ما زال تحت تأثيرها وتأثير شخوصها.
ديوان ‘توأم الرّوح‘ في اليوم السابع
ناقشت ندوة اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس ديوان الشّعر "توأم الرّوح" للشّاعر المقدسيّ د.عزّالدّين أبو ميزر،
جيتار بلا أوتار .. القاص : إبراهيم أمين مؤمن
خرجتْ ريم على كرسيِّها المتحرك إلى حديقة القصر كعادتها لتتأمل سحر الطبيعة، ولتحتفل لأول مرة في حياتها بيقين شفائها القادم من الشلل والتشوه الخلْقي، والذي قال عنه الطبيب إنه معجزة ولا ريب.
وقفة عند بيت امرئ القيس: له أيطَلا ظبي .. بقلم: فاروق مواسي
البيت هو من وصف حصانه في معلقة امرئ القيس: له أيطَـلا ظبيٍ وساقا نعامة *** وإرخاءُ سِرحانٍ وتقريبُ تتَـْفُلِ..
الدرس الأول في الفلسفة .. قصة فلسفية بقلم: نبيل عودة
الدكتور منصور، أو الفيلسوف منصور، كما تعرفه الأوساط الأكاديمية، محاضر جامعي رئيسي في موضوع الفلسفة، كعادته دائما يستقبل طلاب السنة الأولى بكلمة توضيحية،
المصري للمطبوعات يصدر ‘متعتك نفسي‘ للمؤلفة إيمان محمد
عن المكتب المصري للمطبوعات صدرت رواية "متعتك نفسي" للمؤلفة إيمان محمد عدد الصفحات : 78.
جميل السلحوت : ماجد أبو غوش يهوى الملكات
صدر ديوان "هوى الملكات" للشاعر ماجد أبو غوش عام 2017 عن مكتبة كل شيء الحيفاويّة، ويقع الدّيوان الذي يحمل غلافه الأوّل لوحة للفنانة لينا حجازي،
تحديات قوية للواقع في ‘أورجانـزا‘ .. للروائية وفاء شهاب الدين
عن مجموعة النيل العربية صدر حديثاً رواية "أورجانزا" للروائية والإعلامية وفاء شهاب الدين، تستمد الروائية المصرية عالم قصتها الرمزية من التباس العلاقة بين الرجل والمرأة،
إنعاش الحركة الثقافيّة وإحداث صرخة مسرحيّة .. معين أبو عبيد
للمسرح دور فعّال مؤثر على المجتمع في ميادين الحياة ومرافقها المختلفة، على مر العصور، باعتباره أساسًا ومنبرًا، كونه جزءًا من عملية تطور وتنمية ورقي المجتمع،
رسالة الى أبي .. بقلم : وفاء علي مروات
الى ابي الغالي والحنون .. كل عام وانت اغلا البشر أحبك يا ابي الغالي من نْهرٍ عٍيَنْيَك تٌتٌدِفَق گلُمآتٌيَ .. ۆمنْ نْبْض قلُبك آستٌقيَ ٱحٍسآسيَ .. ۆمنْ صٍۆتٌك آلُعٍڌبْ آستٌقيَ آلُحٍنآنْ ..
محمد صلاح .. شِعِر طلال غانم من المغار
سألتُ مَن هذا آلغزال قالوا مُحمد صلاح إبنُ آلمِلاح
‘كلمتين وبس‘ .. رائد برهوم من عين رافا
ان الاديان السماوية ترى بالفرد الصالح والعائلة الصالحة، نواة المجتمع الصالح الخالي من الجرائم الذي ينعم بالطمأنينة، فاذا كان مجتمعنا على قدر كبير من التماسك والتعاطف،
خُروقٌ في سياج اللغة .. شعر: صالح احمد
ليلٌ هنا .. هذا الفَضا غَيهَبُ
توفيت عندما كانت يدها في يدي .. بقلم نادر أبو تامر
في زيارتي لشفاعمرو عرجت على صديقي العزيز المربي وليد خطيب، الذي قال لي هذه الكلمات. كان يتحدث عن زوجته المرحومة انصاف عطارية،
صدر حديثا : ‘مغامرات النحلة سالي‘ للأديب صالح أحمد كناعنة
صدر حديثا ، قصة للأطفال بعنوان "مغامرات النحلة سالي" عن أ . دار الهدى - عبد زحالقة ، تقع القصة في 26 صفحة من الحجم الكبير ،
خاطرة أُم للكاتبة انتصار عابد بكري
الأم في نظر أبنائها كبيرة وتعني لهم الكثير فهي كل القوة والحماية ، دبة ،قردة، فيلة، لبؤة وصقر. الأم دبة تحمي أبناءها من الخطر،
أمي الحبيبة .. بقلم : جميل بدويه
مهما قيل عنك ومهما يقال
قومي صحّي .. بقلم : د. أسامة مصاروة
إنْ غبتِ حبيبي عنْ بصري
خاطرة للصمت صدى .. بقلم : معين أبو عبيد
أمشي في طريق من طرق هذه الحياة الشائكة ومعي إيماني وإرادتي محاولًا الغوص عميقا في لغة الصمت مع أمواجها العاتية،
خاطرة بقلم نوران حجيرات من الطيرة
سلام على روح ارهقها الزمان من غدر طالت بها الايام وارهقتها دموع لا تنام عانت من كثرة الاحزان، فيا قلبي متى جروحك ستنام اليس لها اوان فعانيت وغدر بي الزمان،
أمثال .. بقلم : د. عـزالدين أبو ميـزر
لقد قيلَ في الماضي وسوفَ يُقالُ :
كتابات للصديق احمد طه من كفرمندا
هي صعبةٌ تلك الّليالي الّتي أحاول أن أصل فيها إليك، أصل إلى شرايينك، إلى قلبك، كم هي شاقّة تلك الليالي، كم هي صعبة تلك اللحظات الّتي أبحث فيها عن صدرك،
هل رأيتم حبيبي ؟ بقلم : زهير دعيم
أحلّق حين أكحِّلُ عينيَّ برؤياه
‘سأمضي إلى العدم‘ .. للشاعر موسى حوامدة
عن الهيئة المصرية العامة للكتاب في القاهرة، صدرت المجموعة الشعرية الجديدة للشاعر موسى حوامدة "سأمضي إلى العدم"،
نظارة العشماوي السوداء برواية ‘سيدة الزمالك‘ .. عرض وقراءة: حامد راشد
بنهاية مفتوحة مثيرة للغاية وسرد بديع لخمسة شخصيات روائية مركبة مدهشة يفاجئنا العشماوي بروايته الجديدة "سيدة الزمالك"،
انقطاع الغيث .. اعداد : محمد جابر
إن سبب انقطاع الغيث في هذه الأيام هو انتشار الفساد والظلم من كل أنواعه، وبُعد الناس عن دينهم واتباعهم للشهوات الدنيا في قوله تعالى:
رسالة الى امي .. بقلم: عيسى لوباني من الناصرة
بما أنه اليوم ستكون عملية امي الخامسة بعد معاناة من المرض، فاحببت أن اهديها هذه الكلمات الصغيرة التي لو كتبت مثلها طوال عمري لن اوفي لامي، ثانية من الام الولادة،
د. أسامة مصاروة : المدينةُ المقاوِمة
ألقى الشاعر الدكتور أسامة مصاروة قصيدة "المدينة المقاومة" في مهرجان الثقافة، الذي أقامته مكتبة كفر كنا العامة تحت رعاية مجلس محلي كفر كنا،
خاطرة بقلم : أحمد طه من كفرمندا
بعد الفراق أصبح كل شيء بطيئا .. أصبحت الدقائق والساعات حارقة .. وأصبحت أكتوي بثوانيها، كنّا معًا دائمًا نتقاسم الأفراح والأحزان، كنا دائمًا نحاول
‘يافا ما بين الحاضر والماضي‘ مسرحية المسرحيات بقلم: رانية مرجية
صفقت بقلبي وانطلقت روحي الى السماء السابعة اثناء عرض يافا ما بين الحاضر والماضي في الجماهيري العربي الرملة،
قصة قصيرة .. ‘عتاب وعقاب‘ بقلم: ميسون أسدي
في سهرة رمضانية عائلية، أخذنا نتسامر ونتبادل القصص والذكريات، فجأة قفز إلى ذهني، قطّي الذي تركته في البيت، وهو يعيش عندي منذ سنتين، فأخذت أشكو للسامعين كم أنا متعلّقة بهذا القطّ،
هي الأقدار :كلمات الشاعر وليد ابو طير
هي الأقدارُ كم أبكتْ لنا دهراً وكم ناحتْ على الآفاقِ أسرابيوحطَّ الصمتُ أثقالاً على صدرييداهمُ هائمَ الأقدارِ في بابي
قصيدة عن رمضان للشاعر حسام برانسي
اليكم زوار موقع بانيت وصحيفة بانوراما هذه القصيدة التي وصلتنا من الشاعر حسام برانسي بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك ...
قصيدة: ’يا شعبي’ – بقلم رانية مرجية
وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما قصيدة بعنوان "يا شعبي"بقلم رانية مرجية، وإليكم نص القصيدة:
‘مدينتي الجائعة للفرح المنتهي الصلاحيّة تخاويها الرياح‘، بقلم: صفاء الأصبح -القدس
في اليوم الذي تم فيه افتتاح السفارة الأمريكيّة في مدينة القدس , وصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما من الكاتبة الطالبة صفاء الأصبح ابنة القدس جاء فيه :
كلمات اسهمها من الصميم، للكاتب الشاب احمد طه – كفرمندا
البحر يدعوك في أيّ وقتٍ للجلوس أو المشي بخطى خفيفة الظل برفقته، فبعض الوقت معه يبعث الروح من العدم، بتمايل أمواجه الزرقاء والبيضاء، واصفرار رماله المائلة للبياض،
 سجّل أنا كيميائي-قصيدة بقلم بروفيسور أشرف إبريق
وصلت إلى موقع بانيت وصحيفة بانوراما قصيدة بعنوان "سجّل أنا كيميائي" للبروفيسور أشرف إبريق - عالم وباحث في مجال الكيماء، معهد التخنيون- حيفا.
خواطر صبية ، بقلم : إيمان عبد الباسط عذبة
حياتها مليئة بالأحداث ... لا تسطيع التوقّف عن الصراعِ الداخليّ لديها... الجميع حولها يعظها بالدروسِ والانتقادات...
قصيدة بقلم : الطالبة سحر سعد أبو غنّام - كسيفة
وصلت إلى موقع بانيت وصحيفة بانوراما قصيدة بقلم الطالبة سحر سعد أبو غنّام من مدرسة الأندلس- كسيفة. القصيدة بعنون "أبي"، وتكشف عن موهبة رائعة تمتلكها
شارع سليم جبران ‘عإسم جدي مجند الأموال‘ ، بقلم : فؤاد سليّمان
جدّي أبا أمّي صوفيا، سليم جبران، عمل في حياته مجند أموال لحزب العمل وكان مقّربًا من سياسيّين معروفين، ساعد الكثيرين بإيجاد وظائف، وعقب وفاته في 1996، قرّرت
موت الضمير...!!!.. بقلم : جميل بدوية
في غمرة موت الضمير وكثرة الحوادث والتقصير .. وضرب المعلم والمدير ..!! وسرقة المساجد والمدارس .. البنوك والبريد والتهديد...
أنَا أُحِبّكِ ، قصيدة بقلم : د. عزالدين أبو ميزر
أنا أحبّكِ .. لا تَسأليني فقد مَزّقتُ أشرعتي وَبينَ كَفّيكِ قد ألقيتُ مِرساتي .. فَلا مَشاوير بَعدَ اليومِ يا سُفُني .. قَطعتُ كُلّ مشاويري وَرِحلاتي
سَقام ، شعر : جميلة شحادة من الناصرة
لمْ يُمهلْني السَقَمُ، حتى ألملمَ حباتِ البَرَدِ .. عنْ ورداتِ حديقتي الهاجعاتِ للسماءْ .. فقدْ باغتَني، واحتلَّ قطعةً من جسدي ..
قصيدة العودة ، بقلم : شام مأمون ابو شرقية - عرعرة
يافا يا وجع القلب بلا انين .. ايها الجرح النازف منذ سنين .. يا حضن موج البحر الهادر .. يا عروس العرائس يافا… يا ترنيمة الفجر الاسير وانشودة المتشردين العائدين
عمليات القتل.. قصيدة للشاعرة ايمان مصاروة -  الناصرة
كثرت في الأيام الأخيرة عمليات القتل وكان اخرها في مدينة ام الفحم التي راح ضحيتها طفل وعمه، مما اثار شعور الجميع .. وبهذه المناسبة اقدم قصيدتي إلى الحمامِ الراحل،
رسول المحبة ، بقلم : الكاتبة ايمان مصاروة من الناصرة
رسولَ اللهِ يا خيرَ البرايا .. ويا حباً ترعِرعَ في الحَنايا .. ويا مطَراَ سقاهُ اللهُ عَطْفاً .. ليَغْسَلَ في خَلائقِهِ الخَطايا .. ويا روْضاً من الإيمانِ أهدى
اربيل .. يوسف البنا في ندوة موسعة لتحليل أفكار ‘علي الوردي‘
يقوم الباحث "يوسف كمال البنا" وخلال ندوة موسعة في أربيل، بتحليل افكار العالم الاجتماعي والاستاذ والمؤرخ "علي الوردي" (1913 – 1995)،
قراءة في كتاب ارتجاف الذاكرة للكاتب جهاد أبو حشيش
النقد المُتَمَوقِع والمُسائِل: يقول الكاتب جهاد أبو حشيش في مقدمة كتابه: "لست ناقدًا ولا أريد فالخوازيق/النياشين التي يُصَنِّعها نقادنا تقتلك في
أمّي سوار من ورد ، بقلم : زهير دعيم
هديّة السّماء أنتِ يا أمّاه .. وسِوارٌ ورديٌّ يُزيِّن معصم الكون .. وقصيدة غَزَلٍ على شفاه الرّياحين .. وأمنيّة تراود العذارى .. وتهدهد أحلام الأطفال
البيئة في خطر...معا نحميها، بقلم: الطالبة كوثر أبو حجول
كان يا مكان ،في سالف العصر والزمان ،غابة مسحورة تقع في احدى المدن ،ولكن لم يكن احد يعرف انها مسحورة ابدا ،والسحر تبلور بتكلم الاشجار وتحدثها
خاطرة أُم ، بقلم : الكاتبة انتصار عابد بكري
الأم في نظر أبنائها كبيرة وتعني لهم الكثير فهي كل القوة والحماية ، دبة ،قردة، فيلة، لبؤة وصقر. الأم دبة تحمي أبناءها من الخطر،
جوقةٌ بِلا ضَجيج ، بقلم : بثينة حمدان
ها أنا أنطِقُ داخلَ صمتي، أُحِب صمتي .. أَمقُت صمتي! تَنسِجُ وِحدتي سداً .. تَنسِجُ ألَماً وفُراقاً.. يدعَكُ صمتي سجاداً عجمياً ..
الزهور الذابلة ، بقلم : محمد ابو جمعة
الزهور الذابلة .. إنني أرى الكثير منها في شوارع أرضي .. متعبة عطشة وجائعة .. تبقى تتجول لتبحث عن من يساعدها ..
زرعنا الياسمين ، بقلم : منال نعراني
كنا نزرع الياسمين في الحقول .. وكانت ضحكاتنا في الفضاء تجول .. تسلقنا شجرة الصنوبر العملاقة .. وتحدينا اغصانها الكثيفة ..
‘عاهدتُ قلبي ..! ‘ ، بقلم : استبرق صبيحات
ربما عاهدت قلبي او ان قلبي عاهدني بقاءً على حبك الدهر كله، فقلمي ينصاع للشقِ الايسر ولا يكتب الى عنكِ، كالذي يأبى خرق قوانين الصفقة فيخسر،
‘ أنا لستُ كما تراني ‘ ، بقلم: الشاعر وليد ابو طير
أنا لستُ كما تراني .. ففي جعبتي دمعٌ أواريه .. كلّما هبَّ نسيمٌ .. يحملُ طيفاً من ذكرى هواك .. وإِيَّاكَ أن تسْرقَ البسمةَ من شفتي ..
بوح الأمكنة - جولة في عبق تراث نابلس، بقلم: زياد جيوسي
ما أن أطللت ومضيفتي د. لينا الشخشير على نابلس القديمة والتراثية، حتى شعرت بعظمة الأجداد والجدات وقوتهم وصمودهم، وشعرت بأرواحهم ترف من حولنا،
الطالبة أسيل عبدالله من كسرى تصرخ: ‘كفى للسياقة المتهورة‘
الطالبة اسيل عبدالله من قرية كسرى الجليليّة، تبلغ من العمر 18 عاما وتدرس في مدرسة الوجدان كسرى سميع في الصف الثاني عشر ،كتبت بعد تفاقم حوادث السير
إنعاش الحركة الثقافيّة وإحداث صرخة مسرحيّة، بقلم: معين أبو عبيد
للمسرح دور فعّال مؤثر على المجتمع في ميادين الحياة ومرافقها المختلفة، على مر العصور، باعتباره أساسًا ومنبرًا، كونه جزءًا من عملية تطور وتنمية ورقي المجتمع ورفع مستواه الحضاري.
‘عندما يرحل العندليب‘ ، بقلم : جميل السلحوت
غادرتنا صباح يوم السبت 24-3-2018 الفنّانة المبدعة الملتزمة ريم بنّا بعد صراع طويل مع المرض، لتترك لوعة وحزنا في قلوب كلّ من عرفوها أو استمعوا لها،
‘ جماجمٌ في أُنوفٍ طائشةٍ ‘ ، قصة بقلم: ابراهيم امين مؤمن
قام دانتي الإيطالي الذي يقطن بجزيرة صقلية وصاحب أكبر مافيا مخدرات فى العالم آنذاك بقتل عائلة جاك الأمريكي في أمريكا نفسها، هذا القتل الممنهج والمخطط
طوبى لريم بنا لأن صوتها لن يموت، بقلم: رانية مرجية
للمرة الأولى يهزم الخبيث ريم بعد أن هزمته عشرات المرات ، قاومته بابتسامتها التي لا تقهر رحلت ريم ولكن صوتها لن يرحل - رحلت من غنت الوطن، غنت للمقاومة
عُرسٌ لزُرقَةِ العينين، شعر: صالح أحمد (كناعنة)
من أي جُحرٍ قد يجيءُ تنبهي أني أحسُّ، وأنَّ لي شمسًا وغَد؟ .. مِن أيِّ دَهر؟ .. هذا رَبيعٌ تلوَ آخرَ قد مضى .. ما اخضَوضَرَت كَفّي... ولا هَدَلت يَماماتٌ على أفقي..
‘البحث عن فدوى‘ ، بقلم : سامي قرة
يُعتبر كتاب "فدوى طوقان ... الرحلة الأبهى" للأديب محمود شقير مدخلا مشوقًا إلى حياة الشاعرة الفلسطينية فدوى طوقان المُلقبة بـ "سنديانة فلسطين".
جوني ابوعطا من الناصرة في قصيدة بيوم الأم
صلاتك شمعا ضويتا .. يا امي بقلبي خبيتا .. ورح ابقى طول العمر .. ادعي الجنة تكون بيتا .. سقيني وفا من عينيكي .. حضنك بيقربني ليكي .. يا امي عمري اللي كنت
الأم فاكهة القصيدة، تأليف: إيمان مصاروة - الناصرة
في القلب أغصانُ المحبةِلا تشيخُفأيّ ورْدٍ يُشبهُ الأشواقَ
‘كلمتين وبس‘ بقلم : رائد برهوم من عين رافا
في الاونة الاخيرة تشهد مختلف المدن والقرى في البلاد ، تفاقما حادا في انتشار ظاهرة الدراجات الكهربائية بعدما أصبحت مختلف موارد التسلية للأبناء متاحة من قبل الاباء،
بوركتِ دارا ، بقلم : د. عزالدين أبو ميزر
بوركتِ دارًا للعلا ومحلّا .. وجلًا لمكنون النّفوسِ وصقلا .. ومنى الأُلى حملوا اللواءَ وهمّهم .. أن تبلغي فوقَ السّماكِ وأعلا .. قد كنتِ في خَلَدِ الزّمانِ خواطرًا
حول رواية ‘ڤيتا- أنا عدوّة أنا‘ ، بقلم: يوسف سلامة
قرأت رواية الكاتبة ميسون أسدي الجديدة "ڤيتا- أنا عدوّة أنا" على نفس واحد، بما تحويه من متعة وعنصر تشويق ولكنّني فضّلت هذه المرّة ألا يكون رأيي لنفسي ومتعتي الذاتية،
قراءة في ديوان توأم الروح والواقعية، بقلم: هدى عثمان أبو غوش
"توأم الروح"، ديوان شعريّ للشّاعر المقدسيّ الدكتور عزّ الدّين أبو ميزر ، لدار الجندي للنشر والتّوزيع2018. ومن الجدير بالذكر أنّ الشّاعر من مواليد 1938، وهذا هو الدّيوان
اغلاق