اغلاق

الخضري: إسرائيل لا زالت تفرض قيودا على مواد البناء للإعمار

قال النائب جمال الخضري، رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار: "إن إسرائيل لا زالت تفرض قيودا على دخول مواد البناء إلى قطاع غزة رغم حديثها عن تسهيلات".


جمال ناجي الخضري

وأكد الخضري أن "عملية إعمار حقيقي لم تبدأ حتى الآن، وان منزلا واحدا ممن هدم كلياً لم يبن من أصل 60 ألف وحدة سكنية هدمتهم إسرائيل خلال 51 يوما من العدوان".
واضاف الخضري "إن الحد الأقصى الذي تسمح إسرائيل بإدخاله 470 طن أسمنت يومياً، حسب الآلية المتبعة لمشاريع الاعمار بخلاف المشاريع الدولية فيما الحاجة اليومية تقدر بحد أدنى 3000 طن يومي".
وأشار إلى أن "الكميات المسموح بدخولها الآن لا تؤثر بشكل فعلي نظراً لحاجة السوق الكبيرة والمتجددة بشكل يومي، بالنظر للكثافة السكانية والحاجة من أجل إعمار ما دمرته إسرائيل من عشرات آلاف الوحدات والتجمعات السكنية".
وشدد الخضري على أن "الحل الوحيد هو فتح إسرائيل للمعابر مع غزة وإنهاء الحصار المفروض للعام الثامن على التوالي بشكل كلي، وإلغاء قوائم السلع الممنوع دخولها والتي تزيد وتتسع بشكل يومي بإضافة أصناف جديدة، إضافة للسماح بدخول مواد البناء ومستلزمات الإعمار والمواد الخام، وتسهيل حركة مرور وتنقل الأفراد عبر فتح الممر الأمن بين غزة والضفة الغربية دون قيود".
وأكد رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار ضرورة وفاء المانحين بالتزاماتهم وتعهداتهم في مؤتمر القاهرة والذي يأتي في إطار قانوني وأخلاقي وإنساني.

 لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق