اغلاق

أبو ليلى: وحدة الحركة النقابية تصب في مصلحة العمال

قال النائب قيس عبد الكريم "أبو ليلى"، نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، أن "التعددية هي حق من الحقوق الأساسية للعمال والطبقة العاملة والحركة النقابية عامة".

 
النائب أبو ليلى

وأردف النائب أبو ليلى " مطلوب الإسراع في إقرار قانون الضمان الإجتماعي الذي تاخر بشكل كبير، حيث كان مجلس الوزراء قد وعد سابقا بإنهائه قبل نهاية العام 2014 وهان نحن أصبحنا في منتصف العام 2015 ولم ينته إعداده بعد، وأنه أن الاوان لوضعه بشكله النهائي وإقراره" .
وشدد النائب أبو ليلى على "ضرورة الإسراع في دعم الطبقة العاملة من خلال تطبيق إجراءات تحد من البطالة وارتفاع الأسعار إضافة لصندوق الضمان الاجتماعي الشامل، وحماية العمال في حالات العجز والشيخوخة والبطالة، والتشديد على توفير شروط الصحة والسلامة المهنية والعمل اللائق، إلغاء كافة أشكال التمييز بين المرأة والرجل، تشكيل المحاكم العمالية للبت في نزاعات العمل وقضايا العمال" .
وأكد النائب أبو ليلى على "أهمية الحريات والحقوق النقابية وإحترام التعددية النقابية باعتبارها حق للعمال والطبقة العاملة، والعمل على ترسيخ هذا المبدأ من اجل وحدة الحركة النقابية والمحافظة عليها، وإصدار قانون التنظيم النقابي الذي يجري العمل على الإعداد له، بحيث يهدف لحماية الحريات النقابية وليس تقيدها ".


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق